a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

8:00 - 15:00

أيام العمل | الأحد - الخميس

972-82824776

اتصل بنا

Facebook

Twitter

Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

المركز يطالب بوقف عمليات الإعدام خارج إطار القانون في القطاع

المرجع: 130/2014

 

يتابع
المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان بقلق عميق الأنباء حول عمليات إعدام خارج إطار
القانون تنفذ في قطاع غزة خلال فترة العدوان الذي تواصل قوات الاحتلال شنه من 47
يوماً. وقد طالت هذه العمليات أشخاص على خلفية تعاونهم، أو الاشتباه بتعاونهم مع
قوات الاحتلال.

 

آخر هذه
الإعدامات جرت في مدينة غزة في حوالي الساعة التاسعة من صباح اليوم الجمعة الموافق
22/08/2014، حيث تم إعدام تسعة أشخاص، على الأٌقل، رمياً بالرصاص،
في ساحة الكتيبة، غربي المدينة. وما تزال هوية هؤلاء الأشخاص غير معلومة للمركز،
حيث تمت الإعدامات في ظل إجراءات أمنية مشددة.

 

المركز
الفلسطيني لحقوق الإنسان يطالب السلطة الوطنية والمقاومة بالتدخل لوقف هذه
الإعدامات الخارجة عن القانون، أياً كانت أسبابها أو دوافعها.

 

وصباح
اليوم، وجه مدير المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان المحامي راجي الصوراني رسائل
عاجلة إلى عدد من القيادات الفلسطينية طالب فيها التدخل الفوري والحاسم لوقف هذه
الإعدامات خارج إطار القانون، معتبراً أنها تسيء لنا جميعاً.  فرغم إدراكنا لظروف الحرب القائمة ومدى التأثير
المباشر لتوظيف العملاء واستخدامهم في تنفيذ جرائم الاغتيال وغيرها من الجرائم
التي تقترفها قوات الاحتلال، فإننا أحوج ما نكون إلى التأكيد على مبادئ سيادة
القانون واحترام حقوق الإنسان.

 

انتهى

 

لا تعليقات

اترك تعليق