a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.
English
Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

التقرير الأسبوعي حول الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينيــة المحتلــة (29 يوليو-  12 أغسطس 2020)

 

التقرير الأسبوعي حول الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينيــة المحتلــة

 

(29 يوليو-  12 أغسطس 2020)

 

الانتهاكات الإسرائيلية تتواصل في الأرض الفلسطينية المحتلة

 

 

  • مقتل مواطنة وإصابة (19) آخرين، بينهم مسعفان، في الضفة الغربية في استخدام مفرط للقوة
  • (9) إصابات سجلت في قمع تظاهرات كفر قدوم في قلقيلية و(7) آخرين، بينهم مسعفان، في قمع تظاهرة في ترمسعيا شمال رام الله، وإصابتان في نابلس وطولكرم

 

  • إطلاق النار (23) مرة تجاه الأراضي الزراعية ومرتين تجاه قوارب الصيادين شرق قطاع غزة وغربه

 

  • اعتقال (160) مواطناً، بينهم (9) أطفال و(4) نساء، في (176) عملية توغل في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة

 

  • قوات الاحتلال تشدد الحصار وتغلق المعبر التجاري الوحيد لقطاع غزة وتقلص مساحة الصيد في بحر غزة إلى 8 أميال بحرية

 

  • طائرات الاحتلال تشن عدة غارات على قطاع غزة

 

  • هدم (11) منزلاً، منها (7) ذاتيا في القدس المحتلة، وإخطارات هدم ووقف بناء واسعة في الضفة الغربية

 

  • مصادرة 4 جرافات و3 مضخات مياه والاستيلاء على أراضٍ زراعية وتجريف أخرى في الضفة الغربية

 

  • إصابة ثلاثة أشقاء، هم امرأة وطفلان، بالخليل وإشعال النار في مركبتين بقلقيلية، باعتداءات للمستوطنين

 

 

  • إقامة (57) حاجزاً فجائيّاً بين مدن وبلدات الضفة الغربية واعتقال (15) مواطناً على تلك الحواجز

 

ملخص

واصلت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي، تنفيذ جرائمها وانتهاكاتها المركبة ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم، بما في ذلك اقتحام المدن الفلسطينية وما يتخللها من استخدام مفرط للقوة، وشن مداهمات واعتقالات وأعمال تنكيل بالمواطنين. ولم تتوقف اعتداءات الاحتلال خلال أيام عيد الأضحى المبارك، الذي يحتفل به المسلمون. وخلال المدة التي يغطيها التقرير، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مواطنة فلسطينية، وأصابت 19 آخرين في أرجاء مختلفة من الضفة الغربية. ويشير المركز إلى أنه في واقعة مقتل المواطنة استخدمت قوات الاحتلال قوة مميتة أثناء انسحابها من المنطقة، رغم عدم وجود خطر أو تهديد على حياة الجنود، وهو ما يندرج ضمن سياسة دأبت تلك القوات على تنفيذها ضد المدنيين الفلسطينيين، من خلال استهدافهم بالنيران بشكل مباشر وفوري. وشنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، عدة غارات على أهداف متفرقة في قطاع غزة. ورغم أن الغارات استهدفت مواقع وأراضي زراعية ولم توقع إصابات بشرية، إلاّ أنها تسببت ببث حالة من الهلع والخوف لدى السكان قرب المناطق المستهدفة.

 

ولا تزال سلطات الاحتلال ومنذ إعلان نيتها تنفيذ خطة الضم لأراضي الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة، تواصل اعمال الهدم والتجريف، وشق طرق استيطانية، بوتيرة متسارعة، حيث شهد الأسبوعان الماضيان عمليات تدمير واسعة للمنازل والأراضي الزراعية.

 

ورصد باحثو المركز(303)  انتهاكات، غالبيتها مركبة، اقترفتها قوات الاحتلال خلال المدة التي يغطيها التقرير. ويشير المركز إلى أن القيود المفروضة بسبب طوارئ كورونا، تقلص قدرة باحثينا على التوثيق الميداني، وبالتالي فإن ما يرصده التقرير يمثل جزءاً من انتهاكات الاحتلال المستمرة.

 

وكان من أبرز نتائج الانتهاكات التي رصدت ما يلي

 

جرائم إطلاق النار وانتهاك الحق في السلامة البدنية

 

قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بتاريخ 7/8/2020، المواطنة داليا أحمد سليمان ستيتي، 24 عاماً، بعد إصابتها بعيار ناري في صدرها، أثناء محاولتها إغلاق نافذة منزلها، في جنين، شمال الضفة الغربية. كما أصابت تلك القوات 19 مواطنًا آخرين في أرجاء مختلفة من الضفة الغربية، منهم (9) أصيبوا في قمع تظاهرات كفر قدوم في قلقيلية و(7) منهم مسعفان في قمع تظاهرة في ترمسعيا، شمال رام الله، في حين أصيب مواطن بجروح خطيرة بعد إطلاق النار المباشر عليه في نابلس قبل اعتقاله، وأصيب مواطن خلال إطلاق نار قرب جدار الفصل العنصري في طولكرم.

 

وفي قطاع غزة، أطلقت تلك القوات النار (23) مرة تجاه الأراضي الزراعية ومرتين تجاه قوارب الصيادين شرق قطاع غزة وغربه. كم شنت عدة غارات على أهداف متفرقة.

 

جرائم التوغل والاعتقالات

 

نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (176) عملية توغل في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة. واقترفت تلك القوات خلالها العديد من الانتهاكات المركبة، من مداهمة المنازل السكنية وتفتيشها والعبث بمحتوياتها، حيث أرهبت ساكنيها، واعتدت على العديد منهم بالضرب، فيما أطلقت الأعيرة النارية في العديد من الحالات. أسفرت تلك الأعمال عن اعتقال (160) مواطناً، منهم (9) أطفال و(4) نساء، وفي قطاع غزة، نفذت تلك القوات، عمليتي توغل محدودتين، شرق خانيونس، وشمال القطاع.

 

جرائم الاستيطان واعتداءات المستوطنين

 

صعدت سلطات الاحتلال من الأعمال الاستيطانية في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة، حيث وثق طاقم المركز (33) اعتداءً شملت: 9 إخطارات وقف عمل، وهدم لمباني قديمة وكهوف عمرها ما يزيد عن 200 عام ومنشآت، ومباني سكنية حديثة وخزانات مياه، في جنين، هدم سور وأرضية من الباطون المسلح، مساحتها 100م2، ومسكن من الطوب والصفيح، ومصادرة ثلاثة مضخات مياه، وإقامة برج عسكري على أراضي المواطنين، وهدم خيمة وحظيرة في الخليل، مصادرة جرارين زراعيين، وتسلم إخطارات هدم منازل ومنشآت في الأغوار الشمالية، ومصادرة (15) دونماً، من أراضي المواطنين الزراعية، وتسليم (18) إخطاراً بوقف العمل لسبعة منازل، بينها ثلاثة منازل قيد الإنشاء، وغرفة زراعية، وبيت بلاستيكي، واستصلاح أراضي في سلفيت، ومصادرة حفارين شرقي مدينة رام الله وفي طوباس، والاستيلاء على أكثر من 200 دونم من أراضي قرية كيسان، وإخطار بهدم بركس في المنطقة، وإخطارين بوقف بناء منزلين، واقتلاع 100 شتلة زيتون في بيت لحم، وهدم (11) منزلا منها (7) ذاتيا، وهدم غرفة زراعية في القدس الشرقية، وتجريف واقتلاع حوالي 100 شتلة نخيل في أريحا، وهدم منشأتين زراعيتين في رام الله، وتجريف أراضي زراعية بهدف الاستيلاء عليها في بلدة كفر ثلث، شرق مدينة قلقيلية.

كما وثق المركز (4) اعتداءات نفذهما المستوطنون، اشتملت على: نفوق 10 رؤوس من الغنم، في رام الله، وإصابة ثلاثة أشقاء، هم امرأة وطفلان، بجروح ورضوض في اعتداء لمجموعة من المستوطنين في حي تل الرميدة وسط مدينة الخليل، وإشعال النار في مركبتين بقلقيلية، ومهاجمة مركبة وتحطيم زجاجها في نابلس.

 

الحصار والقيود على الحركة

 

أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، إغلاق معبر كرم أبو سالم، وهو المعبر التجاري الوحيد بين قطاع غزة وإسرائيل، باستثناء بضائع للحالات الإنسانية الحيوية والوقود. وأبلغت تلك القوات أنها قررت منع إدخال مواد البناء ومتعلقاتها إلى قطاع غزة، بدءًا من يوم الثلاثاء الموافق 11/8/2020، وحتى إشعار آخر. ووفقاً لما جاء في تصريح منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في المناطق المحتلة فإن القرار اتخذ “كرد على إطلاق البالونات الحارقة وخرق الهدوء الأمني.” وفي ساعات مساء يوم الأربعاء الموافق 12/8/2020، أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، تقليص مساحة الصيد في البحر قبالة قطاع غزة من 15 ميلاً بحرياً إلى 8 أميال، في المناطق التي كان مسموحا الصيد بها.

 

يندرج هذا القرار في إطار سياسة الحصار الشامل والعقاب الجماعي غير الإنساني وغير القانوني الذي تفرضه قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة منذ يونيو 2007، حيث تشهد معابر قطاع غزة قيوداً مشددة على حركة الأفراد والبضائع.

 

وفي الضفة الغربية، تواصل سلطات الاحتلال تقسيمها إلى كانتونات صغيرة منعزلة عن بعضها البعض، فيما لاتزال العديد من الطرق مغلقة بالكامل. وفضلاً عن الحواجز الثابتة، تنصب قوات الاحتلال العديد من الحواجز الفجائية، وتعرقل حركة المدنيين، وتعتقل العديد منهم عليها وعلى الحواجز الثابتة.

 

التفاصيل

 

أولاً: جرائم إطلاق النار وقمع التجمعات وانتهاك الحق في السلامة البدنية

 

في حوالي الساعة 9:30 صباح الأربعاء 29/7/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق المغازي في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة، تجاه الأراضي الزراعية. استمر إطلاق النار بشكل متقطع حوالي 15 دقيقة، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 10:00 صباح الخميس 30/7/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي شمال شرق دير البلح في المحافظة الوسطى نيران أسلحتهم الرشاشة، تجاه الأراضي الزراعية، هذا ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 1:00 مساءً، الجمعة 31/7/2020، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على “المدخل الشمالي” المقام على أراضي قرية كفر قدوم، شمالي مدينة قلقيلية، تظاهرة شارك فيها عشرات المواطنين. لاحقت قوات الاحتلال الشبان الذين تجمعوا في المنطقة، وسط اندلاع مواجهات، أطلقت خلالها تلك القوات، الأعيرة المعدنية وقنابل الصوت والغاز المسيلة للدموع تجاههم. أسفر ذلك عن إصابة سبعة مواطنين بأعيرة معدنية مغلفة بالمطاط، في أنحاء متفرقة من أجسادهم.

 

في حوالي الساعة 12:10 مساء يوم الأحد الموافق 2/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة القرارة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات. وتكرر إطلاق نار مماثل مرتين عند الساعة 4:20 و9:20 مساءً شرق بلدة خزاعة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 12:20 بعد منتصف ليل الاثنين الموافق 03/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عبر زوارقها الحربية المتمركزة في عرض البحر، قبالة خان يونس، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه قوارب الصيد الفلسطينية. أدى ذلك لإثارة الخوف والهلع في صفوف الصيادين، ما اضطرهم للعودة إلى الشاطئ، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

 

وبعد 20 دقيقة، أطلقت الطائرات الحربية الإسرائيلية، صاروخين على الأقل تجاه أرض زراعية في بلدة القرارة، شمال شرقي خانيونس. أدى ذلك لإحداث حفرة كبيرة بالمكان دون تسجيل وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 2:20 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية العقربانية، شمال شرقي محافظة نابلس، في الأغوار الوسطى، شمال الضفة الغربية. حاصرت تلك القوات منزل عائلة المواطن عبد الرحمن حسني حسين جبارة،23عاماً، في تلك المنطقة. قبل اقتحام قوات الاحتلال للمنزل، تمكن المواطن المذكور الذي تدعي قوات الاحتلال أنه مطلوب لديها، من مغادرة المنزل، قبل اقتحامه من الجنود. لاحقت تلك القوات المواطن جبارة، على بعد نحو 400 متر من المنزل، وأوقفت سيارة جيب مارة بالصدفة استقلها، وأطلقت النار تجاهه وأصابته وهو في المقعد الخلفي بالسيارة، وشوهدت الدماء تنزف من وجهه، ونقلته إلى جهة مجهولة. ونتيجة تناثر زجاج نافذة السيارة بعد إطلاق النار، أصيب سائقها عبد الله عمار “محمد باسم” الشعار،20عاماً، وابن عمه الطفل عز الدين أحمد “محمد باسم ” الشعار،17عاماً، الذي كان يرافقه، بجروح طفيفة. اعتقلت تلك القوات المواطنين الشعار، ونقلتهما إلى أحد معسكراتها بالقرب من حاجز الحمرة، وأخضعتهما للتحقيق حول علاقتهما بالمواطن جبارة، وبعد تأكدها من عدم وجود علاقة، أطلقت سراحهما حوالي الساعة 7:00 صباح اليوم نفسه. وتبين لاحقا أن المواطن جبارة أصيب بوجهه وأن حالته خطيرة، ونقل إلى مستشفى تل هشومير الإسرائيلي.

 

في حوالي الساعة 11:30 مساء يوم الاثنين الموافق 3/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

 

 

 

في حوالي الساعة 4:15 مساء يوم الثلاثاء الموافق 4/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 2:40 مساء الأربعاء الموافق 5/8/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق المغازي في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة، تجاه مجموعة من المزارعين، هذا ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 5:45 مساء يوم الأربعاء الموافق 5/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات. وتكرر إطلاق نار مماثل تجاه المنطقة نفسها، عند الساعة 9:00 مساء، دون الإبلاغ عن وقوع أي إصابات.

 

في حوالي الساعة 10:00 صباح الخميس الموافق 6/8/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق قرية وادي غزة (جحر الديك)، جنوب محافظة غزة، نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية، هذا ولم يبلغ عن وقوع إصابات أو أضرار.

 

في حوالي الساعة 7:30 مساءً، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

فجر يوم الجمعة، الموافق 7/8/2020، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مواطنة فلسطينية، بعد إصابتها بعيار ناري في صدرها، أثناء محاولتها إغلاق نافذة منزلها، في جنين، شمال الضفة الغربية. ويشير المركز إلى أن قوات الاحتلال استخدمت قوة مميتة أثناء انسحابها من المنطقة، رغم عدم وجود خطر أو تهديد على حياة الجنود، وهو ما يندرج ضمن سياسة دأبت تلك القوات على تنفيذها ضد المدنيين الفلسطينيين، من خلال استهدافهم بالنيران بشكل مباشر وفوري.

 

ووفق تحقيقات المركز، ففي حوالي الساعة 2:30 فجر اليوم المذكور أعلاه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي الجابريات، جنوب غربي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية، وحاصرت منزل عائلة المواطن خالد سليمان ابو حسن، بالقرب من مدرسة الرياض بالحي المذكور. أخضعت تلك القوات المواطن المذكور لعملية استجواب داخل المنزل، حتى قرابة الساعة 4:00 فجراً. وبعد نحو 5 دقائق، وأثناء تجمع الآليات تمهيدا للانسحاب من المنطقة، أطلقت قوات الاحتلال قنبلة صوت، وعدة أعيرة نارية تجاه منزل المواطن بسام سمودي، المكون من ثلاثة طوابق. أسفر إطلاق النار عن إصابة زوجة المواطن المذكور، المواطنة داليا أحمد سليمان ستيتي، 24 عاماً، بعيار ناري في الصدر، اخترق الكبد والبنكرياس والشريان الأبهري. وأفادت عائلة المواطنة لباحث المركز، أن ابنتهم داليا، وهي أم لطفلين أحدهما رضيع عمره 9 أشهر، والثاني عامان، استيقظت من نومها على صوت حركة قوات الاحتلال واقتحامها المنطقة، وأنها تحركت تجاه نافذة صالون شقتها الواقعة في الطابق الثالث من المنازل، لإغلاقها بعد سماع صوت قنبلة الصوت. وخلال ذلك أطلق جنود الاحتلال الذين يتمركزون في الشارع على بعد 50 متراً من المنزل تجاهها، ما أدى إلى إصابتها في صدرها، حيث تحركت عدة خطوات لتسقط وسط الصالون، وهي مضرجة بدمائها. وعلى الفور، وصل إلى المنزل طاقم سيارة إسعاف للهلال الأحمر الفلسطيني، كانت متوقفة في المنطقة لإخلاء مصابين محتملين، ونقل المصابة إلى مستشفى الدكتور خليل سليمان الحكومي بالمدينة، وأدخلت غرفة العناية الفائقة، لخطورة حالتها، حتى الإعلان عن وفاتها في حوالي الساعة 2:30 مساء.

 

وأفاد سائق سيارة الإسعاف، أيمن محمد ابو قبيله ،31عاماً، الذي نقل المواطنة ستيتي، أنه سمع صوت انفجار قنبلة صوت، أعقبه إطلاق أربعة أعيرة نارية من مكان تمركز قوات الاحتلال الإسرائيلي على بعد حوالي 50 متراً من مكان توقفه أمام منزل عائلة سمودي، وأنه شعر بعدها بضربة في سيارة الإسعاف، وخلال ذلك سمع الأهالي يصرخون عن وجود إصابة في المنزل، حيث أسرع مع باقي المسعفين لنقلها، وتبين أنها المواطنة داليا ستيتي، وحالتها حرجة. ولاحقا بعد نقل المواطنة المصابة، تبين أن سيارة الإسعاف أصيبت بعيارين ناريين اخترق أحدهما وسط السيارة من الجهة اليسرى ونفذ إلى الجانب الأيمن خلف كرسي ضابط الإسعاف، والعيار الثاني في الجناح الأيسر للسيارة خلف كرسي السائق الذي كان يجلس عليه.

 

عند حوالي الساعة 7:50 صباح يوم الجمعة الموافق 7/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، وقنابل مسيلة للدموع، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة القرارة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 1:00 مساءً، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على “المدخل الشمالي” المقام على أراضي قرية كفر قدوم، شمالي مدينة قلقيلية، تظاهرة شارك فيها عشرات المواطنين. لاحقت قوات الاحتلال الشبان الذين تجمعوا في المنطقة، وسط اندلاع مواجهات، أطلقت خلالها تلك القوات، الأعيرة المعدنية وقنابل الصوت والغاز المسيلة للدموع تجاههم. أسفر ذلك عن إصابة مواطن بجراح بعيار معدني في الفخذ.

 

في حوالي الساعة 1:30 مساء الجمعة 7/8/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق البريج في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

 

وفي حوالي الساعة 2:00 مساء يوم الجمعة نفسه، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، تظاهرة سلمية في قرية ترمسعيا، شمال شرقي مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، انطلقت من وسط القرية تجاه المدخل الرئيسي لها، احتجاجاً على التوسع الاستيطاني في المنطقة. وخلال قمع المتظاهرين، استخدام قوات الاحتلال القوة المفرطة، وأصابت (7) مواطنين بجروح، منهم مسعفان، هما: المسعف في شركة إسعاف الأسمر، حمزة محمد معالي،27عاماً، وأصيب بقنبلة غاز في الوجه، ومحمد ملش،29عاماً، وهو مسعف في الإغاثة الطبية، وأصيب بعيار معدني في القدم، وقنبلة غاز في الوجه. وأصيب البقية بالأعيرة المعدنية في الأجزاء السفلية من أجسادهم.

 

في حوالي الساعة 8:40 صباح يوم السبت الموافق 8/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، وقنابل غاز مسيلة للدموع، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة الفخاري بمحاذاة الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات. وتكرر إطلاق نار مماثل شرق بلدة عيسان الكبيرة شرقي خانيونس في حوالي الساعة 5:30 مساء، دون الإبلاغ عن إصابات.

 

في حوالي الساعة 5:00 مساء السبت 8/8/2020، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على “المدخل الشمالي” المقام على أراضي قرية كفر قدوم، شمالي مدينة قلقيلية، تظاهرة شارك فيها عشرات المواطنين. لاحقت قوات الاحتلال الشبان الذين تجمعوا في المنطقة، وسط اندلاع مواجهات، أطلقت خلالها تلك القوات، الأعيرة المعدنية وقنابل الصوت والغاز المسيلة للدموع تجاههم. أسفر ذلك عن إصابة مواطنين بجراح. الأول، 44، وأصيب بعيار معدني في الظهر، والثاني، 22 عاماُ، وأصيب بعيار معدني في الفخذ.

 

في حوالي الساعة 7:05 مساءً، لاحقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عبر الزوارق الحربية المتمركزة في عرض البحر، شمال غرب بلدة بيت لاهيا، شمال قطاع غزة، قوارب الصيادين الفلسطينيين التي كانت تتواجد على مسافة حوالي 3 أميال بحرية، وفتحت نيران رشاشاتها بشكل متقطع، بالإضافة لضخ المياه تجاه تلك القوارب. أدى ذلك لإثارة الخوف والهلع في صفوف الصيادين، والذين اضطروا للفرار، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 7:25 صباح يوم الأحد الموافق 9/8/2020، فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على الشريط الحدودي مع إسرائيل، قبالة بورة أبو سمرة شمال بلدة بيت لاهيا، شمال قطاع غزة، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه الأراضي المحاذية. أثار ذلك الخوف والهلع في صفوف المزارعين القريبة أراضيهم من المنطقة الحدودية، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات أو أضرار.

 

عند حوالي الساعة 8:00 صباحاً، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل، شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 12:20 مساءً، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق المغازي في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية، هذا ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 10:50 مساءً، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق دير البلح في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية، واستمر إطلاق النار بشكل متقطع حوالي 15 دقيقة، هذا ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

في حوالي الساعة 8:30 صباح يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل، شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة مقابل الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 8:30 صباح يوم الثلاثاء الموافق 11/8/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي مع إسرائيل شرق خان يونس، أعيرة نارية، تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدتي خزاعة والفخاري بمحاذاة الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 12:30 مساءً، أطلقت قوات الاحتلال الاسرائيلي، المتمركزة على بوابة الجدار المقام على أراضي قرية فرعون، جنوب مدينة طولكرم، الأعيرة المعدنية، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين، ممن حاولوا دخول البوابة. أدى ذلك إلى إصابة مواطن، 24 عاماً، من سكان بلدة قفين، شمال طولكرم، بعيار معدني في الرجل اليمنى.

 

في حوالي الساعة 6:15 مساء يوم الأربعاء الموافق 12/8/2020، فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على الشريط الحدودي، شرق بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه المنطقة الحدودية المحاذية بشكل متقطع، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات أو أضرار.

 

ثانياً: جرائم التوغل والاعتقالات

 

الأربعاء 29/7/2020

في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخليل. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها، اعتقلت تلك القوات المواطنين: صالح عايد الرجبي 33 عاماً، ونبيه نبيل الشرباتي 28 عاماً، واقتادتهما معها.

 

في حوالي الساعة 1:50 فجرًا، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة عصيرة الشمالية، شمال مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن حمزة عبد الله محمد ياسين، 26عاماً، واقتادوه معهم.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية طلوزة، شمال شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. اقتحم بعض افرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها، وقبل انسحابها في وقت لاحق، اعتقلت تلك القوات ثلاثة مواطنين واقتادتهم معها. والمعتقلون هم: فارس رشيد حشايكة، 24عاماً، ومحمد عماد فهمي جناجره،23عاماً، ونبيل كامل فالح دبابسه،45عاماً.

 

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم الدهيشة للاجئين، جنوبي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلتي المواطنين: مراد خالد الحايك، 28 عاماً، وأحمد صالح الصرعاوي، 26 عاماً، وعبثوا بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة عناتا، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين: خليل احمد حلوة، ومحمد حسن حلوة، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 2:30 فجرًا، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خربة مكحول، في الأغوار الشمالية، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين عبد الرحيم بشارات، 55عاماً، ونجله صخر،25عاماً، واقتادوهما معهم.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم طولكرم، شمال الضفة الغربية. دهم أفرادها منزل المواطن أحمد حسن متروك، 48 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم نور شمس، بطولكرم، شمال الضفة الغربية. دهم أفرادها منزل المواطن محمود أحمد العزة، 20 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي وادي الجوز، شرقي مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل المواطنة هنادي محمد الحلواني، 41 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنة المذكورة، واقتادوها معهم. وعقب عدة ساعات، أخلت سلطات الاحتلال سبيلها، بكفالة مالية قيمتها 1000 شيكل، وبشرط إبعادها عن البلدة القديمة من مدينة القدس لمدة 3 أسابيع. يذكر أن الحلواني معلمة، ومعتقلة سابقة في سجون الاحتلال ومبعدة عن المسجد الأقصى عدة مرات.

 

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شارع الصف، وسط مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن صلاح عواد جواريش، 25 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 3:10 فجرًا، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. اقتحم بعض افرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم في وقت لاحق، اعتقل جنود الاحتلال خمسة مواطنين واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: باسم غسان العتبه،33عاماً، وعلاء محمد أحمد الشبيري، 36عاماً، من حي رأس العين جنوبي المدينة، ومعاذ أحمد محمد موسى،29عاماً، من حي المخفية، جنوب غربي المدينة، وعلاء “محمد اياد” عبد القادر فطاير،22عاماً، وعباس سليمان “محمد كمال” فطاير ،37عاماً، من المساكن الشعبية.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم عسكر للاجئين، شمال شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. اقتحم بعض افرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم في وقت لاحق، اعتقل جنود الاحتلال شقيقين أحدهما طفل، وهما عاصم،17عاماً، وإسلام، 21عاماً، عنان فوزي بشكار، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة جبل هندازة، شرقي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين: محمد حسن عبيد الله نواورة، 30 عاماً، وصلاح يوسف العبيات، 26 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 6:35 صباحاً، توغلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدد من الجرافات عسكرية، مسافة 100 متر، شرق بلدتي عبسان الكبيرة، شرق خان يونس. شرعت تلك القوات في أعمال تسوية على امتداد الشريط الحدودي في المنطقة، استمرت عدة ساعات قبل أن تعيد تلك القوات انتشارها داخل الشريط المذكور.

 

في حوالي الساعة 6:50 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز بيت فوريك، شمال شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية، المواطن: فؤاد فواز فوزي حنني، 25عاماً، من سكان بلدة بيت فوريك، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

 

في حوالي الساعة 9:10 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على معبر عورتا، جنوب شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية، الطفل خالد جمال ابو السعود، 17عاماً، ونقلته الى جهة غير معلومة.

 

في ساعات الصباح، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على بوابة محكمة سالم الإسرائيلية، غربي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية، المواطن مهنا خالد أحمد الشرقاوي، 44عاماً، من سكان بلدة الزبابدة، جنوب شرقي مدينة جنين، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

 

في حوالي الساعة 2:20 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خربة الحديدية، في الأغوار الشمالية، شمال الضفة الغربية، اقتحم بعض افرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها، وقبل انسحابهم في وقت لاحق، اعتقل جنود الاحتلال المواطن أشرف حسين أسمر بشارات،40عاماً، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 5:00 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، دير ابو مشعل، شمال غربي مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية. دهم أفرادها ثلاثة منازل سكنية وأجروا فيها أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها، وقبل انسحابهم، وفي وقتٍ لاحقٍ اعتقل جنود الاحتلال ثلاثة مواطنين واقتادوهم معهم، وبعد حوالي 3 ساعات أطلق سراحهم. والمعتقلون المفرج عنهم هم: محمد عبد الحفيظ زهران، 23عاماً، حسين حسن محمد زهران، 26عاماً، وسمحان عبد السلام زهران، 24عاماً.

 

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (3) عمليات توغل، دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: قرية روجيب، جنوب شرقي مدينة نابلس، ومدينة دورا، وبلدة الظاهرية في محافظة الخليل.

 

الخميس 30/7/2020

في حوالي الساعة 2:15 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية روجيب، جنوب شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن داوود أكرم سلمان رواجبه، 44عاماً، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال الطفل إسلام مجدي فتح الله قدح، 17عاماً، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم العروب للاجئين، شمالي مدينة الخليل. دهم بعض أفرادها منزل المواطن مصعب محمد كواملة، 21 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابها، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

 

في حوالي الساعة 2:50 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية تل، جنوب غربي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. اقتحم بعض افرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم في وقت لاحق، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين: وليد جمال ايوب عصيدة،23عاماً، ومحمود مصطفى عصيدة،29عاماً، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 3:05 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية سالم، شمال شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. اقتحم بعض افرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم في وقت لاحق، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين: مصعب عاكف جميل شتيه، 25عاماً، وعبيدة كمال جبور،28عاماً، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة قلقيلية. دهم أفرادها منازل عائلات المواطنين: خالد علي سويلم، 22 عاماً، وعبد الحق مازن خدرج، 22عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة سلفيت. دهم أفرادها منازل عائلة المواطن عبد الرحيم تيسير شاهين، 25 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 10:00 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حارسي المسجد الأقصى: مهند الانصاري، 38 عاماً، ومحمد زغير، 32 عاماً، خلال تأديتهما عملهما في المسجد، في البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، واقتادتهما معها الى مركز شرطة “القشلة” في البلدة القديمة. وبعد عدة ساعات، أخلت سلطات الاحتلال سراحهما، بشرط إبعادهما عن المسجد لمدة اسبوع.

 

في حوالي الساعة 6:00 مساء يوم الخميس الموافق 30/7/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً مفاجئاً، على مدخل قرية جيت، شمال شرقي مدينة قلقيلية، واعتقلت المواطن مصعب موسى محمد مرعي، 22 عاماً، سكان بلدة قراوة بني حسان، غربي مدينة سلفيت، واقتادته معها.

 

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عمليات توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: بلدة سيلة الظهر، وقرية زبوبا، في محافظة جنين، ومدينة الخليل، ومدينة يطا في محافظة الخليل.

 

الجمعة 31/7/2020

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عملية توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: الظاهرية، بلدة السموع، قرية دير سامت في محافظة الخليل، وبلدة الزاوية، غربي مدينة سلفيت.

 

السبت 1/8/2020

في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخليل. دهم بعض أفرادها منزل المواطن عمر ماهر عبيدوا، 35 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

 

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (6) عمليات توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: قريتي رمانة، وزبوبا، وبلدة يعبد، في محافظة جنين، وبلدة سعير، وقرية المورق، وبلدة صوريف في محافظة الخليل.

 

الأحد 2/8/2020

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي رأس العمود، شرقي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم افرادها منزل عائلة المواطن عمر ياسر شويكي ،19 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 6:50 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة يعبد، جنوب غربي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال ثلاثة أطفال، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: اسلام كاما أبو شمالة،17عاماً، وأحمد يوسف سالم ابو بكر،17عاماً، ونبيل نائل ابو بكر،17عاماً.

 

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المواطن محمد سمير نجيب، 26 عاماً، اثناء تواجده في حارة الواد، إحدى حواري البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، واقتادوه معهم الى مركز تحقيق “القشلة”. وبعد عدة ساعات، أخلت سلطات الاحتلال سبيله، بشرط إبعاده عن المسجد الأقصى لمدة 6 أشهر.

 

في حوالي الساعة 3:30 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية الفرديس، شرقي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل المواطن حازم هاشم ابو محيميد، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (5) عمليات توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: في قرية زبوبا، غربي مدينة جنين، وبلدة سعير، وبلدة نوبا، وقرية الحدب، ومخيم العروب للاجئين، في محافظة الخليل.

 

الاثنين 3/8/2020

في حوالي الساعة 1:00 فجرا ً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية العيساوية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزلي المواطنين: محمد بسام عليان، 22 عاماً، فيصل لؤي عبيد، 19 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي بطن الهوى، ببلدة سلوان، جنوبي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم افرادها منزل عائلة المواطن آدم قراعين،18 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة عصيرة الشمالية، شمال مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال أربعة مواطنين، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: عبد العزيز عامر عبد العزيز رواجبة،22عاماً، وفارس بسام محمد الشولي،30عاماً، وجعفر عمر رواجبة،26عاماً، وعقبة فايز الشولي، 28عاماً. علمًا أنه في ساعات المساء أفرجت قوات الاحتلال عن جميع المعتقلين.

 

في حوالي الساعة 11:50 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على الشارع التفافي، شمال شرقي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية، المواطن: معتصم حسني أبوحنانة، 34عاماً، من سكان قرية عرانة، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

 

في حوالي الساعة 1:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة عند حاجز “الكونتينر” العسكري، شرقي مدينة بيت لحم، المواطن حسام حسن أبو حسين، من سكان مدينة الخليل، وذلك أثناء اجتيازه الحاجز، واقتادوه معهم الى جهة مجهولة.

 

في حوالي الساعة 7:00 مساء، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة عند حاجز مخيم شعفاط العسكري، مواطنين من سكان مدينة جنين، أثناء اجتيازهما الحاجز، واقتادوهما معهم الى جهة مجهولة. والمعتقلان هما: أحمد أبو صلاح، ومحمد أبو زكي.

 

في حوالي الساعة 11:00 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حارة الواد، إحدى حواري البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم افرادها منزل عائلة المواطن زكريا البكري،18 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عملية توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: بلدة سعير، بلدة نوبا، قرية الحدب، مخيم العروب للاجئين في محافظة الخليل.

 

الثلاثاء 4/8/2020

في حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية العيساوية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم افرادها منزل عائلة المواطن كاظم منذر عبيد، 29 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، بلدة بيت امر، شمالي مدينة الخليل. داهم أفرادها منزل عائلة المواطن رشيد علي عوض، 24 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معها.

 

في حوالي الساعة 2:00 مساءً، اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، المسنة نفيسة محمد خويص، 68 عاماً، أثناء تواجدها في ساحات المسجد الاقصى، في البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، واقتادتها الى مركز شرطة “باب الاسباط”.

 

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية عوريف، جنوب شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين: يوسف عمر ابراهيم شحادة، 35عاماً، ومهند فالح عبد الله شحادة،26عاماً، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 2:40 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة قلقيلية. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن فادي عمر أبو سنينة، 30 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 2:45 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية الزبابدة، جنوب شرقي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن أمير عصام أحمد الشرقاوي،21عاماً، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي الجنان، وسط مدينة البيرة، شمال محافظة رام الله، وسط الضفة الغربية. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن فرج علي القاضي وأجروا فيه أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته، وقبل انسحابهم، وفي وقتٍ لاحقٍ اعتقل جنود الاحتلال ابنته تسنيم،28عاماً، واقتادوها معهم. كما سلموا المذكور أعلاه طلب استدعاء لمقابلة جهاز المخابرات الإسرائيلية (الشاباك)، لابنه مصطفى،20عاماً، لمراجعة مخابراتها الإسرائيلية في معتقل عوفر.

 

في حوالي الساعة 3:50 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز مافي دوتان، غربي بلدة عرابة، جنوب غربي مدينة جنين، شمال شرقي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية، المواطن منتصر احمد صمادي ،24عاماً، من سكان بلدة قباطية، جنوب شرقي المدينة، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

 

في حوالي الساعة 4:00 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة العيزرية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها محل المواطن علاء أيمن الشرباتي، 29 عاماً، التجاري، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم. يذكر ان علاء الشرباتي هو نجل الأسير ايمن الشرباتي، المحكوم بالسجن مدى الحياة.

 

وفي حوالي الساعة 5:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المواطن مصطفى فرج القاضي،20عاماً، أثناء مقابلة مخابراتها داخل معتقل عوفر المقام على اراضي بلدة بيتونيا غربي مدينة رام الله.

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (2) عمليات توغل، دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: قرية دير سامت، بلدة صوريف، في محافظة الخليل.

 

الأربعاء 5/8/2020

في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخليل. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها، اعتقلت تلك القوات ثلاثة مواطنين، واقتادتهم معها. والمعتقلون هم: أحمد محمد أبو عمرو، 20 عاماً، وسليم علي موح، 23 عاماً، وبلال رائد محمد سدر، 22 عاماً.

 

في حوالي الساعة 1:45 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية كفر قليل، جنوب شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال أربعة مواطنين واقتادوهم معهم واقتادوه معهم. والمعتقلون هم: مهند علي صبري قني،28عاماً، وخالد نعيم صبري قني، 34عاماً، وعلي يحي نعيم صبري قني،25عاماً، وشريف بسام عبد الله منصور،30عاماً.

 

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي الضاحية، جنوب شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن عزيز عمر دويكات،36عاماً، واقتادوه معهم واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مدينة دورا، جنوب غربي محافظة الخليل. داهم أفرادها منزل المواطن حسن احمد حجة 24 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معها.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة الخليل. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها، اعتقلت تلك القوات ثلاثة مواطنين، واقتادتهم معها. والمعتقلون هم: جهاد اسماعيل النجار، 24 عاماً، ومحمد فيصل النجار،25 عاماً، ومعاذ يوسف النجار 23 عاماً.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة ابو فريحة في مدينة بيت ساحور، دهم أفرادها منزلي المواطنين: طارق موسى العبيات، 35 عاماً، محمد ابراهيم العبيات، 40عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية دير الحطب، شمال شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن عدي رؤوف حسين،28عاماً، واقتادوه معهم واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 2:30 فجر يوم الأربعاء الموافق 5/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية سنجل، شمالي شرق مدينة رام الله. دهم أفرادها منزلي عائلي المواطنين: هشام عادل فقهاء،27 عاماً، وياسين إبراهيم فقهاء، 23 عاماً، وعبثوا بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين، واقتادوهما معهم.

 

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة يعبد، جنوب غربي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن يزن أحمد جمعة بعجاوي،23عاماً، وهو طالب في جامعة النجاح الوطنية بمدينة نابلس، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم العزة للاجئين، شمالي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل المواطن عبد الفتاح شعيب ابو شعيرة، 25 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 3:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة طوباس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن حكيم خليل فقها،28عاماً، وهو من ذوي الإعاقة، من منزلهم قرب مسجد الفرقان، منطقة الهلال الأحمر، شمال المدينة، واقتادوه معهم.

 

وفي حوالي الساعة 4:50 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مخيم الجلزون للاجئين، شمالي مدينة رام الله. داهم أفرادها منزلين، وأجروا فيهما أعمال تفتيش، وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطنين: تحرير محمود زيد 24 عاماً، ورياض رمضان عليان 29 عاماً، واقتادتهما معها.

في حوالي الساعة 4:00 مساءً، استدعت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، المواطنة هنادي محمد الحلواني، 41 عاماً، وهي معلمة ومعتقلة سابقة في سجون الاحتلال، لمراجعة مركز تحقيق” القشلة” في البلدة القديمة، من مدينة القدس الشرقية المحتلة، على الفور، بعد ان اتصلت فيها هاتفياّ. وفور حضورها، تم تسليمها قراراً يقضي بتجديد منع سفرها الى الخارج لمدة 4 أشهر.

 

في حوالي الساعة 6:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز المحكمة المقام قرب مستوطنة “بيت ايل” شمال مدينة البيرة. شمال محافظة رام الله، المواطن: بشار محمد صافي، 22عاماً، من سكان محافظة رام الله، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

 

في حوالي الساعة 7:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة عند حاجز “الكونتينر” العسكري، شرقي مدينة بيت لحم، الطالب محمد علي التكروري، 22 عاماً، رئيس مجلس اتحاد الطلبة في جامعة القدس المفتوحة، أثناء اجتيازه الحاجز، واقتادوه معهم الى جهة مجهولة.

 

في حوالي الساعة 11:30 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز بيت فوريك، المدخل الشمالي الشرقي لمدينة نابلس، شمال الضفة الغربية، ثلاثة مواطنين، من سكان مخيم بلاطة للاجئين، شرقي المدينة، ونقلتهم إلى جهة غير معلومة. والمعتقلون هم: أدهم اياد عباس مصطفى، 22عاماً، وعميد زياد محمد مصطفى،19عاماً، ومحمد رمضان صبري مصطفى ،20عاماً.

 

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي عملية توغل، دون الإبلاغ عن اعتقالات في قرية كفر قدوم، شمال شرقي مدينة قلقيلية.

الخميس 6/8/2020

وفي حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مخيم الفوار للاجئين، جنوبي مدينة الخليل. داهم أفرادها منزلين، وأجروا فيهما أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات الطفلين: محمد عز الدين تيلخ، 16 عاماً، ويوسف اسامه العناتي، 17 عاماً، واقتادتها معهم.

في حوالي الساعة 1:40 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية عزبة الأشقر، جنوب مدينة قلقيلية. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن، أنور فارس نمر، 29 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، بلدة السموع، جنوبي مدينة الخليل. داهم أفرادها منزل عائلة المواطن صالح اسماعيل البدارين، 25 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معها.

في نفس التوقيت، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، بلدة سعير، شمالي مدينة الخليل. داهم أفرادها منزل عائلة المواطن قتيبة ادريس غسان جرادات، 26 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معها.

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية عين عريك، غربي محافظة رام الله. دهم بعض أفرادها منزل المواطن وصفي نافز زيته، 29عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها.  وقبل انسحابها، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المواطن المذكور، واقتادته معها.

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي المساكن الشعبية، شمال شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها منزل عائلة المواطن محمد ناجح سماره،25عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور واقتادوه معهم.

في وقت متزامن، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم بلاطة للاجئين، شرقي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها منزل عائلة المواطن أحمد طالب عبد الكريم حج محمد ،23عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور واقتادوه معهم.

 

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، قرية بيت لقيا، غربي محافظة رام الله داهم أفرادها منزل المواطن معتصم علي دار عاصي 32 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم، اعتقلت القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

في حوالي الساعة 3:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية بيت سيرا. غربي محافظة رام الله. دهم بعض أفرادها منزل المواطن عودة محمد الحاج، 30عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المواطن المذكور، واقتادته معها.

في حوالي الساعة 4:40 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية بيت عور التحتا، غربي محافظة رام الله. دهم بعض أفرادها منزل المواطن سعد أسعد يونس دار موسى، 34عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المواطن المذكور، واقتادته معها.

في حوالي الساعة 10:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم شعفاط للاجئين، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطن ريان عمران علقم، 22 عاماً، والطفل محمد اسماعيل عناتي، 17 عاماً، وعبثوا بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

في حوالي الساعة 4:00 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، محلاً للحوم في منطقة دوار الضاحية ببلدة بيت حنينا، شمالي مدينة القدس الشرقية المحتلة. وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال نجل صاحب المحل، المقداد عيسى قرش، واقتادوه معهم الى جهة مجهولة.

الجمعة 7/8/2020

في حوالي الساعة 1:40 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة قلقيلية. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن عمر صالح نايف أبو الرب، 19 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

وفي حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مخيم الفوار للاجئين، جنوبي مدينة الخليل. داهم أفرادها منزل عائلة المواطن محمد ناصر محفوظ، 20 عاماً، وأجروا فيهم أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة هندازة، شرقي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن محمد عطية صبح،23 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

وفي حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مدينة يطا، جنوبي محافظة   الخليل. داهم أفرادها منزل عائلة المواطن كمال عيسى دبابسة، 35 عاماً، وأجروا فيهم أعمال تفتيش. وفي وقتٍ لاحقٍ، قبل انسحابهم، اعتقلت القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

في حوالي الساعة 3:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية فقوعة، شمال شرقي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها منزل عائلة المواطن أمير منذر مساد،28عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 3:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم الدهيشة للاجئين، جنوبي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن حمزة بلال الدبس، 20 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 7:00 مساء يوم الجمعة، الموافق 7/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة وادي قانا، التابعة لأراضي بلدة ديراستيا، شمال مدينة سلفيت. دهم أفرادها المنطقة المذكورة، واعتقلت منها المواطن يوسف أحمد عثمان رضوان، 27 عاماً، سكان بلدة عزون، شرقي مدينة قلقيلية، وذلك أثناء رحلة تنزه، واقتادوه معهم.

 

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عملية توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: بلدة اذنا، وبلدة صوريف، وبلدة نوبا، قرية كرمه.

السبت 8/8/2020

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي عملية توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في قرية الجاروشية، شمال مدينة طولكرم.

الأحد 9/8/2020

في حوالي الساعة 1:00 فجراَ، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، خربة ام الخير، الى الشرق من مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. داهم أفرادها مسكن المواطن عيد يامن سليمان الهذالين، 74 عاماً، واعتقلوه، ونقلوه إلى مستوطنة ” كرمئيل” المتاخمة للخربة. وبعدة نحو ساعتين أخلي سبيل المذكور.

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة حزما، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن ليث مالك صبيح، 19 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 2:15 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية فقوعة، شمال شرقي مدينة جنين، شمال الضفة الغربية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها في وقتٍ لاحقٍ، اعتقل جنود الاحتلال المواطن ثلاثة مواطنين، جميعهم من المعتقلين السابقين، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: سياف خليل مساد، 34عاماً، وميلاد فؤاد مساد،48عاماً، ومحمد جمال عرام،35عاماً.

في حوالي الساعة 2:30 فجر يوم الأحد الموافق 9/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية بيتللو، شمال غربي مدينة رام الله. دهم أفرادها منزل رئيس المجلس القروي، المواطن نصر محمد رضوان ابو زيادة،47 عاماً، وعبثوا بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم. وفي ساعات المساء من اليوم نفسه تم إطلاق سراحه.

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، بلدة السموع، جنوبي مدينة الخليل. داهم افرادها منزل المواطن يوسف محمد محاريق، وأجروا فيه اعمال تفتيش. وفي وقت لاحق، انسحبت تلك القوات، ولم يبلغ عن أي عملية اعتقال.

في حوالي الساعة 3:50 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، قرية الجانية، شمالي غرب مدينة رام الله. داهم أفرادها منزل المواطن أشرف محمد مظلوم، 43عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش، وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معها. وبعد حوالي 3 ساعات من الاعتقال تم إطلاق سراحه.

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (2) عملية توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: بلدة الظاهرية، بلدة ترقوميا.

 

الاثنين 10/8/2020

في حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية العيساوية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها عدداً من المنازل السكنية، وعبثوا بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال 4 مواطنين، منهم طفل، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: علاء أحمد درباس، 18 عاماً، فارس ياسر درويش، 19 عاماً، تيسير يوسف محيسن، 16 عاماً، محمد نضال أبو عكر، 20 عاماً.

في حوالي الساعة 4:00 فجرًا، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مخيم عين السلطان للاجئين، شمال غربي محافظة أريحا. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين: يعقوب أبو لاوي،26 عاماً، وإيهاب الكلوني، 28 عاماً، وعبثوا بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين، واقتادوهما معهم.

في حوالي الساعة 1:00 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منطقة ضاحية السلام في مخيم شعاط للاجئين، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن عمر العناتي، 23 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته.

الثلاثاء 11/8/2020

في حوالي الساعة 15:12 بعد منتصف الليل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز طيار أقامته على مدخل قرية دير شرف، غرب مدينة نابلس، المواطن علي ابو ستة، 26 عاماً، من سكان بلدة بلعا، شمال مدينة طولكرم، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. دهم بعض أفرادها منزل المواطن فيصل محمد النجار، 45 عاما، وأجروا فيه أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، وزوجته مها النجار 38 عاماً، ونجليه محمد 20 عاماً، وموسى 19 عاما، واقتادتهم معها.

في حوالي الساعة 3:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة قلقيلية. داهم أفرادها منزل المواطن عمار يوسف عوض دويكات، 32 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (3) عمليات توغل، دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: مدينة حلحول، مدينة الخليل، بلدة نوبا، في محافظة الخليل.

الأربعاء 12/8/2020

في حوالي الساعة 15:12 بعد منتصف الليل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز زعترة جنوب مدينة نابلس، المواطن فراس عبد الخالق، 33 عاماً، من سكان بلدة دير الغصون، شمال مدينة طولكرم، ونقلته إلى جهة غير معلومة وأطلقت سراحه في وقت لاحق.

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة قفين، شمال مدينة طولكرم، دهم أفرادها منزل المواطن عماد ابراهيم طعمة، 48 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته، وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم. يشار الى أن المواطن المذكور هو المدير العام لوزارة شؤون الأسرى والمحررين بمدينة طولكرم، وهو معتقل سابق، أمضى 12 عاماً في السجون الإسرائيلية.

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة الدوحة، غربي مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن احمد عبد الهادي شمروخ، 22 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة قفين، شمال مدينة طولكرم. دهم أفرادها منزل المواطن مصطفى يوسف مصطفى طعمة، 40 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مخيم نور شمس، شرقي مدينة طولكرم. داهم أفرادها منزل النائب في المجلس التشريعي المنحل، فتحي قرعاوي، ووجهوا تهديدات مباشرة له ولأبنائه، بالاعتقال في حال تواصله مع أي جهات خارجية. وانسحبت في وقت لاحق، دون تسجيل اعتقالات.

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة دير الغصون، شمال مدينة طولكرم. داهم أفرادها منزل النائب في المجلس التشريعي المنحل، عبد الرحمن زيدان، ووجهت تهديدات مباشرة له بالاعتقال في حال حدوث مشكلة او تواصل مع جهات خارجية. وانسحبت القوة في وقت لاحق دون تسجيل اعتقالات.

في حوالي الساعة 8:45 صباحاً، توغلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدد من الآليات العسكرية، شمال بورة أبو سمرة، شمال بلدة بيت لاهيا، شمال قطاع غزة، مسافة تقدر بحوالي 100 متر جنوب السياج الفاصل. باشرت تلك القوات بأعمال تجريف وتمشيط لأراضٍ جرفت في وقت سابق، مع إطلاق النار بشكل متقطع. أثار ذلك الخوف والهلع في صفوف المزارعين القريبة مزارعهم من منطقة التوغل. وقد انسحبت القوة من المنطقة في حوالي الساعة 10:30 صباحًا، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

في حوالي الساعة 9:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية العيساوية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن يوسف علي الكسواني، 22 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 3:00 مساءً، احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عدة مواطنين، بعد اجتيازهم بوابة الجدار المقام على أراضي ضاحية شويكة، بمدينة طولكرم، بعد أن أغلقت البوابة المذكورة، ومنعت المواطنين من عمال ومتنزهين من دخولها، وأطلقت سراحهم في وقت لاحق.

في حوالي الساعة 3:30 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المواطن أحمد توفيق فقها، 31 عاماً، سكان بلدة عنبتا، شمال مدينة طولكرم، وذلك أثناء ذهابه لمقابلة المخابرات الإسرائيلية.

في التوقيت نفسه، احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مواطنتين تعملان مزارعتين، خلف الجدار الفاصل، المقام على أراضي بلدة الزاوية، غربي مدينة سلفيت، ومنعتهما من العودة إلى منزليهما، في بلدة الزاوية، بعد أن أغلقت البوابة المقامة على الجدار. والمواطنتان هما: حمدة شقير، 79 عاماً، وجزيلة شقير، 77 عاماً. وبعد عدة ساعات، أطلقت تلك القوات سراحهما.

في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، قرية المزرعة الغربية، شمال محافظة رام الله. دهم أفرادها العديد من المنازل السكنية، وعبثوا بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال (4) مواطنين، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: عزمي سفيان شريتح، 24عاماً، وموسى حسن موسى لدادوة، 22عاماً، ومحمد أكرم لدادوة، 26عاماً، وشقيقه سيف،19عاماً.

وفي وقت متزامن، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، بلدة سلود، شمال شرقي محافظة رام الله. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين: جلال رائد عبد المعز،26 عاماً، عبد العزيز أحمد صبح، 23 عاماً، وعبثوا بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين، واقتادوهما معهم.

خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (3) عمليات توغل، دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: مدينة طولكرم، ومدينة دورا، وقرية امريش في محافظة الخليل.

ثالثا: جرائم الاستيطان واعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال هذا الأسبوع، أعمال الهدم والتجريف لصالح المشاريع الاستيطانية، في حين استمر المستوطنون في تنفيذ اعتداءاتهم على المواطنين وممتلكاتهم، تحت حماية تلك القوات. والتفاصيل على النحو الآتي:

أعمال الهدم والتجريف والمصادرة والإخطارات

في حوالي الساعة 10:00 صباح يوم الأربعاء الموافق 29/7/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، يرافقها جيب الإدارة والتنظيم، قرية فراسين الواقعة غربي بلدة يعبد، جنوب غربي مدينة جنين شمال الضفة الغربية. سلمت سلطات الاحتلال سكان القرية 9 إخطارات وقف عمل، وهدم لمباني قديمة وكهوف عمرها ما يزيد عن 200 عام ومنشآت، ومباني سكنية حديثة وخزانات مياه. ووفق الإخطارات، يجب أن تنفذ عمليات الهدم خلال أيام.

ومن الجدير ذكره، ان القرية يسكنها نحو 200 نسمة وتقع بين بلدتي يعبد غرب جنين، وقفين بمحافظة طولكرم، حيث اعتُمدت كقرية بقرارٍ من مجلس الوزراء قبل عدة أشهر.

وطالت الإخطارات ما يلي:

  • غرفة من الطوب وسقف زينكو مساحتها 50 م2، ومخزن 15م2، وأعمدة خشب بالإضافة الى وقف عمل في قن دجاج بلدي 9 م2 وبركس غنم من الطوب والأقواس والشادر، للمواطن خالد محمد عمارنة.
  • غرفة سكنية من الطوب وسقفها سكوريت مساحتها 60 م2، للمواطن عماد محمود عمارنة
  • غرفة سكنية من الطوب وسقفها سكوريت 80م2، للمواطن محمود أحمد عمارنة.
  • غرفة سكنية من الطوب وسقف سكوريت 60م2، للمواطن وجدي محمد عمارنة.
  • إزالة خزان المياه الرئيسي المغذي للقرية والذي هو عباره عن خزان معدني دائري يتسع 250 كوب، للمواطن محمد جميل هرشه.
  • غرفة سكنية من الخشب مساحتها 30متراَ وقن دجاج بلدي، أعمدة خشب وسكوريت مساحته 15م2، وبركس أغنام أقواس ومغطى بشادر نايلون مساحته 80م2، وإزاله غرفة سكنية 60 م2 من الطوب والسوكريت، للمواطن باسل فايز عمارنة.
  • إزالة كهف سكني 150م2، للمواطن أحمد محمود عمارنة.

في حوالي الساعة 11:00 صباح يوم الأربعاء الموافق 29/7/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدينة)، وجرافة من نوع volvo، منطقة إسطيبول، القريبة من منطقة زيف، الى الشرق من مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. انتشر الجنود في المنطقة فيما شرعت الجرافة بهدم جدران من الحجارة مقامة حول أرض مساحتها 10 دونمات، على ارتفاع 2م، ومثبته بالباطون، وزوايا حديدية. تعود ملكيتها للمواطن عدنان عمران وزوز ابو سنينة. وجاءت عملية الهدم بدعوى البناء غير المرخص في منطقة مصنفة (c)، حساب اتفاقية اوسلو. وكانت سلطات الاحتلال قد سلمت المواطن المذكور إخطارا بالهدم يحمل رقم (1779)، وهو القرار الذي يمهل المتضررين مدة 96 ساعة فقط لتقديم اعتراض على قرار القدم ممن تاريخ تسليمه، وهو ما يقيد حركة المواطنين بسبب قلة المدة الممنوحة لتقديم الاوراق اللازمة لتقديم اعتراض لدى الجهات الإسرائيلية المختصة. حيث إن جزءا من الملف القانوني الذي يتم تجهيزه يتطلب تصديق الأوراق الخاصة بملكية الارض من قبل الدوائر المختصة في الإدارة المدنية الإسرائيلية، والتي ترفض منذ مدة طويلة استقبال أي مواطن من محافظة الخليل بدعوى انتشار جائحة كورونا في المحافظة.

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، صادرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على خط شارع 90 الاستيطاني المحاذي لقرية الزبيدات في الأغوار الشمالية، شمال مدينة أريحا، وسط الضفة الغربية، جرارين زراعيين من نوع “Belarus” ومنعت أصحابها من الحراثة داخل أرضهم الزراعية. تعود ملكية الجرارين للمزارعين محمد علي محمد زبيدات، واحمد محمد فرحان زبيدات.

في حوالي الساعة 2:00 مساءً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها جرافة من نوع cat، المنطقة الغربية من قرية بيت عوا، جنوب غربي مدينة دورا، جنوب غربي محافظة الخليل. انتشر الجنود في المكان، وشرعت الجرافة بهدم أرضية من الباطون المسلح، مساحتها 100م2، بدعوى البناء غير المرخص. وتعود الأرض للمواطن معاذ حافظ سالم السويطي، 22 عاماً. وكانت سلطات الاحتلال اخطرت المواطن المذكور بالإخطار العسكري الذي يحمل رقم (1779) ساعة، والذي يمهل المتضرر مدة 96 ساعة فقطة من تاريخ تسليمه. ويشار إلى أن البناء يبعد نحو 200 متر عن جدار الفصل العنصري الذي أقامته سلطات الاحتلال حول القرية.

في حوالي الساعة 8:00 مساء يوم الأربعاء الموافق 29/7/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية رافات، غربي مدينة سلفيت. سلمت تلك القوات أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة (15) دونماً، من أراضي المواطنين الزراعية، في منطقة تسمى حريقة الحماينة، بدعوى وقوع المنطقة ضمن الأراضي المصنفة (ج) الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية، والمحاذية لجدار الفاصل. وتعود ملكية الأراضي للمواطنين باسم سبتي عياش، ونشيط سبتي عياش، وعبد اللطيف ساطي عياش، وأميرة ساطي عياش.

 

وأفاد المواطن نشيط عياش انه:

“منذ عشرين عاماً وأنا أعمل بهذه الأرض، وتبلغ مساحتها 30 دونماً، وتعود ملكيتها لي ولأخوتي، وقمت بزراعتها بأشجار الزيتون، وتقدر أعمارها بين 3-20 عاماً، ومعظمها نجني منها الثمار، وهي بعيدة عن جدار الفصل العنصري، وهذه المرة الأولى التي نخطر بها، بحجة أنها أملاك حكومة اسرائيلية، لكن هذا غير صحيح، حيث إنني لم أتوقف عن زراعتها واستصلاحها، وتم تحديد فترة مهلة بالإخطار وهي مدة 45 يوماً تبدأ من يوم تسلمنا الإخطار، وذلك للاعتراض، وهذه الأرض لن اتوقف عن الدفاع عن ملكيتها فهي قطعة من قلبي وروحي وسأتوجه بذلك أمام كل الجهات المعنية”.

 

في حوالي الساعة 10:00 صباح الخميس الموافق 30/7/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية)، منطقة السهل الزراعية المحاذية لقرية المغير شرقي مدينة رام الله. صادر الجنود حفار “باجر” للمزارع محمد ناجي النعسان، خلال قيامه بأعمال التنقيب والحصاد في المنطقة. وجاءت المصادرة بدعوى العمل غير القانوني في المنطقة c.

في حوالي الساعة 10:30 صباح يوم السبت الموافق 1/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خربة عاطوف، جنوب شرقي مدينة طوباس، في الأغوار الشمالية، شمال الضفة الغربية. صادرت تلك القوات حفاراً للمواطن زائر مصطفى بشارات، من سكان البلدة المذكورة، كان يعمل بحفر خط مياه للشرب بطول 1800 متر لصالح السكان، على نفقة البلدية.

في حوالي الساعة 9:20 صباح يوم الأحد الموافق 2/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ترافقها مركبات الإدارة المدنية، بلدة كفر الديك، غربي مدينة سلفيت. سلمت تلك القوات (9) إخطارات بوقف العمل لسبعة منازل، بينها ثلاثة منازل قيد الإنشاء، وغرفة زراعية، وبيت بلاستيكي، جنوب غربي البلدة، وتسمى بمنطقة “الشعاب”، بدعوى وقوعها في المنطقة المصنفة ج، والخاضعة للسيطرة الإسرائيلية، وتعود ملكية المنازل والممتلكات المخطرة لكل من: اسلام عبد الغني، وابراهيم ناجي، وهادي ناجي، وابراهيم طه، وتامر طه، نجاتي طه، ومحمود ناجي، وحسام الديك، وفراس الديك. يشار إلى انتهاء مهلة الاعتراض وفق الإخطار بتاريخ 11/8/2020.

في حوالي الساعة 9:40 صباحا، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، يرافقها جيب الإدارة والتنظيم، خربة الرأس الأحمر الواقعة في الغوار الشمالية، شرقي مدينة طوباس شمال الضفة الغربية. سلمت تلك القوات اخطارات بهدم منازل وبركسات ومزارع للمواشي لثلاث عائلات، للمواطنين: محمد عيسى ابراهيم جهالين، وجميل سليمان مفضي بني عودة، وسائر صقر عزات بني عودة.

 

صباح يوم الاثنين الموافق 03/08/2020، استولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، على أكثر من 200 دونم من أراضي قرية كيسان، شرق مدينة بيت لحم، وأخطرت المواطن حسين عبد الله عبيات، بهدم بركسه القائم في المنطقة.

وأفاد نائب رئيس المجلس القروي لكيسان احمد غزال، لباحثة المركز، أن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة الطينة جنوب القرية، ومنعت المواطنين من دخول الأرض التي تتعدى مساحتها أكثر من 200 دونم، وأنه تم الاستيلاء عليها لأغراض عسكرية.

كما أخطرت قوات الاحتلال بهدم بركس لتربية الماشية للمواطن حسين عبد الله عبيات، وأنه اعطى مدة 24 ساعة لمغادرة الموقع، وفي حال مخالفة ذلك سيتم اعتقاله وملاحقته قانونياً

وتقع قرية كيسان تقع إلى الشرق من بيت لحم، ويسكنها حوالي 800 نسمه، وتحدها مستوطنتان مقامتان على أرضها شرقا هما “معالي عاموس” و”آفي مناحيم”، ونصف مساحة القرية الواقعة على 2 كيلو متر مربع استولي عليها لأغراض استيطانية، مع افتقار القرية لخدمات المواصلات، وشبكة كهرباء، وعيادة الصحية.

وصباح اليوم نفسه، هدم المواطن إياد أبو صبيح منزله الكائن في حي عين اللوزة، ببلدة سلوان جنوبي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، وذلك تنفيذاً لقرار بلدية الاحتلال الإسرائيلي، بدعوى البناء دون ترخيص.

وأفاد المواطن المذكور أن المحكمة الإسرائيلية أصدرت قرارها النهائي بهدم المنزل القائم منذ 3 سنوات، والتي تبلغ مساحته 110م2، ويعيش فيه 10 أفراد من العائلة. وأوضح المواطن أبو صبيح، ان المنزل تعرض للاعتداء والاقتحام من قوات الاحتلال الشهر الماضي، لكن المحامي تمكن من تأجيل قرار الهدم.

في حوالي الساعة 1:20 مساء يوم الثلاثاء الموافق 4/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ترافقها مركبات الإدارة المدنية، بلدة دير بلوط، غربي مدينة سلفيت، وسلمت تسعة اخطارات بخلع اشجار زيتون لثمانية عائلات، واخطار بوقف استصلاح أراضٍ لعائلة أخرى، في منطقة تسمى (تعمر، وأبو الرايات) وتعود ملكية الأراضي المخطر بها لورثة كل من: عيسى حسن عيسى، عبد الله موسى، دار ضمرة من بلدة بروقين المحاذية، وذلك بحجة وقوعها ضمن المنطقة ج الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية حيث يقام مقطع من الجدار الفاصل على أراضيها.

في حوالي الساعة 8:00 صباح يوم الأربعاء الموافق 5\8\2020، هدمت جرافات بلدية الاحتلال الإسرائيلي، 3 منازل سكنية في حي عين اللوزة، ببلدة سلوان، جنوبي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، بدعوى البناء دون ترخيص.

وأفاد عضو لجنة الدفاع عن اراضي سلوان، خالد أبو تايه، أن طواقم مشتركة من بلدية الاحتلال والقوات الخاصة والشرطة الإسرائيلية، اقتحمت حي عين اللوزة، وأغلقت مداخله وانتشرت في شوارعه، ثم حاصرت 3 منازل لعائلتي القاق وعمرو، وشرعت بهدمها. وأوضح أبو تايه أن جرافات الاحتلال هدمت منزلي الشقيقين سامر وسليمان القاق، البالغة مساحتهما حوالي 250 مترا مربعا. وأضاف أن 10 أفراد يعيشون في المنزلين، معظمهم من الأطفال. أما منزل المواطن شريف عمرو، فهو قائم منذ عام 2000، ومساحته حوالي 50 م2، وكانت بلدية الاحتلال قد أصدرت قراراً بهدمه عام 2010، وتأجل مع دفع مخالفة بناء قيمتها 5 آلاف شيكل، وقبل 10 أيام أبلغ صاحب المنزل، بقرار الهدم النهائي، دون إمكانية تأجيله لمدة جديدة.

في ساعات الصباح الباكر، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها جرافة وحفار من نوع JCB، خربة علان في منطقة الشونة، شمال قرية الجفتلك، شمالي مدينة اريحا، وسط الضفة الغربية. انتشرت القوات في الخربة، فيما شرعت الآليات بتجريف واقتلاع حوالي 100 شتلة نخيل تتراوح اعمارها بين 2 -4 سنوات. تعود ملكيتها للمواطن انور ابو جودة.

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، وجرافات بلدية بيت إيل، المنطقة الشرقية لقرية العيساوية، المحاذية لقرية الزعيم، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. شرعت تلك القوات بهدم غرفة زراعية من الطوب وأخرى من الصاج المقوى، وعدة عرائش في الأراضي الزراعية، التي تملكها عائلتي عبيد وأبو جمعة.

وأفاد محمد ابو الحمص، عضو لجنة المتابعة في قرية العيساوية، أن قوات الاحتلال وطواقم وجرافات من بلدية بيت إيل، اقتحموا في الصباح الباكر، أراضٍ زراعية استصلحها المواطنان مراد أنور عبيد، ومحمد عطا عبيد، وشرعت الجرافات بهدم العرائش الزراعية، وإزالة السياج المحيط بالأراضي، ثم جرفتها. وأضاف ابو الحمص أن جرافات الاحتلال هدمت أيضاّ غرفتين زراعيتين لعائلتي عبيد وأبو جمعة، وصادرت بعض المعدات الزراعية.

وأشار محمد أبو الحمص أن المكان الذي نفذ فيه الهدم هي مساحة واسعة من الأراضي، مهددة بالمصادرة لصالح المشروع الاستيطاني E1، حيث تنفذ جرافات الاحتلال بين الحين والآخر عمليات تجريف وهدم فيها.

وسيؤدي مشروع E1، في حال تنفيذه إلى حرمان القدس الشرقية من آخر المناطق المتبقية التي تكفل لها النمو والتطور الاقتصادي في المستقبل، إضافة لسيطرة الاحتلال على ملتقى الطرق الرئيس الواصل بين شمال الضفة وجنوبها، إضافة لعزل القدس الشرقية بصورة دائمة عن بقية مناطق الضفة الغربية.

في يوم الأربعاء نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي برفقة جرافة عسكرية إسرائيلية الجهة الشمالية الشرقية من قرية رنتيس شمال غربي مدينة رام الله. شرعت تلك القوات بهدم منشآت زراعية، بدعوى أن البناء دون الحصول على ترخيص مسبق من لجنة التنظيم والبناء التابعة للاحتلال. والمنشآت المهدومة على النحو الآتي:

 

  1. منشأة زراعية مصنوعة من الطوب والخشب مصقوفة بالزينكو، تبلغ مساحتها 60 م2 تستخدم لزراعة الخضراوت والفواكه للمواطن مصطفى جمال هوشة.
  2. منشأة زراعية مصنوعة من الطوب والخشب ومصقوفة بالزينكو، تبلغ مساحتها 80م2 تستخدم لزراعة الخضروات للمواطن معاذ عايد الخطيب.

في حوالي الساعة 9:00 صباح الخميس الموافق 6/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية)، وجرافة من نوع volvo، وحفار من نوع jcb، منطقة واد جحيش، غربي قرية سوسيا، جنوبي مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. انتشر الجنود في المنطقة، فيما شرعت الآليات بهدم مسكن من الطوب والصفيح، مساحته 40م2، بدعوى البناء غير المرخص، وتعود ملكية المسكن للمواطن هشام خليل نواجعة، وهو جزء من المسكن الذي يقيم فيه مع عائلته المكونة من 14 فرداً.  وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي وخلال شهر حزيران من هذا العام قد وجهت اخطاراً بالهدم للمواطن المذكور، حيث لم يتمكن من تقديم الاوراق الثبوتية من اجل الحصول على قرار تأجيل الهدم، بسبب اغلاق المؤسسات الإسرائيلية التي تمنح الاوراق الخاصة بالملكية بحجة جائحة كورونا.

في ساعات صباح يوم الجمعة الموافق 7\8\2020، أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بوقف البناء في منزلين مأهولين في قرية المنية، جنوب شرق بيت لحم، بحجة عدم الترخيص.

وأفاد رئيس مجلس قروي المنية زايد كوازبة، أن المنزلين يعودان للشقيقين عساف وعيسى عادل الفروخ، وتبلغ مساحة كل واحد فيهما 150 مترا مربعا، ويقطنهما 14 فرداً.

في ساعات مساء اليوم نفسه، هدم المواطن نهاد صبيح شقيرات، منزله المكون من طابقين، في حي الصلعة ببلدة جبل المكبر، جنوبي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة، ذاتياً، تنفيذاً لقرار بلدية الاحتلال الإسرائيلي، بدعوى البناء دون ترخيص.

وأفاد نهاد صبيح، انه منذ عام 2012 شرع ببناء منزله، وسكنه فقط قبل عام واحد، وخلال تلك الفترة حاول الحصول على رخصة للبناء على أرضه، إلا ان بلدية الاحتلال رفضت منحه الرخصة، وأصدرت قراراً بهدمه. وأوضح شقيرات بأنه خلال الأعوام السابقة تمكن من تأجيل وتجميد الهدم، الا ان بلدية الاحتلال رفضت في شهر تموز 2019 تأجيل الهدم، وفي شهر نيسان عقدت جلسة أخرى، وأكدت على قرار الهدم وفرضت عليه مخالفة بناء قيمتها 145 ألف شيكل. وأضاف شقيرات انه وفي تاريخ 7/7/2020 توجه للمحكمة المركزية للاستئناف على القرار لكن تم رفضه، وأمهل مدة شهر لتنفيذ الهدم ذاتياً، وإلا ستقوم البلدية بذلك وتفرض عليه غرامات باهظة. وأشار شقيرات انه استغرق سنوات لبناء منزل أحلامه، وقام ببيع جميع ممتلكاته ومدخراته لبنائه، حيث قاربت تكلفته ما يزيد عن مليون دولار امريكي. وأوضح شقيرات بأنه قام ببناء منزله المكون من طابقين على مساحة 160 متراً لكل طابق، بعناية فائقة، فهو من أجمل عقارات المنطقة، وتحيط به حديقة، وعدة أشجار من النخيل قام بزراعتها بنفسه. وأضاف بأنه كان يقطن بالمنزل 11 فرداً هو وزوجته وأبناؤه، ونجله أدهم المتزوج مع أطفاله.

في حوالي الساعة 8:00 صباح يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، معززة بالآليات والجرافات، منطقة تجمع عرب الخولي، التابعة لبلدة كفر ثلث، شرق مدينة قلقيلية. شرعت تلك القوات في تجريف مساحة من الأراضي الزراعية، وتمديد خط ناقل للمياه تمهيداً للسيطرة على المنطقة.

في حوالي الساعة 10:00 صباح يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، معززة بآليتين عسكريتين، ترافقهما مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الاسرائيلي في (الإدارة المدنية)، منطقة الثغرة، شرقي بلدة بيت امر، شمالي مدينة الخليل. صادرت سلطات الاحتلال ثلاثة مضخات مياه، تستخدم لري المزروعات، للمواطن منير حسن بريغيث، 40 عاماً. وقبل مغادرتهم الموقع، سلم الجنود، المواطن بريغيث طلب استدعاء لمقابلة المخابرات الاسرائيلية في مستوطنة ” غوش عصيون” جنوبي مدينة بيت لحم.

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها شاحنة مزودة برافعة، قرية التوانة، شرقي مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. انتشر الجنود في محيط القرية، وشرع الجنود بإنشاء برج مراقبة عسكرية على قطعة أرض قريبة من السياج الأمني للبؤرة الاستيطانية “حفات ماعون” المقامة على أراضي المواطنين المصادرة شرقي القرية. وادعت سلطات الاحتلال أن هناك قرارا عسكريا لإقامة البرج لأغراض عسكرية.  وتشهد المنطقة الحرجية المتاخمة للبؤرة الاستيطانية المذكورة، حركة بناء نشطة للمستوطنين من خلال إقامة كرفانات متنقلة في محاولة للسيطرة على أراضي المواطنين خارج السياج الأمني للبؤرة المذكورة.

في ساعات مساء يوم الاثنين الموافق 10\8\2020، هدم المواطن خالد أبو طاعة منزله الكائن في حي الشيخ جراح، شمالي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، تنفيذاً لقرار بلدية الاحتلال، بدعوى البناء دون ترخيص.

وأفاد المواطن خالد ابو طاعة، أنه شيّد قبل عام ونصف، منزلا جديدا، بالقرب من منزل العائلة المقام منذ عام 1960، واستغرقت عملية البناء حوالي شهرين، خلالها أصدرت بلدية الاحتلال قراراً بهدمه، وتمكن من تأجيل وتجميد القرار، حتى أصدرت المحكمة الشهر الماضي القرار النهائي بالهدم وأمهلته شهرًا لتنفيذ القرار، وإلاّ ستنفذ آليات وطواقم البلدية ذلك وعليه دفع أجرة الهدم. وأوضح أبو طاعة أنه سعى كثيراً لترخيص المنزل قبل البناء وبعده، إلاّ أن بلدية الاحتلال ترفض رفضاً قاطعاً البناء في هذه المنطقة بدعوى أهميتها وحيويتها بالنسبة لهم. والمنزل الذي شيده محاط ببنايات ومؤسسات ووزارات دولة الاحتلال، التي أقامتها على الأراضي التي صادرتها عشرات السنين. وأضاف أبو طاعة بأنه يقطن وأفراد أسرته المكونة من 8 أفراد في المنزل القديم، وأنه اضطر لبناء المنزل والذي تبلغ مساحته حوالي 85 مترا مربعا ليتمكن نجله الأكبر من السكن فيه بعد أن يتزوج. وذكر أبو طاعة أنه وأبناءه فرغوا المنزل وهدموه بأنفسهم، لعدم قدرتهم على دفع الغرامات المالية، التي تفرضها بلدية الاحتلال في حال نفذت طواقمها قرار الهدم.

في حوالي الساعة 8:00 صباح يوم الثلاثاء الموافق 11\8\2020، هدمت جرافات بلدية الاحتلال الإسرائيلي، عقارا سكنيا مؤلفا من طابقين بالإضافة إلى شقة سكنية مجاورة، لعائلة الطحان، في حي وادي قدوم، ببلدة سلوان، جنوبي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، بدعوى البناء دون ترخيص. وكانت الشقق السكنية تؤوي عدة عائلات قوامها 25 فردا، معظمهم من الأطفال.

وأفاد خالد أبو تايه، عضو لجنة الدفاع عن اراضي سلوان، أن جرافات وطواقم بلدية الاحتلال، برفقة العشرات من أفراد الشرطة اقتحموا عقار عائلة الطحان في الصباح الباكر، وبعد محاصرته بالكامل شرعت تلك القوات بهدمه وتشريد ساكنيه. وأوضح ابو تايه أن العقار للأشقاء وائل ونادر وعلاء الطحان، وهو عبارة عن بناية سكنية مساحتها الإجمالية 400 مترا مربعا، ومؤلفة من طابقين تحتوي على 4 شقق، وعلى بعد عدة أمتار منها شقة سكنية مساحتها 120 مترا مربعا.

من جهته أفاد وائل الطحان، انه وإخوته شيدوا العقار نهاية عام 1992، وبعد عدة أشهر أصدرت بلدية الاحتلال قراراً يقضي بمصادرة مساحات من الأراضي في حي رأس العامود وفي حي وادي قدوم، بدعوى المنفعة العامة لإقامة مدارس أو ساحات أو مواقف، رغم وجود المنازل والبنايات السكنية قبل القرار. وأوضح الطحان أنه بعد عدة سنوات أصدرت البلدية أمر هدم للعقار بدعوى البناء دون ترخيص، وأخطرته وإخوته أن الأرض ستحول للمنفعة العامة. وأضاف الطحان أنه طوال السنوات الماضية تأجل الهدم، وفرضت البلدية على العائلة مخالفة مالية قيمتها 280 ألف شيكل، حتى أصدرت البلدية مؤخراً، قراراً نهائيا بالهدم رافضة جميع محاولات الترخيص. ولفت الطحان أن العائلة حاولت إصدار رخصة بناء للعقار قبل البدء فيه لكن ذلك رفض، فاضطروا للبناء دون ترخيص على أرضهم.

 

يذكر ان سلطات الاحتلال، صعدت من عمليات هدم المنازل في مدينة القدس خلال عام 2020 الجاري، فقد هدمت بلدية الاحتلال منذ مطلع العام ما يزيد عن 90 منشأة منها البنايات والمنازل السكنية والمنشآت الزراعية والتجارية والأسوار والبركسات. ويشار الى أن عدد المنشآت التي هدمت هذا العام حتى شهر آب أكثر من المنشآت التي هدمت طوال العام الماضي، رغم أن عمليات الهدم توقفت خلال مدة الطوارئ التي اتخذت للحد من انتشار فيروس كورونا، ففي شهر يوليو/تموز المنصرم، هدم أكثر من عشرين منزلاً في مدينة القدس نصفها هدم ذاتياً، في حين هدم خلال أول 10 أيام من شهر أغسطس/آب عشرة منازل، من بينها سبعة منازل هدمت ذاتياً.

في حوالي الساعة 9:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، معززة بعدة اليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الاسرائيلي في (الادارة المدينة)، قرية سوسيا، جنوبي مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. انتشر الجنود بين مساكن المواطنين، وشرع موظفو الادارة والتنظيم بهدم خيمة من مواسير الحديد والشادر، تستخدم لتخزين الأعلاف، مساحتها 30م2، للمواطن احمد جبر حماد نواجعة، وصادروها. كما جرى مصادرة خلاطة باطون كهربائية، ومواسير حديد عدد 10، وأدوات عمل أخرى من غرفة قيد البناء، للمواطن محمود خالد النواجعة، 32 عاماً، وسلموا المذكور إخطار وقف عمل بالغرفة، بدعوى البناء غير المرخص.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، معززة بعدة اليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الاسرائيلي في (الادارة المدينة)، وجرافة، منطقة الفخيت، إلى الشرق من مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل. شرع موظفو الادارة والتنظيم بتفكيك خيمة من الشادر ومصادرتها مع مواسير الحديد الخاصة بها، ومصادرتها بدعوى البناء الغير مرخص. وتعود ملكية الخيمة للمواطن جميل محمد العمور، وهي تؤوي أسرة مكونة من 8 أفراد من بينهم 4 أطفال.

 

في حوالي الساعة 10:30 صباحاً، اقتحمت قوة من جيش الاحتلال الاسرائيلي، بلدة كفر الديك، غربي مدينة سلفيت. احتجزت تلك القوات مضخة باطون وشاحنتي نقل باطون لشركة المرساة مقرها (في بلدة بديا غرب سلفيت،) أثناء عملهم في أرض المواطن: هادي نبيل ناجي، المهددة بالمصادرة والواقعة في منطقة تسمى(الشعاب) غربي البلدة. وأجبرت قوات الاحتلال صاحب الشركة: فادي محمود صرصور، على التوقيع على تعهد بعدم نقل الباطون والعمل في المنطقة المصنفة (ج)الخاضعة للسيطرة الاسرائيلية.

 

وفي حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الاسرائيلي، معززة بعدة اليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الاسرائيلي في (الادارة المدينة)، منطقة مغاير العبيد، جنوب شرقي مدينة بطا، جنوبي محافظة الخليل. شرع افرادها بهدم خيمة من الشادر والمواسير الحديدية، تستخدم حظيرة لنحو 40 رأس من الاغنام، ومساحتها 100م2، للمواطن شحادة محمد مخامرة. بدعوى البناء غير المرخص.

 

في ساعات صباح اليوم نفسه، اقتلعت قوات الاحتلال الاسرائيلي، 100 شتلة زيتون، وجرفت أراضي زراعية في منطقة خلة النحلة، القريبة من قرية واد رحال، جنوب مدينة بيت لحم.

 

وأفاد مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم، حسن بريجية، أن الاحتلال جرف أراضي مساحتها دونمان ونصف، للمواطن عامر أبو زغريت، وهدمت جدرانا استنادية، بدعوى أنها منطقة آثار. يذكر أن خلة النحلة تتعرض إلى هجمة استيطانية تتمثل بالاستيلاء على 1200 دونم، بهدف إقامة بؤرة استيطانية تدعى “جفعات ايتام”.

 

في ساعات مساء اليوم نفسه، هدم المواطن عزيز عليان، جزء من منزله الكائن في بلدة جبل المكبر، جنوب شرقي مدينة القدس الشرقية المحتلة، تنفيذاً لقرار بلدية الاحتلال، بدعوى البناء دون ترخيص.

 

وأفاد المواطن عزيز عليان، أنه أضاف قبل 10 سنوات بناء بمساحة 100 متر مربع، لمنزله القديم القائم منذ عقود، وذلك للتوسعة على عائلته المكونة من 9 أفراد. وأوضح عليان أن بلدية الاحتلال أصدرت قراراً بهدم الجزء المضاف، وتمكن من تأجيل القرار لعدة سنوات، إلاّ أن شرطة الاحتلال اقتحمت منزله قبل نحو أسبوعين، وأبلغته قرار الهدم النهائي وأمهلته حتى منتصف آب الجاري لتنفيذ القرار، وإلاّ ستقوم آليات البلدية بتنفيذ القرار، وعليه دفع أجرة الهدم.

 

في حوالي الساعة 10:00 مساءً، هدم المواطن ابراهيم ابو صيبعة، منزله القريب من بلدة بيت صفافا، جنوبي مدينة القدس، بيده، تنفيذاً لقرار بلدية الاحتلال الإسرائيلي، بدعوى البناء دون ترخيص.

 

وأفاد المواطن أبو صيبعة، بأنه قام ببناء المنزل عام 2001، في ارضه القريبة من منطقة قبل راحيل، والقريبة من بلدة بيت صفافا. وأوضح ابو صيبعة ان بناء المنزل كلفه ملايين الشواكل، فهو مكون من 3 طوابق، وتبلغ مساحته الاجمالية حوالي 600 متراً مربعاً. وأضاف ابو صيبعة ان بلدية الاحتلال لاحقته فور انتهائه من بناء المنزل، وغرمته مبلغ 150 الف شيكل، بدل مخالفة بناء، كما وقام بدفع مبلغ 60 الف دولار، بدل اتعاب للمحامين، الذين تمكنوا من تأجيل وتجميد قرار الهدم الذي أصدرته البلدية. وأشار ابو صيبعة انه تفاجئ باقتحام شرطة الاحتلال منزله مساء أمس، حيث قاموا بتسليمه قرار هدم فوري إداري لمنزله، وأضاف بانه على الفور اتصل بمحاميه سامي رشيد، الذي تقدم بعدة طلبات للمحكمة لتأجيل قرار الهدم، واعطاء العائلة مهلة أضافية، الا ان المحكمة رفضت جميع الطلبات. ولفت ابو صيبعة انه وجد نفسه مضطر لهدم منزله، خوفاً من تهديد بلدية الاحتلال بتغريمه بما يزيد عن 150 الف شيكل في حال نفذت طواقمها قرار الهدم.

في ساعات صباح يوم الأربعاء الموافق 12\8\2020، هدمت عائلة أبو جمعة منزليها في منطقة خلة العين، في حي الطور، شرقي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، ذاتيًا، تنفيذاً لقرار بلدية الاحتلال، بدعوى البناء دون ترخيص.

 

وأفاد المواطن إبراهيم أبو جمعة، مالك المنزل، إنه اضطر وشقيقه محمد إلى هدم منزليهما لأن محاميه أبلغه أنه لا يوجد أمل قانونياً لحمايتهما من الهدم أو أيقاف عملية الهدم، وبأن بلدية الاحتلال ستجبره على دفع تكلفة الهدم ان قامت بتنفيذه، بما يزيد عن 70 ألف شيكل. وأوضح ابو جمعة أن منزليهما عبارة عن طابق ثانٍ، وتبلغ مساحتهما 180 مترًا مربعًا وما زالا قيد الإنشاء، وقاما ببنائهما في بداية شهر نيسان الماضي. ولفت أبو جمعة إلى أنه تسلم أمر الهدم الأول في تاريخ 20 نيسان الماضي، والثاني في تاريخ 3 أيار الماضي، وتوجه إلى المحكمة ورفضت الاستئناف، وقررت الهدم خلال 14يومًا. وأضاف أن محاميه مدد قرار الهدم لمدة 3 أشهر، ودفع 25 ألف شيكل مقابل التمديد، واتصل عليه أمس وأبلغه أنه لا توجد إمكانية أخرى للتمديد. واضطر إبراهيم، إلى بناء منزل له ليتزوج، وكذلك شقيقه محمد للتوسع، وكان يقطن مع عائلته وزوجته وطفليه. وتعتبر عائلة أبو جمعة الرابعة التي تهدم منزليها ذاتيًا منذ بداية الأسبوع، إذ هدم المواطن خالد ابو طاعة منزله الكائن في حي الشيخ جراح.

 

كما هدم المواطن إبراهيم أبو صيبعة، مبنى مكونا 3 طوابق بالقرب من حاجز قبر راحيل جنوب القدس، اما المواطن عزيز عليان فقام بهدم جزء من منزله في بلدة جبل المكبر .

 

اعتداءات المستوطنين على المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم

في يوم السبت الموافق 1/8/2020، نفقت 10 رؤوس من الغنم، بعد تعرضها للتسمم، بعد رعيها في منطقة رعوية، محاذية لبؤرة استيطانية، مقامة على أراضي خربة جبعيت، الواقعة في الجهة الشرقية لقرية المغير شمال شرقي مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية، وهناك اشتباه من مالكها بتعرضها لتسمم متعمد من المستوطنين في المنطقة.

 

ووفق المعلومات التي حصلت عليها باحثة المركز، ففي صباح اليوم المذكور، خرج المواطن فضل ابراهيم حامد، ليرعى أغنامه في المناطق الرعوية في اراضي خربة جبعيت، المحاذية لبؤرة استيطانية يقطنها نحو 20 مستوطناً. بدأت الأغنام ترعى في الأعشاب المزروعة، وفي ساعات المساء عند عودة المواطن المذكور بأغنامه التي تبلغ 20 رأسًا إلى الحظيرة وشربت المياه، فوجئ بأنها بدأت تنفق واحدة تلو الأخرى في دقائق معدودة. على الفور أحضر طبيبا بيطريا لعلاجها، وتبين أن الاغنام مسممة. وتسبب ذلك بفقده 10 رؤوس من الأغنام، مع إصابة البقية بإعياء. وأفاد المواطن المذكور، أنه يشتبه بأن المستوطنين سمموا المناطق الرعوية في المنطقة التي يرعى فيها أغنامه، حيث شوهدوا عدة مرات في تلك المنطقة.

 

في حوالي الساعة 1:00 مساء اليوم نفسه، أصيب ثلاثة أشقاء، هم امرأة وطفلان، بجروح ورضوض في اعتداء لمجموعة من المستوطنين في حي تل الرميدة وسط مدينة الخليل. ووفق تحقيقات المركز، ففي التوقيت المذكور، لاحقت مجموعة من المستوطنين، الطفلة مروة عماد ابو شمسية، 17 عاماً، من سكان حي تل الرميلة، وسط مدينة الخليل، أثناء تواجدها أمام منزلها وحملها طفلة شقيقتها الرضيعة ترتيل طنينة، 6 أشهر واعتدوا عليها ولحقوا بها إلى منزلهم. وعند تدخل شقيقها عوني، 21 عاماً، لإبعاد المستوطنين، وصل عدد من الجنود ولحق بهم مجموعة أخرى من المستوطنون وهاجموا العائلة. أسفر ذلك عن إصابة شقيقتها مادلين، 27 عاماً، برضوض في القدم اليمنى، وشقيقها صالح، 15 عاماً، بجرح في يده. كما اعتقلت تلك القوات شقيقها عوني، ونقلته إلى مركز التحقيق في مستوطنة “كريات اربع”. وبعد نحو نصف ساعة اقتادت الشرطة الإسرائيلية الفتاة مروة والدتها فايزة ابو شمسية إلى مقر الشرطة لتقديم شكوى بما حصل، وفي ساعات المساء أخلي سبيل الثلاثة.

 

وافادت الفتاة مروة ابو شمسية لباحث المركز بما يلي:

 

“في حوالي الساعة 1:00 مساء السبت، توجهت وبرفقتي ابنة شقيقتي ترتيل طنينة، 6 أشهر، لشراء الحاجيات لها من البقالة القريبة من المنزل. وعند عودتي لحق بي مجموعة من المستوطنين، بدأوا بالبصق علي، وأمسكني أحدهم من شعري، وكذلك من ذراعي التي أحمل عليها الطفلة. هربت منهم ناحية المنزل وكنت أصرخ، وشاهدني شقيقي عوني، 21 عاماً، ولحق بي مسرعاً، ودفع المستوطنين لإبعادهم عني. في تلك اللحظة وصل عدد من الجنود ولحق بهم عدد آخر من المستوطنين وتجمهروا أمام منزلنا فيما خرج اهلي جميعا من داخل المنزل. بدأ المستوطنون بتوجيه الشتائم إلينا وألقى أحدهم زجاجة فارغة اصابت شقيقتي مادلين، 27 عامًا في قدمها اليمنى. بدأنا بالصراخ على المستوطنين، ووصلت دورية للشرطة الإسرائيلية إلى المنزل، واقتحم الجنود منزلنا واعتقلوا شقيقي عوني، واقتادوه معهم. وبعد نحو نصف ساعة وصلت الشرطة الإسرائيلية إلى منزلنا مجددًا وطلبت مني مرافقتهم إلى مركز التحقيق في مستوطنة كريات أربع، لأخذ افادتي بما حصل ورافقتني والدتي إلى هناك، وبعد التحقيق معنا، أخلي سبيلنا في حوالي الساعة 7:30 مساءً وكذلك أفرج عن شقيقي عوني”.

في حوالي الساعة 2:30 فجر يوم الثلاثاء الموافق 4/8/2020، اقتحمت مجموعة من مستوطني البؤرة الاستيطانية حفاة جلعاد، المقامة على أراضي قرية فرعتا، شمال شرقي مدينة قلقيلية، أطراف القرية المذكورة. أشعلت تلك المجموعة النار بمركبتين، الأولى مركبة عمومية، ويعمل عليها السائق مروان أحمد عبد العزيز طويل، والأخرى مركبة خاصة، لنجله شرحبيل طويل، وهي من نوع مرسيدس. كما وخط المستوطنون الشعارات العبرية على المركبات، ومنها “أرض اسرائيل لاسرائيل” ونجمة دواود.

 

في حوالي الساعة 10:30 مساء يوم الثلاثاء الموافق 11/8/2020، هاجمت مجموعة من المستوطنين، ممن يطلقون على أنفسهم مجموعات “تدفيع الثمن”، انطلاقاً من مستوطنة يتسهار، جنوب شرقي مدينة نابلس، بالحجارة، سيارة من نوع بولوا موديل 2014، لون أحمر، كانت تعبر مفرق المستوطنة المذكورة. أدى ذلك إلى تحطيم الزجاج الأمامي للسيارة قبل أن يتمكن سائقها المواطن هشام عبد الجيل اسماعيل عدون،54عاماً، والذي كان برفقته زوجته عبلة مصطفى ابو حسن الطموني، 42عاماً، وابنهما فتحي ،27عاماً، ومن الابتعاد عن المنطقة، حيث كانوا عائدين من مدينة طولكرم إلى بلدتهم عورتا جنوب شرقي مدينة نابلس. وتعود ملكية السيارة إلى شقيق زوجته محمد مصطفى ابو حسن ” الطموني”.

 

رابعاً: جرائم الحصار والقيود على حرية الحركة

 

في قطاع غزة

 

أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، إغلاق معبر كرم أبو سالم، وهو المعبر التجاري الوحيد بين قطاع غزة وإسرائيل. ووفقاً لمتابعات المركز، فقد أعلنت السلطات الإسرائيلية المحتلة يوم أمس الاثنين 10/8/2020، عن إغلاق معبر كرم أبو سالم اعتباراً من اليوم الثلاثاء 11/8/2020، باستثناء نقل بضائع للحالات الإنسانية الحيوية والوقود.  ووفقاً لما جاء في تصريح منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في المناطق المحتلة فإن القرار أُتخذ “كرد على إطلاق البالونات الحارقة وخرق الهدوء الأمني”.

 

يندرج هذا القرار في إطار سياسة الحصار الشامل والعقاب الجماعي غير الإنساني وغير القانوني الذي تفرضه قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة منذ يونيو 2007، حيث تشهد معابر قطاع غزة قيوداً مشددة على حركة الأفراد والبضائع.

 

فعلى صعيد المعابر التجارية، ما زالت سلطات الاحتلال تفرض القيود المشددة على توريد السلع التي تصنفها على أنها “مواد مزدوجة الاستخدام”، وتضع السلطات الإسرائيلية رسمياً على قائمة المواد مزدوجة الاستخدام 62 صنفاً، وتحتوي هذه الاصناف مئات السلع والمواد الأساسية.  وتعتبر المواد المدرجة على قائمة المواد مزدوجة الاستخدام أساسية لحياة السكان، ويساهم فرض القيود على توريدها في تدهور أوضاع البنية التحتية، وتدهور الأوضاع الاقتصادية، والصحية، والتعليمية. كذلك تستمر السلطات الإسرائيلية في حظر تصدير منتجات قطاع غزة إلى الخارج، وفي استثناء محدود تسمح بتصدير كميات محدودة جداً من المنتجات (معظمها سلع زراعية)، وبكميات لا تتجاوز 5% من حجم الصادرات الشهرية قبل فرض الحصار في يونيو 2007.

 

وعلى صعيد المعابر المخصصة لمرور الأفراد ما زالت سلطات الاحتلال تفرض قيوداً مشددة على حركة وتنقل سكان القطاع عبر معبر بيت حانون “ايرز”، وتسمح في نطاق ضيق جداً بمرور فئات محدودة.  ومنذ أوائل مارس الماضي شددت السلطات الإسرائيلية المحتلة والسلطة الفلسطينية من إجراءاتها، وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد Covid 19.  وقد تسببت هذه الإجراءات المشددة في تقليص عدد الأشخاص والفئات المحدودة التي كان يُسمح لها بالمرور عبر معبر بيت حانون، حيث مُنعت كافة الفئات من اجتياز المعبر، وسُمح بالدخول فقط لحالات إنسانية محددة، بهدف السفر للعلاج في الخارج.

 

وفي ساعات مساء يوم الأربعاء الموافق 12/8/2020، أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، تقليص مساحة الصيد في البحر قبالة قطاع غزة إلى 8 أميال.

 

وقالت هيئة البث الرسمية الإسرائيلية، إن وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، أمر بتقليص مساحة الصيد من 15 إلى 8 أميال، فوريا وحتى إشعار آخر، وذلك بدعوى الرد على استمرار إطلاق البالونات الحارقة من غزة.

 

وأفاد أكد زكريا بكر، مـسؤول لجان الصيادين في غزة، أن زوارق بحرية الاحتلال لاحقت مراكب الصيادين الفلسطينيين في عرض البحر قبالة غزة، وطلبت منهم الانسحاب للمسافة المحددة.

 

وقال: إن بحرية الاحتلال أطلقت وابلا من الرصاص وفتحت خراطيم المياه صوب مراكب الصيادين، الذين اضطروا للخروج من البحر.

 

في الضفة الغربية

 

وفضلاً عن الحواجز الثابتة والطرق المغلقة، فقد شهدت الفترة التي يغطيها التقرير مزيداً من الحواجز الفجائية التي تعرقل حركة الأفراد والبضائع بين المدن والقرى وتمنعهم من الوصول لأماكن عملهم، حيث نصبت قوات الاحتلال (57) حاجزاً فجائياً، تخللها تفتيش للسيارات والتدقيق في البطاقات الشخصية للمواطنين. واعتقلت تلك القوات (15) مواطناً أثناء مرورهم على الحواجز الثابتة والطيارة. كما شددت تلك القوات إجراءاتها على حركة التنقل على الحواجز الثابتة.

 

ووفق ما استطاع باحثو المركز توثيقه حول قيود حرية الحركة والحواجز الفجائية، فقد كانت على النحو التالي

محافظة رام الله والبيرةرام الله

 

في يوم الثلاثاء الموافق 4/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً مفاجئاً على الطريق الرئيس المؤدي لمخيم الجلزون للاجئين شمالي مدينة رام الله.

محافظة أريحارام الله

 

في يوم الثلاثاء الموافق 4/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين عسكريين، على المدخل الجنوبي لمدينة أريحا، وطريق المعرجات (الواصل بين محافظتي أريحا ورام الله).

 

في يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي (2) حواجز عسكرية على المدخلان الشمالي والغربي لمحافظة أريحا.

 

محافظة الخليل

في يوم الخميس الموافق 29/7/2020، أقامت قوات الاحتلال (3) حواجز عسكرية على مداخل: بلدة اذنا، ومخيم الفوار للاجئين، وبلدة سعير.

 

في يوم الجمعة الموافق 31/7/2020، (أول أيام عيد الأضحى) أقامت قوات الاحتلال (3) حواجز عسكرية على مداخل: بلدة الشيوخ، وطريق بيت عينون، ومدينة الخليل الجنوبي.

 

في يوم الاحد الموافق 2/8/2020، أقامت قوات الاحتلال حاجزين عسكريين، على مدخلي مدخل مدينة الخليل الشمالي، وبلدة اذنا.

 

يوم الاثنين الموافق 3/8/2020، أقامت قوات الاحتلال (3) حواجز عسكرية على مداخل: مخيم الفوار للاجئين، وبلدة بيت أمر، وقرية دير سامت.

 

في يوم الأربعاء الموافق 5/8/2020، أقامت قوات الاحتلال حاجزين عسكريين، على مدخلي مدينة حلحول الجنوبي، ومدينة الخليل الجنوبي.

 

في يوم الخميس الموافق 6/8/2020، أقامت قوات الاحتلال (4) حواجز عسكرية على مداخل: بلدة سعير، ومخيم العروب للاجئين، وبلدة بيت أمر، وقرية رابود.

 

في يوم الجمعة الموافق 7/8/2020، أقامت قوات الاحتلال (2) حواجز عسكرية على مداخل: مدخل مدينة الخليل الغربي، مدخل مدينة حلحول الجنوبي.

 

في يوم السبت الموافق 8/8/2020، أقامت قوات الاحتلال (4) حواجز عسكرية على مداخل: مدخل مخيم الفوار للاجئين، مدخل قرية السيميا، مدخل مدينة يطا الشمالي، مدخل مدينة الخليل الغربي.

 

في يوم الاحد الموافق 9/8/2020، أقامت قوات الاحتلال (3) حواجز عسكرية على مداخل: بلدة سعير، مدخل قرية واد الشاجنة، ومدخل بلدة اذنا.

 

في يوم الاثنين الموافق 10/8/2020، أقامت قوات الاحتلال حاجزين عسكريين، على مدخلي: بلدة صوريف، وبلدة بيت عينون.

 

في يوم الثلاثاء الموافق 11/8/2020، أقامت قوات الاحتلال (3) حواجز عسكرية على مداخل: مدخل بلدة اذنا، ومدخل مخيم الفوار للاجئين، ومدخل قرية كرزا

 

في يوم الاربعاء الموافق 12/8/2020، أقامت قوات الاحتلال حاجزين عسكريين، على مدخلي: مخيم العروب للاجئين، ومدينة حلحول الجنوبي.

 

محافظة نابلس

 

في يوم السبت الموافق 1/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً فجائياً لها، على دوار عينابوس، جنوب شرقي مدينة نابلس.

 

في يوم الأحد الموافق 2/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي (3) حواجز فجائية لها، في المناطق التالية: بين قريتي جالود وقصرة، ومدخل قرية قريوت، جنوب شرقي مدينة نابلس، ودوار منطقة المسلخ، شرقي مدينة نابلس.

 

في يوم الاثنين الموافق 3/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين عسكريين، على مفرق مستوطنة شافي شمرون، غربي مدينة نابلس، ومفرق المربعة، جنوب مدينة نابلس.

 

محافظة جنين

 

في يوم الخميس الموافق 30/7/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً فجائياً لها، على مدخل بلدة يعبد، جنوب غربي مدينة جنين.

 

محافظة سلفيت

 

في يوم الخميس الموافق 30/7/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً مفاجئاً، على مدخل قرية مردا، شمال مدينة سلفيت.

 

في يوم السبت الموافق 8/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً مفاجئاً على المدخل الشرقي لقرية مردا، شمال مدينة سلفيت.

 

محافظة قلقيلية

 

في يوم الخميس الموافق 30/7/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، (3) حواجز عسكرية، على مداخل بلدات عزون وعزبة الطبيب، شرقي مدينة قلقيلية.

 

مساء يوم الأحد الموافق 2/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أربعة حواجز متفرقة، على مداخل مدينة قلقيلية، وبلدات عزبة الطبيب، وعزون، والنبي الياس.

 

مساء يوم الأحد الموافق 6/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين مفاجئين على مداخل مدينة قلقيلية وقرية عزبة الطبيب.

 

في يوم الثلاثاء الموافق 11/8/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ثلاثة حواجز متفرقة على مداخل: مدينة قلقيلية، وعزبة الطبيب، وبلدة حبلة.

 

محافظة طولكرم

في حوالي الساعة 8:15 صباح يوم الثلاثاء الموافق 11/8/2020، أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فتحة الجدار الفاصل المقام على أراضي قرية فرعون، جنوب مدينة طولكرم، واحتجزت حافلة رحلات كانت تقل مجموعة من المواطنين وتتجه لداخل إسرائيل. وأطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين، ومنعتهم من الدخول أو الخروج من الفتحة المذكورة، التي تعد ممرا للعمال العاملين في إسرائيل.

لا تعليقات

اترك تعليق