a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

التقرير الأسبوعي حول الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينيــة المحتلــة (21– 27 مايو 2020)

التقرير الأسبوعي حول الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينيــة المحتلــة

(21 -27 مايو 2020)

 

 

الانتهاكات الإسرائيلية تتواصل في الأرض الفلسطينية المحتلة

  • إصابة (5) مواطنين أحدهم طفل في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة
  • اثنان من المصابين أصيبا برصاص مستوطنين شرقي رام الله
  • إطلاق النار (6) مرات تجاه الأراضي الزراعية شرق قطاع غزة
  • اعتقال (48) مواطناً، منهم طفلان في (47) عملية توغل في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة
  • إجبار 3 مواطنين على هدم منازل ذاتيا في القدس وهدم منتجعين سياحيين وغرفة أثرية في نابلس
  • إصابة 4 مواطنين وإضرام النيران في أراضي وقطع أشجار ومهاجمة منازل ومركبات في اعتداءات للمستوطنين في الضفة
  • إقامة (30) حاجزاً فجائياً بين مدن وبلدات الضفة الغربية واعتقال (8) مواطنين على الحواجز

 

 

ملخص: واصلت قوات الاحتلال تنفيذ جرائمها وانتهاكاتها ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم، بما في ذلك اقتحام المدن الفلسطينية وما يتخللها من استخدام مفرط للقوة، وشن مداهمات واعتقالات وأعمال تنكيل بالمواطنين. وخلال هذا الأسبوع استمرت اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي، بما في ذلك خلال أيام عيد الفطر، الذي يحتفل به المسلمون في نهاية شهر رمضان. وشهد هذا الأسبوع إقدام مستوطنين على إطلاق النار تجاه مزارعين وإصابتهما بجروح، فضلا عن حرق الأراضي ومهاجمة المنازل. ورصد باحثو المركز (106) انتهاكات، اقترفها الاحتلال خلال المدة التي يغطيها التقرير. ويشير المركز إلى أن القيود المفروضة بسبب طوارئ كورونا، قلصت قدرة باحثينا على التوثيق الميداني، واعتمدوا على متابعة جزء من توثيقهم على التواصل عبر الهاتف مع مصادرهم المحلية الموثوقة المختلفة. وبالتالي فإن ما يرصده التقرير يمثل جزءاً من انتهاكات الاحتلال المستمرة رغم الأوضاع الاستثنائية التي تمر بها عموم بلاد العالم في مواجهة فيروس يهدد حياة البشرية. وكان من أبرز نتائج الانتهاكات التي رصدت ما يلي:

جرائم إطلاق النار وانتهاك الحق في السلامة البدنية

أصيب خمسة مواطنين فلسطينيون، أحدهم طفل، بجروح، في استخدام قوات الاحتلال الإسرائيلي القوة المفرطة ضد المواطنين، واعتداء للمستوطنين في الضفة الغربية. أصيب مواطنان، أحدهم طفل، خلال عمليتي اقتحام رافقها إطلاق نار من قوات الاحتلال في طوباس ورام الله، في حين أصيب مواطنان برصاص مستوطنين شرقي رام الله، وأصيب مواطن في مدينة القدس الشرقية، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن.

وفي قطاع غزة، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي النار (6) مرات تجاه الأراضي الزراعية شرق قطاع غزة.

 

جرائم التوغل والاعتقالات

نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (47) عملية توغل في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة. واقترفت تلك القوات خلالها العديد من الانتهاكات المركبة، من مداهمة المنازل السكنية وتفتيشها والعبث بمحتوياتها، حيث أرهبت ساكنيها، واعتدت على العديد منهم بالضرب، فيما أطلقت الأعيرة النارية في العديد من الحالات. أسفرت تلك الأعمال عن اعتقال (48) مواطناً، منهم طفلان.

 

جرائم الاستيطان واعتداءات المستوطنين

واصلت سلطات الاحتلال الأعمال الاستيطانية في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة، حيث وثق طاقم المركز (8) اعتداءات، شملت: تفكيك ومصادرة كرفان وهدم منزل قيد الإنشاء في الأغوار الوسطى، وهدم 4 بسطات في الأغوار الشمالية، وهدم بركس لتربية الأغنام وإزالة خيمة في بيت لحم، وهدم كرفان ومنتجعين سياحيين وغرفة أثرية في نابلس، وإجبار مواطنين على هدم 3 منازل ذاتياً.

كما وثق المركز (9) اعتداءات نفذها المستوطنون، شملت: إضرام النار في أراضي المواطنين والاعتداء على مزارعين وقطع أشجار في طولكرم، ومهاجمة منزلين ومركبات في نابلس، وإطلاق النار تجاه مواطنين وإصابتهما والاعتداء على مواطنين آخرين في رام الله، وإضرام النار في أرضي مزارعين في الخليل، واقتلاع أشجار في سلفيت.

 

الحصار والقيود على الحركة

لا يزال قطاع غزة يعاني من حصار هو الأسوأ في تاريخ الاحتلال للأرض الفلسطينية المحتلة، حيث دخل الحصار عامه الرابع عشر دون أي تحسن ملموس على حركة الأفراد والبضائع، فيما يفاقم حالة التدهور المستمرة في الأوضاع الإنسانية ويخلف آثاراً كارثية على كافة مناحي الحياة. وفي كثير من الأحيان تستخدم قوات الاحتلال معبر ايرز/ بيت حانون، شمال القطاع، والمخصص لحركة الأفراد كمصيدة لاعتقال المدنيين الفلسطينيين على الرغم من حصولهم على تصاريح تمكنهم من عبور إسرائيل.

وفي الضفة الغربية، تواصل سلطات الاحتلال تقسيمها إلى كانتونات صغيرة منعزلة عن بعضها البعض، فيما لاتزال العديد من الطرق مغلقة بالكامل. وفضلاً عن الحواجز الثابتة، تقوم قوات الاحتلال بنصب العديد من الحواجز الفجائية، وتعرقل حركة المدنيين، وتعتقل العديد منهم عليها وعلى الحواجز الثابتة.

 

التفاصيل

أولاً: جرائم إطلاق النار وقمع التجمعات وانتهاك الحق في السلامة البدنية

في حوالي الساعة 3:30 فجر يوم الخميس الموافق 21/5/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة طوباس. لحظة توغلها تجمهر عدد من المواطنين وألقوا الحجارة تجاه الدوريات المتوغلة في المدينة. على الفور أطلق جنود الاحتلال القنابل الصوتية وقنابل الغاز والاعيرة النارية عشوائياً تجاه المتظاهرين. أسفر ذلك عن إصابة مواطن،22 عاماً، بعيار ناري في القدم اليمنى، نقل إثرها إلى مستشفى طوباس التركي للعلاج، ووصفت المصادر الطبية جراحه بالمتوسطة.

في حوالي الساعة 4:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بالآليات العسكرية، بلدة بيت ريما شمال غربي مدينة رام الله. داهم بعض أفرادها العديد من منزلي عائلتي المواطنين عادل مصطفى البرغوثي، 62 عاماً، وباسل سامر البرغوثي،21 عاماً، وأجروا فيهما أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابها من المنزلين، اعتقلت تلك القوات المواطنين، واقتادتها معها. في تلك الأثناء انتشرت قوة أخرى في شوارع البلدة ونفذت أعمال دورية راجلة. تجمهر عشرات الشبان والفتيه، ورشقوا الحجارة والزجاجات الحارقة، تجاه جنود الاحتلال، الذين أطلقوا الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، والقنابل الغازية، والصوتية، تجاههم. أسفر ذلك عن إصابة طفل، 15عاماً، بشظايا قنبلة غازية في منطقة الرقبة، وعولج ميدانياً. ولاحقاً أفرجت قوات الاحتلال عن المواطن عادل البرغوثي.

 

في حوالي الساعة 8:20 صباح يوم الجمعة الموافق 22/5/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق المغازي في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة وقنابل الغاز تجاه الأراضي الزراعية المحاذية. استمر ذلك بشكل متقطع حوالي 15 دقيقة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

وبعد 10 دقائق، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزون داخل الشريط الحدودي، شرق دير البلح في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية المحاذية، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 8:45 صباح يوم السبت الموافق 23/5/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق دير البلح، في المحافظة الوسطى، نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية. استمر ذلك بشكل متقطع حوالي 30 دقيقة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

 

في حوالي الساعة 6:45 صباح الأحد الموافق 24\5\2020، قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي المصلين المحتفلين بعيد الفطر، وذلك عقب انتهائهم من أداء صلاة العيد في ساحة الغزالي، من الجهة الخارجية لباب الأسباط، أحد أبواب المسجد الأقصى، في البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة.

وأفاد شهود العيان، أن قوات الاحتلال شرعت بالتضييق على المصلين، قبل صلاة العيد، أثناء محاولتهم اجتياز الحواجز الحديدية التي وضعتها القوات عند مدخل ساحة الغزالي، حيث حاولت منعهم واعتدت على بعضهم بالضرب. وعقب انتهاء خطبة العيد اقتحمت قوات كبيرة المنطقة وأخلتها بالقوة. وأوضح الشهود، أن العشرات من جنود الاحتلال، قمعوا المصلين، وانهالوا عليهم بالضرب المبرح والدفع، بعد انتهاء خطبة وصلاة العيد، واعتقلوا مواطنين بعد الاعتداء عليهما بالضرب، واحتجزوهما عدة ساعات في مركز شرطة باب الأسباط والقشلة. والمعتقلان هما: عبد المغني العمري، 62 عاماً، ورياض الرجبي، من ساحة الغزالي.

في حوالي الساعة 3:30 مساء الاثنين الموافق 25\5\2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، النار باتجاه المواطن عوض يونس بشير، 38 عاماً، بدعوى محاولته طعن جندي إسرائيلي، متمركز على نقطة مراقبة عسكرية، مواجهة لبلدة جبل المكبر، جنوبي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. أسفر ذلك عن إصابة المواطن المذكور بعدة أعيرة نارية في صدره، ونقلته تلك القوات إلى مستشفى “تشعاري تصديك” لتقلي العلاج.

وفي أعقاب الواقعة، أغلقت قوات الاحتلال منطقة إطلاق النار، وما حولها، ومنعت المواطنين الفلسطينيين من الاقتراب، وشرعت باقتحام حي بشير في بلدة جبل المكبر، ودهمت منزل المصاب، وشقيقيه أكرم، ورياض، واعتقلتهما. وأفاد أقرباء الشاب المصاب، أن قوات الاحتلال أجرت تفتيشاً دقيقاً داخل منزل عائلة المواطن المذكور، قبل أن تعتقل اثنين من أشقائه، وتترك استدعاءً لوالده للتحقيق.

في حوالي الساعة 7:25 صباح يوم الثلاثاء الموافق 26/5/2020، فتح جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزون داخل الشريط الحدودي شرق دير البلح، في المحافظة الوسطى نيران أسلحتهم الرشاشة وقنابل الغاز تجاه الأراضي الزراعية المحاذية، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات.

في حوالي الساعة 8:30 صباح الثلاثاء الموافق 26/5/2020، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة داخل الشريط الحدودي شرق خانيونس، جنوب قطاع غزة، أعيرة نارية، وقنابل الغاز تجاه الأراضي الزراعية شرق بلدة خزاعة، بمحاذاة الشريط المذكور، دون الإبلاغ عن إصابات.

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على الشريط الحدودي شمال بورة أبو سمرة، شمال بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه الأراضي في المنطقة المحاذية للشريط الحدودي. أثار ذلك الخوف والهلع في صفوف المزارعين القريبة أراضيهم من المنطقة الحدودية، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات أو أضرار.

 

ثانياً: جرائم التوغل والاعتقالات

الخميس 21/5/2020

في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي الفواغرة، وسط مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن ابراهيم هاني صومان، 29 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة يعبد، جنوب غربي محافظة جنين. اقتحم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها اعتقلت تلك القوات أربعة مواطنين منهم طفل وأب ونجله واقتادتهم معها. والمعتقلون هم: يزيد عبد الرحيم ابو عابد،16عاماً، وشعلان كيوان ابو بكر،20عاماً، وعماد محمود العبادي،50عاماً، ونجله عمر،19عاما.

 

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدينة قلقيلية. دهم بعض أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وفي وقتٍ لاحقٍ، وقبل انسحابها اعتقلت تلك القوات 6 مواطنين، واقتادتهم معها. والمعتقلون هم: محمد طلال الباز، 32 عاماً، وعبد الرحمن مازن خدرج، 28 عاماً، وزكي عبد الفتاح داوود، 55 عاماً، وجمال عثمان داوود، 58 عاماً، وحسني شريف النيص، 35 عاماً، وعبد الخالق مازن خدرج، 28 عاماً.

 

في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، بلدة بيت امر، شمالي مدينة الخليل. تمركزت تلك القوات في منطقة الظهر وشعب السير، داهم الجنود عدد من المنازل السكنية، وأجروا فيها اعمال تفتيش. وفي وقت لاحق، انسحبت الآليات من البلدة، فيما اعتقل الجنود أربعة مواطنين أحدهم طفل، واقتادوهم سيراً على الأقدام إلى معسكر للجيش بالقرب من مستوطنة ” كرمي تسور” جنوبي البلدة. والمعتقلون هم: عدي اياد بسام زعاقيق، 21 عاماً مجد زهير خليل مقبل، 17 عاماً، وهو طالب في الثانوية العامة حمد ابراهيم عبد الحميد ابو مارية، 24عاماً وركان ناصر عبد الحميد ابو مارية، 18عاماً.

 

في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة سلواد، شمال شرقي مدينة رام الله. دهم بعض أفرادها منزل عائلة المواطن مالك رائد عبد المعز حامد، 22عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 4:15 فجراً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الأسير المحرر نهاد بدر يونس زغير، 43 عاماً، أثناء توجهه للصلاة على أبواب المسجد الأقصى، بالبلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة، واقتادته إلى جهة مجهولة. يشار إلى أن زغير، كان قد أمضى 35 شهراً في سجون الاحتلال، وأخلت سلطات الاحتلال سبيله، قبل حوالي 3 أسابيع، بشرط إبعاده عن مدينة القدس والمسجد الأقصى أسبوعين.

في حوالي الساعة 4:30 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، قرية صفا، غربي مدينة رام الله، داهم عدد منهم منزل عائلة المواطن مهدي كراجة، 22 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم من المنزل، اعتقلت القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

في وقت متزامن، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، بلدة سنجل، شمالي شرق مدينة رام الله. داهم عدد منهم منزل عائلة المواطن عزات ابراهيم شبانه، 23 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش. وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم من المنزل، اعتقلت القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية خربثا بني حارث، شمالي غرب مدينة رام الله. دهم أفرادها منزل المواطن شادي عبد الرؤوف انجاص، 36 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 5:00 فجراً، اقتحمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، قرية كريسة، شرقي مدينة دورا، جنوب غربي محافظة الخليل. داهم أفرادها منزل عائلة المواطن مؤدي امين الوحواح 24 عاماً، وأجروا فيه اعمال تفتيش. وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم، اعتقلت تلك القوات المواطن المذكور، واقتادته معهم.

في حوالي الساعة 7:00 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز جيت، جنوب غربي محافظة نابلس المواطن اياد محمد صدقة،19عاماً، من سكان قرية عنزة جنوب شرقي محافظة جنين، ونقلته الى جهة غير معلومة.

في حوالي الساعة 2:00 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي باب حطة، بالبلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن سفيان عمر العجلوني، 22 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 9:30 مساءً، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً فجائياً لها على مفرق عرابة، جنوب غربي محافظة جنين. اعتقل أفراد الحاجز المواطن محمود سعيد السعدي،55 عاماً، من سكان مخيم جنين للاجئين، غربي مدينة جنين، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي عمليتي توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: بلدة عزون، شرقي مدينة قلقيلية، وبلدة كفل حارس، شمالي مدينة سلفيت.

 

الجمعة 22/5/2020

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي عملية توغل في مدينة البيرة، دون الإبلاغ عن اعتقالات.

 

السبت 23/5/2020

في حوالي الساعة 9:00 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المنتشرة في أحياء البلدة القديمة من مدينة الخليل، المواطن شادي محمد سدر، 30 عاماً، أثناء وجوده في منطقة عين العسكر، ونقلته إلى مركز التحقيق في مستوطنة “كريات اربع،” شرقي مدينة الخليل.

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة في محيط المسجد الابراهيمي، وسط البلدة القديمة من مدينة الخليل، المواطن محمد هشام الجعبري، 20 عاماً، بعد توقيفه على احدى نقاط التفتيش القريبة من الحرم، ونقلته إلى مركز شرطة “جعبرة”. كما منعت قوات الاحتلال عشرات المواطنين من الوصول إلى المسجد الابراهيمي لإقامة الصلاة فيه.

في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حي باب حطة، بالبلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن محمد خالد شريفة، 22 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

الأحد 24/5/2020

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة سلوان، جنوبي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن محمد سميح العباسي، 26 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 1:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المواطن أحمد جودت الشاويش، 27 عاماً، أثناء وجوده بالقرب من المدخل الغربي لقرية العيساوية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة، واقتادوه معهم إلى جهة مجهولة. يذكر ان قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت الشاويش قبل حوالي 5 أيام، وأخلت سبيله في ذات اليوم، شريطة الحبس المنزلي لمدة 3 أيام.

في حوالي الساعة 8:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة عند حاجز “الكونتينر” العسكري، شرقي مدينة بيت لحم، المواطن عقبة يحيى موسى، 26 عاماً، من سكان بلدة الخضر، جنوبي المدينة. وذلك بعد ان احتجزته بداخل مركبته لعدة ساعات.

 

الاثنين 25/5/2020

ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عملية توغل دون الإبلاغ عن اعتقالات في المناطق التالية: قرية بيت عمره، وقرية الحدب في محافظة الخليل، وبلدة كفل حارس، شمالي مدينة سلفيت، وبدرس، والمزرعة الغربية قضاء مدينة رام الله.

 

الثلاثاء 26/5/2020

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية العيسوية، شمالي شرق مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها عدداً من المنازل السكنية، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، سلم جنود الاحتلال المواطنين: أحمد كايد أبو عصب، 18 عاماً، وياسر درويش، 38 عاماً، بلاغين لمراجعة مخابرات الاحتلال في مركز “المسكوبية” في القدس الغربية. كما اعتقلت تلك القوات (5) مواطنين، منهم طفل، واقتادتهم معها. والمعتقلون هم: فيصل لؤي عبيد، 19 عاماً، علي محمد حمدان،19 عاماً، محمد خلدون مصطفى،15 عاماً، يوسف طارق درويش، 21 عاماً.

في حوالي الساعة 9:00 صباحاً، سلمت سلطات الاحتلال حارس المسجد الاقصى، حمزة نمر، 41 عاماً، قراراً يقضي بإبعاده عن المسجد الأقصى 6 أشهر، بعد أن استدعته للتحقيق في مركز تحقيق القشلة.

وكانت سلطات الاحتلال قد اعتقلت نمر الأسبوع الماضي، أثناء عمله في مسجد قبة الصخرة، بعد أن منعهم من اقتحام المسجد من باب الجنة لتفتيشه، واقتادته إلى مركز القشلة في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، وسلمته قراراً بالإبعاد عن الأقصى أسبوعاً إلى جانب استدعائه للتحقيق، صباح اليوم المذكور اعلاه، لدى مخابرات الاحتلال. من جدير بالذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت نمر أكثر من مرة، وأبعدته عن المسجد الأقصى عدة مرات، ضمن سياسة الاحتلال في تفريغ المسجد الأقصى من المرابطين والحراس من أجل تمرير مشاريع الاقتحامات الاستيطانية للمسجد الأقصى.

في حوالي الساعة 12:30 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز مفاجئ أقامته على المدخل الشرقي لمدينة قلقيلية، المواطن مصعب محمد سميح قطيش، 25 عاماً، سكان بلدة عتيل، شمالي مدينة طولكرم، واقتادته معها.

 

في حوالي الساعة 5:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزة على حاجز زعترة، جنوبي مدينة نابلس، المواطن فهد بلال يحيى، 20 عاماً، سكان مدينة طولكرم، واقتادته معها.

 

الأربعاء 27/5/2020

في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة قفين، شمال مدينة طولكرم. دهم بعض أفرادها منازل عائلات المواطنين: عبد الرحيم وليد محمد صباح، 28 عاماً، وكرم رائد محمد عمار، 20 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معها.

في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بلدة فرعون، جنوب مدينة طولكرم. دهم بعض أفرادها منزل عائلة المواطن محمود نبيل حسن عدوان، 28 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معها.

في حوالي الساعة 5:00 صباحاً، تسللت مجموعة من الوحدات الخاصة الاسرائيلية التي يتشبه افرادها بالمدنيين الفلسطينيين، الى بلدة بيت ريما شمال غربي مدينة رام الله، مستخدمة سيارة ميني باص من نوع فورد أبيض اللون تحمل لوحة تسجيل فلسطينية. تمركزت القوة امام منزل المواطن نور عادل البرغوثي،28عاماً، واقتحم بعض افرادها المنزل واعتقلوا المواطن المذكور. وبعد لحظات اقتحمت قوات الاحتلال البلدة وحاصرت المنزل وغطت انسحاب الوحدات الخاصة واقتادوه الى جهة غير معلومة.

 في حوالي الساعة 5:20 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية أبو شخيدم، شمالي مدينة رام الله. دهم بعض أفرادها منزل عائلة المواطن محمود عماد سليم، 26عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

في حوالي الساعة 7:30 فجراً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، على حاجز عسكري أقامته على المدخل الشرقي لقرية المغير شمالي شرق مدينة رام الله، المواطن عمر عودة شحادة أبو عليا، 28 عاماً، واقتادته معها الى جهة غير معلومة.

 

ثالثاً: جرائم الاستيطان واعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال هذا الأسبوع، أعمال الهدم والتجريف لصالح المشاريع الاستيطانية، في حين استمر المستوطنون في تنفيذ اعتداءاتهم على المواطنين وممتلكاتهم، تحت حماية تلك القوات. والتفاصيل على النحو الآتي:

 

أعمال الهدم والتجريف والمصادرة والإخطارات

في حوالي الساعة 10:00 صباح يوم الخميس الموافق 21/5/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية)، قرية فروش بيت دجن، في الأغوار الوسطى. شرع العمال المرافقون لتلك القوات بتفكيك كرفان مساحته 30 م2 ومصادرته، بدعوى البناء غير القانوني، في مناطق مصنفة (c) ضمن اتفاق اسلو لعام 1993. علماً أنه ملك المواطن محمد عديلي زهدي حامد.

في حوالي الساعة 5:00 فجر الاثنين الموافق 25\5\2020، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بركساً لتربية الماشية، وخيمة، في منطقة برية قرية زعترة، شرق مدينة بيت لحم. وأفاد نشطاء أن جنود الاحتلال اقتحموا أرضاً للمزارع حازم هاشم أبو محاميد، وهدموا بركساً لتربية الأغنام، مقام على الارض، وأزالوا خيمة منصوبة فيها، واستولوا عليهما، بدعوى عدم الترخيص. وأضاف النشطاء أن قوات الاحتلال احتجزت أبو محيميد لساعات قبل إطلاق سراحه.

في حوالي الساعة 8:30 صباح يوم الثلاثاء الموافق 26/5/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية) وجرافة، منطقة النجمة كفر عطية، على الطريق الواصل بيت بلدتي عقربا، ومجدل بني فاضل جنوب شرقي محافظة نابلس. هدمت تلك القوات كرفان مساحته 35 م2 للمواطن: مروان عبد الحميد ابو كتب، من سكان بلدة عقربا بدعوى البناء غير القانوني، في مناطق مصنفة (c) .

في حوالي الساعة 5:30 صباح يوم الأربعاء الموافق 27/5/2020، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية) وجرافة وبلدوزر، منطقة الأثار في بلدة سبسطية في نابلس. هدمت تلك القوات منتجعاً سياحياً وغرفة رومانية داخل المنتجع مساحتها 30 م2، للمواطن: ابراهيم محمود غزال، بدعوى البناء غير القانوني في مناطق مصنفة (c) .

في حوالي الساعة 6:30 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية) وجرافة وبلدوزر، المنطقة الغربية من قرية زوتا، في نابلس. هدمت تلك القوات منتجع مكسيم لاند السياحي، للمواطن: وضاح محمد وائل عبد الحق من سكان مدينة نابلس، بدعوى البناء غير القانوني في مناطق مصنفة (c).

في حوالي الساعة 9:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية) وجرافة، قرية فروش بيت دجن بالأغوار الوسطى. هدمت تلك القوات منزلاً قيد الأنشاء تبلغ مساحته 95متراً، تعود ملكيته للمواطن: أحمد ابراهيم محمد بنيات، بدعوى البناء غير القانوني في مناطق مصنفة (c).

في حوالي الساعة 10:30 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية) وجرافة، منطقة خط 90 بين قريتي بردلا وعين البيضا بالأغوار الشمالية. هدمت تلك القوات 4 بسطات لبيع الخضار. والبسطات عبارة عن معرشات توضع الخضار داخلها وتعود ملكيتها لكل من: فراس عارف اكرم صوافطة، واياد عبد محمد صوافطة، وسليمان زياد عبد صوافطة، وهم من سكان قرية بردلا، وشادي نبيل عارف فقها، من سكان قرية كردلا المجاورة.

في ساعات صباح الأربعاء الموافق 27\5\2020، هدمت عائلة صيام، إضافات 3 منازل تمتلكها، في حي وادي حلوة، ببلدة سلوان، جنوبي البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة ذاتياً بقرار من بلدية الاحتلال، بدعوى البناء دون ترخيص.

وأفاد المواطن ناصر صيام أنه أضاف بناء على منازل العائلة القائمة، منذ ما يزيد عن 90 عاماً، وانتهى من عملية البناء بداية العام الجاري، لافتاً أن كل إضافة تبلغ مساحتها حوالي 80 م2. وأضاف صيام ان نجليه خالد ومجد، حضرا منزلين لهما بشكل كامل، تمهيداً للسكن فيهما، أما المنزل الثالث فيعيش فيه وأسرته المكونة من 6 أفراد. وأوضح صيام أن بلدية الاحتلال بدأت بملاحقته بعد الانتهاء من البناء مباشرة، وأصدرت عدة قرارات هدم، وفرض مخالفات مالية، وأمهلته حتى نهاية الأسبوع الجاري، بعد أن رفضت تجميد الهدم والقيام بإجراءات ترخيص البناء. وأشار صيام انه اضطر لتنفيذ هدم اضافات المنازل الثلاث والتي تبلغ مساحتها الاجمالية حوالي 240 م2، خشية من تنفيذ طواقم البلدية القرار، وإجبار العائلة على دفع أجرة الهدم لطواقم البلدية، والجرافات، وقوات الشرطة، والتي قد تصل الى 150 ألف شيكل.

 

اعتداءات المستوطنين على المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم

في حوالي الساعة 1:00 مساء الخميس 21/5/2020، أضرمت مجموعة من المستوطنين، النار في أراضي المواطنين في قرية رامين، شرقي مدينة طولكرم، والواقعة بالقرب من مستوطنة “عيناف” المقامة على أراضي القرية المذكورة. أدى ذلك إلى إتلاف عشرات الأشجار من الزيتون واللوزيات.

 

في حوالي الساعة 2:00 مساءً، هاجمت مجموعة من المستوطنين ممن يطلقون على أنفسهم مجموعات “تدفيع الثمن”، انطلاقاً من مستوطنة “رحاليم” المقامة على أراضي بلدة الساوية، جنوب شرقي محافظة نابلس، منزل المواطن محمد جاسر صنوبر، الواقع في قرية يتما، وألحقوا أضراراً في المنزل، جنوب شرقي المحافظة المذكورة. تجمهر عدد من المواطنين وتصدوا بالحجارة للمستوطنين، وعادوهم أدراجهم.

في حوالي الساعة 5:00 مساءً، هاجمت مجموعة من المستوطنين ممن يطلقون على أنفسهم مجموعات “تدفيع الثمن”، انطلاقاً من مستوطنة “حومش المخلاه” والتي كانت مقامة على أراضي قرية برقة، شمال غربي محافظة نابلس، المركبات الفلسطينية التي تعبر شارع جنين نابلس وألقوا الحجارة تجاهها دون أن يسجل إصابات.

في حوالي الساعة 9:00 مساءً، هاجمت مجموعة من المستوطنين ممن يطلقون على أنفسهم مجموعات “تدفيع الثمن”، انطلاقاً من مستوطنة “يتسهار” المقامة على أراضي بلدات حوارة وعوريف وعين بوس وعوريف، جنوب شرقي محافظة نابلس، دوار بلدة حواره الشمالي وألقوا الحجارة على المركبات الفلسطينية التي تعبر الدوار، وتجاه منزل المواطن مرهج الضمدي، وألحقوا أضراراً في المنزل المذكور. كما حطموا زجاج نوافذ مركبة من نوع سكودا للمواطن سعد عطا محمد عثمان، من سكان قرية مجدل بني فاضل، جنوب شرقي المحافظة والذي أصيب بجروح جراء تناثر الزجاج داخل المركبة التي كان يقودها على الدوار المذكور.

في حوالي الساعة 7:00 مساء يوم الجمعة الموافق 22/5/2020، هاجمت مجموعة من المستوطنين، بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي انطلاقاً من مستوطنة حلميش المقامة على أراضي شمال غربي مدنية رام الله، المواطنين قصي ذياب التميمي،23عاماً، وزياد التميمي، 24عاماً، سكان قرية دير نظام شمال غربي المدينة، بينما كانا يتوجدان داخل أراضيهم الزراعية في منطقة ” وادِ رياً” المقابلة للمستوطنة المذكورة ويفصل بينهما شارع استيطاني. اعتدى المستوطنون على المواطنين المذكورين بالضرب والحجارة ما أدى إلى إصابتهما بجروح في الرأس ورضوض في أنحا جسديهما. تدخل عدد من المواطنين وأنقذوهما على الفور وتمت معالجتهما ميدانياً، فيما أمنت قوات الاحتلال انسحاب المستوطنين باتجاه المستوطنة المذكورة. يشار الى أن المصاب المذكور قصي التميمي أمين سر حركة” فتح” في القرية المذكورة.

في حوالي الساعة 11:30 صباح الأحد الموافق 24/5/2020، دخلت مجموعة من المستوطنين أراضي المواطنين التابعة لقرية شوفة، شرقي مدينة طولكرم، وقمعت عدداً من المزارعين أثناء عملهم بأرضهم ومنعتهم من العمل بها. كما قطعت تلك المجموعة أغصان بعض أشجار الزيتون، وانسحبت في حوالي الساعة 12:00 مساءً.

في حوالي الساعة 4:00 مساءً، أقدم عدد من المستوطنين، القاطنين في مستوطنة “ماعون” المقامة على أراضي المواطنين المصادرة شرقي مدينة يطا، جنوبي محافظة الخليل، على إشعال النيران في محصول القمح والشعير، في قطعة أرض زراعية، مساحتها 3 دونمات في قرية توانة، وتعود لمواطنين من عائلة ربعي. وتصنف أراضي التوانة ضمن المناطق المصنفة “c” حسب اتفاق أوسلو، أي خاضعة للسيطرة الإسرائيلية الكاملة.

في حوالي الساعة 11:00 صباح الاثنين الموافق: 25/5/2020، هاجم ثلاثة مستوطنين انطلاقاً من مستوطنة “شيلو” المقامة على أراضي قرية ترمسعيا، شرقي مدينة رام الله، المواطنين عماد فتحي أبو عليا، 33عاماً، وشقيقه مراد،28 عاماً، أثناء عملهما في أرضهم الزراعية، في منطقة السهل الزراعية المحاذية للقرية المذكورة. وأطلق مستوطن النار بشكل مباشر ومتعمد تجاه المواطنين. أسفر ذلك عن إصابة الأول بعيار ناري في منطقة الفخذ الأيسر، وأصيب الثاني بعيار ناري في منطقة الخاصرة، نقلا إثرها إلى مجمع فلسطين الطبي داخل مدينة رام الله لتلقي.

في حوالي الساعة 7:40 مساء الاثنين الموافق 25/5/2020، اقتحمت مجموعة من مستوطني مستوطنة رفافا، المقامة على أراضي بلدة ديراستيا، شمالي مدينة سلفيت، أراضي المواطنين في قرية حارس، المحاذية لها، واقتلعت وقطعت عدد من أشجار الزيتون، تقدر بنحو 200 شجرة زيتون، لورثة يعقوب عودة سلطان، وتبلغ مساحة الأرض 10 دونمات، وتقع غربي قرية حارس.

 

رابعاً: جرائم الحصار والقيود على حرية الحركة

 

في الضفة الغربية

وفضلاً عن الحواجز الثابتة والطرق المغلقة، فقد شهدت الفترة التي يغطيها التقرير مزيداً من الحواجز الفجائية التي تعرقل حركة الأفراد والبضائع بين المدن والقرى وتمنعهم من الوصول لأماكن عملهم، حيث نصبت قوات الاحتلال (30) حاجزاً فجائياً، تخللها تفتيش للسيارات والتدقيق في البطاقات الشخصية للمواطنين، إلى جانب إغلاق طرق بالمكعبات الإسمنتية والبوابات الحديدية والسواتر الرملية. واعتقلت تلك القوات (8) مواطنين أثناء مرورهم على الحواجز الثابتة والطيارة. كما أغلقت تلك القوات العديد من الطرق وشددت إجراءاتها على حركة التنقل على الحواجز الثابتة.

ووفق ما استطاع باحثو المركز توثيقه حول حرية قيود حرية الحركة والحواجز الفجائية، فقد كانت على النحو التالي:

 

محافظة أريحارام الله

في يوم السبت الموافق: 23/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكرياً على المدخل الجنوبي للمدينة. وأقامت حاجزين مماثلين على مداخل قريتا عين الديوك، ومرج نعجة، شمالي المدينة. واستمر ذلك حتى مساء يوم الأحد الموافق: 24/5/2020.

وفي يوم الأحد الموافق 24/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكريا على المدخل الجنوبي للمدينة.

 

محافظة الخليل

في يوم الخميس الموافق 21/5/2020، أقام جنود الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكرياً طياراً لها على مدخل بلدة بيت عينون، شمالي مدينة الخليل.

في يوم الأحد الموافق 24/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين عسكريين، على مدخلي: مدينة يطا الشمالي، ومخيم الفوار للاجئين.

في يوم الاثنين الموافق 25/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين عسكريين، على مدخلي: قرية بيت عوا، وبلدة سعير.

 

محافظة نابلس

في يوم الخميس الموافق 21/5/2020، أقامت قوات الاحتلال، حاجزاً فجائياً لها على مدخل قرية دير شرف، المدخل الغربي لمدينة نابلس.

في يوم الجمعة الموافق 22/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين عسكريين على مدخل قرية صرة، المدخل الجنوبي الغربي لمدينة نابلس، ومفرق مستوطنة يتسهار، جنوب شرقي محافظة نابلس.

في يوم الاثنين الموافق 25/5/2020، أقامت قوات الاحتلال، حاجزاً فجائياً لها على مدخل قرية برقة، شمال غربي محافظة نابلس.

في يوم الجمعة الموافق 22/5/2020، أقامت قوات الاحتلال حاجزين عسكريين على: مدخل قرية برقة، شمال غربي محافظة نابلس، ودوار مستوطنة يتسهار، جنوب شرقي محافظة نابلس.

في يوم الثلاثاء الموافق 26/5/2020، أغلقت قوات الاحتلال الاسرائيلي بالمكعبات الأسمنتية مفرق المربعة الواصل بين قرى جنوب مدينة نابلس.

 

محافظة جنين

في يوم الثلاثاء الموافق 26/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزين عسكريين على: على مدخلي قرية حداد السياحي، جنوب شرقي محافظة جنين، وبلدة سيلة الظهر، جنوب محافظة جنين.

 

محافظة طوباس

في يوم الثلاثاء الموافق 26/5/2020، أقامت قوات الاحتلال، حاجزاً فجائياً لها على مدخل مخيم الفارعة للاجئين، المدخل الجنوبي لمدينة طوباس.

 

محافظة سلفيت

في يوم الجمعة الموافق 22/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكرياً، على المدخل الشمالي لمدينة سلفيت.

في يوم السبت الموافق 23/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكرياً، على المدخل الشمالي لمدينة سلفيت.

في يوم الأحد الموافق 24/5/2020، أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، البوابة المقامة على مدخل بلدة كفل حارس، شمالي مدينة سلفيت.

 

محافظة قلقيلية

في يوم الجمعة الموافق 22/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكرياً، على المدخل الشرقي لمدينة قلقيلية.

في يوم السبت الموافق 23/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ثلاثة حواجز عسكرية، على مدخل قرية عزبة الطبيب، وتحت جسر بلدة عزون، وعلى المدخل الشرقي لمدينة قلقيلية.

في يوم الأحد الموافق 24/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكرياً، على المدخل الشرقي لمدينة قلقيلية.

في يوم الاثنين الموافق 25/5/2020، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خمسة حواجز عسكرية، تحت جسر بلدة عزون، والمدخل الشرقي لمدينة قلقيلية، ومدخل بلدة حبلة، والطريق الواصل بين بلدتي جيوس والنبي الياس، وعلى مدخل قرية عزبة الطبيب، شرقي مدينة قلقيلية.

لا تعليقات

اترك تعليق