a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

المركز يدين مقتل مواطنة من مدينة غزة، ويطالب الجهات المختصة بالتحقيق وتقديم القاتل للعدالة

المرجع:09/2020  

أعلن صباح يوم أمس الاثنين الموافق 10 فبراير 2020، عن مقتل المواطنة (ص.ش) 25 عاما، من حي النصر غرب مدينة غزة، جراء الخنق، وباشرت الشرطة بالتحقيق في القضية، وقامت بتحويل الجثة للطب الشرعي في مجمع مستشفى الشفاء الطبي بمدينة غزة لمعرفة ملابسات وظروف الوفاة.

وأفادت مصادر الطب الشرعي في مستشفى الشفاء لباحثة المركز بعد معاينة الجثة، أن سبب الوفاة هو الخنق والضغط على العنق. وحسب المعلومات فان الشرطة قامت باعتقال زوج المواطنة المغدورة (أ.ف) 28 عاما وهو من سكان حي النصر، لاشتباهها به بارتكاب جريمة القتل وحولته للتحقيق.

وتعد هذه الجريمة هي الاولى من نوعها التي تسجل في الأرض الفلسطينية المحتلة خلال العام الحالي.

المركز الفلسطيني لحقوق الانسان ينظر بقلق بالغ الى تنامي ظاهرة العنف القائم على النوع الاجتماعي، بما في ذلك جرائم القتل على خلفيات مختلفة واستمرار ارتكاب مثل هذه الجرائم بحق النساء في المجتمع الفلسطيني، ويطالب الجهات الرسمية بتوفير الحماية اللازمة للنساء والفتيات.

وبناء عليه يدعو المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان السلطات المختصة بملاحقة مقترفي جرائم القتل وخاصة جرائم قتل النساء، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهم.

لا تعليقات

اترك تعليق