a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.
English
Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

إصابة (45) مدنيًّا فلسطينيًّا منهم (17) طفلاً ، و(3) نساء وصحفي باعتداءات الاحتلال على المشاركين في الجمعة الـ 85 لمسيرة العودة وكسر الحصار

المرجع: 143/2019

أصيب 45 مدنيًّا فلسطينيًّا، منهم 17 طفلاً، و3 نساء، وصحفي، بجروح مساء اليوم الجمعة الموافق 20/12/2019، في استخدام قوات الاحتلال الإسرائيلي القوة المفرطة ضد المشاركين في الجمعة الـ 85 لمسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

استمرت قوات الاحتلال في استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين؛ وأصابت (11) منهم بأعيرة نارية وشظايا، وصفت حالة (3) منهم بالخطيرة، إلى جانب استهداف الجزء العلوي بالجسم بالأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط ما أدى للعديد من الإصابات.

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار لتظاهرات اليوم، تحت اسم “الخليل عصية على التهويد”، للتضامن مع محافظة الخليل في ظل المشاريع الاستيطانية الإسرائيلية التي استهدفتها في الآونة الأخيرة.

وبدأ المواطنون بالتوافد إلى مخيمات العودة الخمسة شرق القطاع، حوالي الساعة 2:00 مساء، للمشاركة في التظاهرات التي استمرت إلى حوالي الساعة 4:30 مساءً.

ووفق توثيق المركز، ترتفع حصيلة الضحايا في المسيرة منذ انطلاقتها في 30 مارس 2018 إلى (215) قتيلا منهم (47) طفلاً، وامرأتان، و(9) من ذوي الإعاقة، و(4) مسعفين، وصحفيان. أما الإصابات فارتفعت إلى (14815) مصابًا، منهم (3735) طفلاً، و(391) امرأة، و(255) مسعفًا و(219) صحفيًّا، علمًا أن بعضهم أصيب عدة مرات.

وكانت تفاصيل الأحداث لهذا اليوم على النحو الآتي:

 

* محافظة الشمال: انطلقت التظاهرات شرق جباليا، وتخللها محاولات إلقاء حجارة تجاه تجمعات قوات الاحتلال داخل الشريط الحدودي. أسفرت اعتداءات الاحتلال عن إصابة (15) مواطناً، بينهم 5 أطفال وامرأة وصحفي. أصيب (3) أشخاص، منهم طفلة ومسنة، بأعيرة نارية، و(11) بأعيرة مطاطية، منهم 3 أطفال، وإصابة واحدة بقنبلة غاز مباشرة، استهدفت طفلا. والصحفي المصاب هو ثائر خالد فهمي أبو رياش، 24 عاما، وهو مصور في وكالة الشمال أون لاين، وأصيب بعيار مطاطي في الساق اليسرى.

* محافظة غزة: توافد المئات للمشاركة في التظاهرات بمنطقة ملكة شرقي غزة، واستهدفتهم قوات الاحتلال بقنابل الغاز المسيل للدموع، والأعيرة المطاطية، ما أدى لإصابة طفل بعيار مطاطي في وجهه.

* المحافظة الوسطى: استهدف جنود الاحتلال الاسرائيلي المتمركزون على السواتر الترابية، وداخل جيباتهم وآلياتهم العسكرية المنتشرة داخل الشريط الحدودي وامتداده، المشاركين في المظاهرات السلمية شرق مخيم البريج، عبر إطلاق الأعيرة النارية، والمطاطية، وقنابل الغاز المسيلة للدموع تجاه العشرات من الشبان، والأطفال، والنساء الذين تظاهروا على مسافات متفاوتة من صفر إلى 300متر بالقرب من السلك الشائك، وأشعلوا إطارات سيارات وحاولوا إلقاء الحجارة وقنابل الصوت تجاه جنود الاحتلال وآلياته، دون تشكيل أي خطر على حياة الجنود. استمر إطلاق النار حتى الساعة 5:00 مساءً، وأسفر عن إصابة (6) مواطنين منهم امرأة وطفل. أصيب (3) أشخاص بأعيرة نارية و(3) بأعيرة مطاطية. نقل المصابون إلى مستشفى شهداء الأقصى بدير البلح ووصفت جراح أحدهم بالخطيرة وهو إبراهيم محمود صالح أبو خشبة، 24 عاما، وأصيب بعيار ناري في البطن وأدخل العناية المركزة فور وصوله المستشفى، فيما وصفت جراح الآخرين ما بين متوسطة إلى طفيفة. كما أصيب العشرات بحالات اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، عولج عدد منهم ميدانيا ونقل آخرون إلى المستشفى لتلقي العلاج

 

* محافظة خانيونس:  توافد مئات المواطنين لمخيم العودة، شرق بلدة خزاعة، شرقي المحافظة. بقي غالبيتهم في ساحة المخيم للاستماع ومتابعة برنامج المنصة، في حين اقترب العشرات من الشريط الحدودي مع إسرائيل مقابل المخيم، وحاولوا إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة، تجاه قوات الاحتلال المتمركزة داخل الشريط المذكور. بدورها أطلقت تلك القوات الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين. أسفر ذلك عن إصابة (9) مواطنين، منهم طفلان وامرأة بأعيرة مطاطية. كما أصيب العشرات بالاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

محافظة رفح: شارك مئات المواطنين في التظاهرات شرق حي الشوكة، وبقي جزء منهم داخل ساحة مخيم العودة، حيث ألقيت الكلمات ونظمت مسابقة ثقافية وعرضت فقرة غنائية، في حين حاول عشرات المتظاهرين الوصول إلى مسافة قريبة من الشريط الحدودي، وألقوا الحجارة، داخله. أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الأعيرة النارية والمطاطية وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين. أسفر ذلك عن إصابة (14) مواطنًا منهم (5) أطفال. بين المصابين اثنان وصفت حالتهما بالخطيرة أحدهما طفل. أصيب (5) أشخاص بأعيرة نارية، و(5) بأعيرة مطاطية، و(4) أشخاص بقنابل غاز مباشرة. والمصابان بجروح خطيرة هما: حازم خالد ابو جريدة، ٢٠ عاما، وأصيب بعيار ناري في الرقبة وحول لمستشفى غزة الأوروبي. وباسل عبد الرؤوف سلام اللولحي، ١٥ عاما، وأصيب بعيار ناري أعلى الفخذ.

لا تعليقات

اترك تعليق