a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

8:00 - 15:00

أيام العمل | الأحد - الخميس

972-82824776

اتصل بنا

Facebook

Twitter

Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

التقرير الأسبوعي حول الانتهاكات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينيــة المحتلــة (05 – 11 ديسمبر 2019)

الانتهاكات الإسرائيلية تتواصل في الأرض الفلسطينية المحتلة

 ( 5 ديسمبر 2019-  11 ديسمبر 2019)

 

  • إصابة (49) مواطنًا، منهم (23) طفلاً، و(3) نساء ومسعفان، إحداهما امرأة؛ في قمع مسيرات العودة شرق قطاع غزة.

 

  • إصابة (7) مواطنين في استخدام مفرط للقوة في الضفة الغربية

 

  • اعتقال (58) مواطناً، منهم (4) أطفال، و(4) نساء منهن (3) صحفيات في (94) عملية توغل في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة

 

  • من بين المعتقلين طاقم تلفزيون فلسطين خلال برنامج “صباح الخير يا قدس في مدينة القدس المحتلة

 

  • تجريف (3) منازل في الخليل، و(27) دونماً في قلقيلية، وإجبار مواطن على هدم منزله بالقدس المحتلة

 

  • المستوطنون يعطبون إطارات (160) سيارة في القدس المحتلة

  

  • إقامة (41) حاجزاً فجائياً بين مدن وبلدات الضفة الغربية، واعتقال (3) مواطنين عليها

ملخص: 

 

واصلت قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي ومستوطنيها خلال الأسبوع الحالي انتهاكاتها الجسيمة في الأرض الفلسطينية المحتلة، حيث اقترفت المزيد من الانتهاكات المركبة، والمخالفة لقواعد القانون الدولي الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان. ورصد باحثو المركز (148) انتهاكاً اقترفتها قوات الاحتلال والمستوطنون، خلال الفترة التي يغطيها التقرير.  وكان من أبرز نتائجها على النحو التالي:

 

في إطار استخدامها للقوة المفرطة، أصابت قوات الاحتلال (57) مدنياً في قطاع غزة والضفة الغربية. أصيب (49)مدنياً، منهم (23) طفلاً، و(4) نساء، إحداهن مسعفة، ومسعف آخر بجراح، في قمع المشاركين في فعاليات الجمعة الـ 83 لمسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة، في حين أصيب عامل من بلدية جباليا شرق البلدة، عندما أطلقت عليه قوات الاحتلال النار، اثناء تأديته لعمله في المطقة الحدودية. وفي الضفة الغربية، أصيب (7) مدنيين، منهم (6) أصيبوا في استهدافهم قرب جدار الضم (الفاصل) داخل أراضي الضفة، اثناء محاولتهم الدخول إلى إسرائيل من خلال فتحات الجدار بهدف العمل.

 

أما على صعيد أعمال التوغل واقتحام المنازل السكنية، والممتلكات المدنية، واعتقال العديد من المدنيين الفلسطينيين، نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (94) عملية توغل في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة. واقترفت تلك القوات خلالها العديد من الانتهاكات المركبة، من مداهمة المنازل السكنية وتفتيشها والعبث بمحتوياتها، حيث ارهبت ساكنيها، واعتدت على العديد منهم بالضرب، فيما أطلقت الأعيرة النارية في العديد من الحالات. أسفرت تلك الأعمال عن اعتقال (58) مواطناً، منهم (4) أطفال، و(4) نساء منهن (3) صحفيات.  وبتاريخ 6/12/2019، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي طاقم تلفزيون (فلسطين) في مدينة القدس الشرقية المحتلة، وهم صحفيتين، واثنين من المصورين، خلال بث البرنامج الأسبوعي “صباح الخير يا قدس”، كما اعتقلت أحد ضيوف البرنامج، وهو أسير محرر.  وفي قطاع غزة اعتقلت قوات الاحتلال، اثنين من المواطنين قرب الشريط الحدودي شرق رفح، وأطلقت قنابل الغاز قبالة حي النجار في خزاعة، شرقي خانيونس.

 

من جانب آخر، واصلت سلطات الاحتلال الأعمال الاستيطانية في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة، حيث وثق طاقم المركز (4) انتهاكات، اشتملت على تجريف (3) منازل سكنية وقطعة أرض مساحتها 200 م2في الخليل، وتجريف (27) دونماً من أراضي قرية كفر لاقف، شرق مدينة قلقيلية، بهدف انشاء منطقة صناعية وضمها لمستوطنة “كرنيه شمرون”، وإجبار مواطن على هدم منزله ذاتيا ًفي القدس.

 

كما وثق المركز انتهاكين اقترفهما المستوطنون، تمثلت في رشق سيارة بنابلس، وإعطاب إطارات (160) مركبة في القدس، إلى جانب كتابة شعارات عنصرية.

 

أما على صعيد الحصار، لا يزال قطاع غزة يعاني من حصار هو الأسوأ في تاريخ الاحتلال للأرض الفلسطينية المحتلة، حيث دخل الحصار عامه الرابع عشر دون أي تحسن ملموس على حركة الأفراد والبضائع، فيما يفاقم حالة التدهور المستمرة في الأوضاع الإنسانية ويخلف اثاراً كارثية على كافة مناحي الحياة. وفي كثير من الأحيان تستخدم قوات الاحتلال معبر ايرز/ بيت حانون، شمال القطاع، والمخصص لحركة الأفراد كمصيدة لاعتقال المدنيين الفلسطينيين على الرغم من حصولهم على تصاريح تمكنهم من عبور إسرائيل.  وفي الضفة الغربية تواصل سلطات الاحتلال تقسيمها إلى كانتونات صغيرة منعزلة عن بعضها البعض، فيما لاتزال العديد من الطرق مغلقة بالكامل منذ بدء الانتفاضة الثانية. وفضلاً عن الحواجز الثابتة، تقوم قوات الاحتلال بنصب العديد من الحواجز الفجائية، وتعرقل حركة المدنيين، وتعتقل العديد منهم على تلك الحواجز، حيث اعتقلت (3) مواطنين خلال هذا الأسبوع.

 

التفاصيل:

* أولاً: جرائم القتل وإطلاق النار وانتهاك الحق في السلامة البدنية:

  1. استخدام القوة ضد مسيرة العودة وكسر الحصار في قطاع غزة:

 في ساعات مساء يوم الجمعة الموافق 6/12/2019، انطلقت التظاهرات في مخيمات العودة الخمس، شرق قطاع غزة ضمن فعاليات الجمعة الـ 83 لمسيرات العودة وكسر الحصار وحملت اسم “المسيرة مستمرة”، وأسفرت اعتداءات الاحتلال عن إصابة (49) مدنياً، منهم (23) طفلاً، و (3) نساء، ومسعفان، إحداهما امرأة

وكانت تفاصيلها على النحو التالي:

 

* محافظة الشمال: انطلقت التظاهرات شرق جباليا، وتخللها محاولات إلقاء حجارة تجاه تجمعات قوات الاحتلال داخل الشريط الحدودي. أسفرت اعتداءات الاحتلال عن إصابة (14) مواطناً، بينهم امرأة و(5) أطفال، وامرأتان. أصيب (2) مواطنين بالأعيرة النارية وشظاياها، و(8) بأعيرة معدنية مغلفة بالمطاط، و(4) بقنابل غاز ارتطمت بأجسادهن بشكل مباشر.

* محافظة غزة: توافد المئات للمشاركة في التظاهرات بمنطقة ملكة شرق مدينة غزة، واستهدفتهم قوات الاحتلال بقنابل الغاز المسيل للدموع، والأعيرة النارية والمطاطية. أسفر ذلك عن إصابة (5) مواطنين، أصيب (4) منهم بقنابل غاز مباشرة، والخامس أصيب بعيار مطاطي في الرأس، في حين أصيب العشرات بالاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

* المحافظة الوسطى: اندلعت التظاهرات شرق مخيم البريج، وتنوعت بين تجمع المئات في ساحة مخيم العودة، والتظاهر قرب الشريط الحدودي الفاصل بين القطاع وإسرائيل. وخلال ذلك حاول بعض المتظاهرين إلقاء الحجارة والمفرقعات الصوتية تجاه قوات الاحتلال داخل الشريط المذكور. أطلقت تلك القوات أعيرة نارية ومطاطية وقنابل الغاز تجاه تجمعات المواطنين. أسفر إطلاق النار الذي استمر حتى الساعة 5:00 مساءً عن إصابة (5) متظاهرين، منهم طفلان وامرأتان. أصيب (3) منهم بالأعيرة المعدنية، وأصيب (2) بقنبلتي غاز ارتطمتا بجسديهما بشكل مباشر. حُوِّلَت إحدى المصابتين وهي المواطنة مي سليمان عبد الكريم أبو رويضة، 20 عاماً، من سكان المغازي، إلى مستشفى العيون في مدينة غزة، لإصابتها بقنبلة غاز في عينها اليمنى، حيث تم استئصال العين ومن ثم حولت إلى مستشفى الشفاء بغزة.

وأفادت المصابة أبو رويضة، لباحث المركز بما يلي:

 

 {{ في حوالي الساعة 3:30 مساء يوم الجمعة الموافق 6/12/2019م أصبت بقنبلة غاز تحت عيني اليمنى مباشرة جراء اطلاق جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزين داخل الشريط الحدودي خلال مواجهات مسيرة العودة. قام أحد الشبان بالتقدم نحوي وحملي، ثم جاء المسعفون وحملوني على حمالة ونقلوني إلى المستشفى الميداني الذي يبعد حوالي 1000 متر. وبعد تقديم الإسعافات الأولية لي نقلوني إلى مستشفى شهداء الأقصى في دير البلح، حيث تم علاجي ووضع لاصق على عيني وتحويلي إلى مستشفى العيون في حي النصر في مدينة غزة، وهناك حولوني إلى مستشفى الشفاء لعمل صورة C.T ثم أعادوني إلى مستشفى النصر. وفي حوالي الساعة 9:15 مساء أدخلت غرفة العمليات حيث تم استئصال عيني بالكامل، وفي صباح يوم الاحد 8/12/2019، تم تحويلي إلى مستشفى الشفاء بغزة، وما زلت اتلقى العلاج حتى الآن}}. 

* محافظة خانيونس: توافد مئات المواطنين للمشاركة في التظاهرات في مخيم العودة في بلدة خزاعة ومحيطه، شرق المحافظة. بقي غالبية المتظاهرين داخل ساحة المخيم للاستماع ومتابعة فعاليات المنصة، في حين توجه عشرات منهم إلى محيط الشريط الحدودي الفاصل مع إسرائيل مقابل المخيم، وحاولوا إلقاء الحجارة والمفرقعات الصوتية. أطلقت قوات الاحتلال الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين. كما استخدمت قوات الاحتلال عربة خاصة لضخ مياه ذات رائحة كريهة (شبيهة بالمجاري) تجاه المتظاهرين. أسفرت اعتداءات الاحتلال عن إصابة (8) مواطنين، منهم (5) أطفال ومسعفان بجروح، نتيجة الإصابة بأعيرة مطاطية، حولوا لمستشفيات المدينة. كما أصيب عدد من المواطنين بأعيرة مطاطية سطحية وحالات اختناق وتلقوا علاجاً ميدانيًّا. والمسعفان المصابان، هما: داليا بسام أحمد أبوريدة، 21 عاماً، وأصيبت بعيار مطاطي في اليد اليسرى، وهي من فريق وطن الطبي، ومحمد زياد زغبر، 35 عاماً، وأصيب بعيار معدني مغلف بالمطاط في الكتف الأيمن، وهو مسعف متطوع في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني. علمًا أن بعض الشبان توافدوا منذ الساعة الواحدة بعد الظهر إلى منطقة التظاهرات، واستهدفتهم قوات الاحتلال بقنابل الغاز والرصاص، وأصيب أحدهم وهو طفل بعيار مطاطي قبل أن يتوافد المئات للمنطقة.

 

* محافظة رفح: تجمع مئات المتظاهرين شرق حي الشوكة، وبقي جزء منهم داخل ساحة مخيم العودة، حيث ألقيت الكلمات، والفقرات الفنية، في حين حاول عشرات المتظاهرين الوصول إلى مسافة قريبة من الشريط الحدودي الفاصل بين القطاع وإسرائيل، وأشعلوا إطارات سيارات، وحاولوا إلقاء الحجارة تجاه جنود وآليات الاحتلال وراء الشريط المذكور. أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأعيرة النارية والمطاطية وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين، بالإضافة لرشهم بالمياه العادمة. أسفر ذلك عن إصابة (17) مواطنًا، منهم (11) طفلا. أصيب اثنان بأعيرة نارية وشظاياها، و(8) بأعيرة مطاطية، ووصفت إصابة أحدهم بالخطيرة، و(7) بقنابل غاز ارتطمت بأجسادهم بشكل مباشر. والمصاب بجروح خطيرة هو: راجح محمد القاضي، 24 عاما، وأصيب بعيار معدني مغلف بالمطاط في الرأس تسبب بكسر في الجمجمة، وحول إلى مستشفى غزة الأوروبي في مدينة خانيونس.

  1. أعمال إطلاق النار وتهديد السلامة البدنية الأخرى:

* في حوالي الساعة 3:00 مساء يوم الجمعة الموافق 6/12/2019، تجمهر عدد من الشبّان الفلسطينيين، وألقوا الحجارة صوب عدد من دوريات جيش الاحتلال الإسرائيلي المتوقفة بالقرب من السياج الأمني لمستوطنة ” كرمي تسور” المحاذية لبلدة بيت أمر من الناحية الجنوبية، شمال مدينة الخليل. طارد الجنود راشقي الحجارة، وأطلقوا قنابل الغاز، والأعيرة النارية صوبهم بشكل مباشر. أسفر ذلك عن إصابة مواطن (18 عاماً) بعيار ناري في البطن، وجرى نقله إلى المستشفى الأهلي في مدينة الخليل، بواسطة سيارة إسعاف تابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، ووصف حالته بالخطرة. وذكرت مصادر طبية ان المصاب خضع لعملية جراحية لاستئصال الطحال وقد أحدث العيار الناري تهتكاً في أجزاء من الكبد.

* وفي حوالي الساعة 3:00 مساء يوم الجمعة المذكور، فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة داخل السياج الحدودي الفاصل مع قطاع غزة، شرق مكب النفايات، شرق مقبرة الشهداء الإسلامية، شرق جباليا، شمال قطاع غزة، النار تجاه شاحنة من نوع (Volvo f16)، تعمل لصالح بلدية جباليا. أدى ذلك لإصابة جسم الشاحنة بأربعة أعيرة نارية، وإصابة العامل مصلح نضال مصلح عبد ربه، 24 عاماً، من سكان جباليا البلد، بعيار ناري في الذراع الأيسر (وهو يعمل بنظام العقد اليومي الذي يستمر حتى نهاية شهر ديسمبر 2019). تم نقل المصاب عبر سيارة إسعاف للنقطة الطبية الخاصة بمخيم العودة في منطقة أبو صفية، شمال شرقي جباليا، حيث تزامنت إصابته مع بدء فعاليات مسيرة العودة في محيط المنطقة، وقد تم تحويله إلى مستشفى العودة التابع لاتحاد لجان العمل الصحي، وبعد تشخيص إصابته من قبل الأطباء، وصفت بالمتوسطة، وغادر المذكور المستشفى في حوالي الساعة 4:30 مساء نفس اليوم.

* في حوالي الساعة 6:00 صباح يوم الثلاثاء الموافق 10/12/2019، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي المكلفة بحراسة جدار الضم (الفاصل) الأعيرة النارية تجاه المواطن سيف إياد وجيه العارضة، 21 عاماً، من سكان بلدة عرابة، جنوب غربي محافظة جنين، ما أسفر عن إصابته بعيار ناري في سطحي في مشط الرجل اليمنى. أصيب المواطن المذكور أثناء محاولته التسلل للعمل في إسرائيل من خلال البوابة المقامة على أراضي بلدة ظهر العبد، جنوب غربي المحافظة، وتم نقله إلى مستشفى الشهيد د. خليل سليمان الحكومي في مدينة جنين لتلقي العلاج.

* في حوالي الساعة 7:20 صباح يوم الثلاثاء المذكور، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على بوابة جدار الضم (الفاصل)، بمحاذاة قرية نزلة عيسى، شمال مدينة طولكرم، الأعيرة النارية، تجاه عدد من العمال الفلسطينيين الذين كانوا يحاولون التسلل للعمل في إسرائيل. أسفر ذلك عن إصابة (3) منهم بجراح، وهم: 1) نمر عادل خصيب، 26 عاماً، وأصيب بعيار ناري بالرجل اليسرى؛ 2) محمد تيسير عمار، 28 عاماً، وأصيب بعيار ناري بالرجل اليسرى؛ ويوسف زياد خصيب، 29 عاماً، وأصيب بعيار ناري بالقدم، وثلاثتهم من سكان بلدة قفين، شمال المدينة.

* في حوالي الساعة 7:30 صباح يوم الأربعاء الموافق 11/12/2019، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي المكلفة بحراسة جدار الضم (الفاصل) الأعيرة النارية تجاه المواطن حازم محمد موسى لحلوح، 30 عاماً، من سكان بلدة عرابة، جنوب غربي محافظة جنين، ما أسفر عن إصابته بعيار ناري سطحي في القدم اليمنى. أصيب المواطن المذكور أثناء محاولته التسلل للعمل في إسرائيل من خلال البوابة المقامة على أراضي قفين، شمال محافظة طولكرم، وتم نقله إلى مستشفى الشهيد د. خليل سليمان الحكومي في مدينة جنين لتلقي العلاج.

* في حوالي الساعة 8:00 صباح يوم الأربعاء المذكور، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على بوابة جدار الضم (الفاصل)، بمحاذاة قرية نزلة عيسى، شمالي مدينة طولكرم، الأعيرة النارية، تجاه عدد من العمال الفلسطينيين الذين كانوا يحاولون الدخول للعمل في إسرائيل. أسفر ذلك عن إصابة المواطن علاء بسام أبو بكر، 28 عاماً، سكان بلدة قفين، شمال المدينة، بعيار ناري بالرجل اليمنى.

* في حوالي الساعة 5:30 مساء يوم الأربعاء الموافق 11/12/2019، أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل، شرق خانيونس، جنوب قطاع غزة، العديد من قنابل الغاز، قبالة حي النجار، شرق بلدة خزاعة، شرقي المدينة؛ ما أدى إلى إصابات بالاختناق في صفوف سكان المنطقة جراء استنشاق الغاز.

ثانياً: جرائم التوغل والاعتقالات:

الخميس 5/12/ 2019

* في حوالي الساعة 12:00 منتصف الليل، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة الطور، شرق البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة الطفل محمود الهدرة، 17 عاماً؛ وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال الطفل المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بيت أمّر، شمال مدينة الخليل. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن ذياب سعيد عوض، 50 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال نجليه: عبد العزيز، 27 عاماً؛ وقاسم، 20 عاماً، ونقلوهما إلى جهة غير معلومة.

* في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة صوريف، شمال غربي مدينة الخليل. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين: موسى كمال براذعية، 30 عاماً؛ وأيمن علي عبد الفتاح براذعية، 38 عاماً؛ وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، ونقلوهما إلى جهة غير معلومة.

* في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة سلوان، جنوب البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة. دهم أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال (4) مواطنين، وحولتهم للتحقيق في مركز شرطة شارع صلاح الدين، وسط المدينة. والمعتقلون هم: سفيان النتشة؛ إسلام الرجبي، حمزة أبو اسنينة، ومحمد الرجبي.

* في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها شاحنة مزودة برافعة، بلدة الظاهرية، جنوب مدينة الخليل، وتمركزت في حي جورة الدمي. دهم أفرادها مخرطة ومشاغل لإعادة هيكلة الحديد تعود لعائلة الطل، وشرعوا بعملية تفتيش دقيقة وفحص للمركبات المتوقفة فيها. وبعد حوالي نصف ساعة، شرع الجنود بعملية مصادرة لمعدات الورش. وقبل انسحابهم، سلم الجنود مالك الورشة، سليمان مناع الطل، ورقة مضبوطات سلع خاصة بالأشياء المصادرة، واعتقلوا نجليه وهما: بشير، 25 عاماً؛ وعلي، 33 عاماً، ونقولهما إلى جهة غير معلومة.  وقدر مالك الورشة خسارته، بحوالي مليون شيكل.

* في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة دير الغصون، شمال مدينة طولكرم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن بلال عطا الله الغول، 50 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 4:00 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على حاجز الحمرا في الأغوار الشمالية، جنوب شرقي محافظة طوباس، المواطن محمد هيثم ابو جيش، 23 عاماً، من سكان قرية بيت دجن، شرق مدينة نابلس، ونقلته إلى جهة غير معلومة.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (7) عمليات توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: مدينة الخليل، وبلدة سعير، شمال شرقي المدينة؛ قرية قصرة جنوب محافظة نابلس، وقرية بير الباشا، جنوب غربي مدينة جنين؛ قرية عزبة الجراد، شرق مدينة طولكرم، بلدة كفر لاقف، شرق مدينة قلقيلية، وبلدة قراوة بني حسان، شمال غربي مدينة سلفيت.

الجمعة 6/12/2019

* في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بلعا، شمال مدينة طولكرم. دهم أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال (3) مواطنين، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: أحمد فؤاد رجا اعمير، 35 عاماً، استيفان فؤاد مروح شحرور، 32 عاماً؛ وطارق عدنان شحرور، 40 عاماً.

* وفي ساعات الصباح، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي طاقم تلفزيون (فلسطين) في مدينة القدس الشرقية المحتلة، خلال بث برنامجه الأسبوعي “صباح الخير يا قدس”، كما اعتقلت أحد ضيوف البرنامج. وذكر “مركز معلومات وادي حلوة” الذي يتخذ من بلدة سلوان مقراً له أن مخابرات الاحتلال اعتقلت طاقم التلفزيون من موقعي تصوير في جبل الزيتون، ومنطقة باب العمود، شرق، ووسط المدينة. وأضاف المركز أنه جرى اعتقال مقدمة البرنامج، دانا أبو شمسية؛ والمصور أمير عبد ربه، وضيف الحلقة الأسير المحرر محمد العباسي، من جبل الزيتون، بعد مداهمة مكان التصوير، وصادرت أجهزة التصوير.  وفي باب العمود، وبعد انتهاء الصحفية كرستين ريناوي، والمصور علي ياسين من تصوير الفقرة وإنهاء الحلقة، قامت تلك القوات باعتقالهما، ومصادرة معدات التصوير. يشار إلى أن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، جلعاد أردان، قد أصدر بتاريخ 20/11/2019، قراراً يقضي بإغلاق مكتب تلفزيون فلسطين في المدينة، ومنع العمل فيه لمدة 6 أشهر، بادعاء “تنفيذ أنشطة للسلطة، أو نيابة عنها، أو تحت رعايتها في نطاق دولة إسرائيل بدون تصريح حسب القانون” بحسب القرار المذكور.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (7) عمليات توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: مدينة دورا، وبلدتا بني نعيم، والشيوخ في محافظة الخليل؛ بلدة تل، جنوب غربي مدينة نابلس؛ مخيم الجلزون للاجئين، وبلدتا نعلين، وبيتونيا، في محافظة رام الله والبيرة.

 

السبت 7/12/2019

* في حوالي الساعة 4:00 فجراً، اعتقل جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزون داخل الشريط الحدودي الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل، شرق بلدة الشوكة، شرق مدينة رفح، جنوب القطاع، اثنين من المواطنين، وهما، أكرم حسن حسين العرجاني، 20 عاماً؛ ونائل خالد محمود حمد، 20 عاماً، وكلاهما من سكان بلدة الشوكة. اعتقل المواطنان المذكوران أثناء محاولتهما التسلل إلى إسرائيل عبر الشريط الحدودي المذكور.

* في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية قراوة بني زيد، شمال غربي مدينة رام الله. دهم أفرادها منزلي المواطنين الشقيقين حمد الله عرار، 22 عاماً؛ وهاني، 24 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

* في حوالي الساعة 12:40 بعد الظهر، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المواطن جودت محمد صوان، 28 عاماً، على أثر شجار مع أحد المستوطنين داخل محل تجاري في قرية جينصافوط، شرق مدينة قلقيلية.

* في حوالي الساعة 6:20 مساءً، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة بالقرب من جدار الضم (الفاصل) المواطن عمر نور محمود ارشيد، 22 عاماً، واقتادته إلى جهة غير معلومة. ادعت تلك القوات أن سياراتها المكلفة بحراسة الجدار تعرضت للرشق بالحجارة.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عمليات توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: بلدة بيت فوريك، شرق مدينة نابلس؛ بلدتا الشيوخ، وبيت كاحل، قرية امريش في محافظة الخليل.

الأحد 8/12/2019

* في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية قلقس، جنوب مدينة الخليل. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن مجد محمد صباح، 22 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 11:00 صباحاً، اعتقل جنود الاحتلال الإسرائيلي، المتمركزون على الحاجز العسكري (أبو الريش)، المقام على مدخل مدينة الخليل من الناحية الجنوبية، والمواصل إلى الحرم الابراهيمي في البلدة القديمة، الطفلة افنان عادل ابو سنينة، 17 عاماً، بدعوى حيازتها على سكين، وجرى نقلها إلى مركز التحقيق في شرطة مستوطنة “كريات أربع”، شرق مدينة الخليل.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (4) عمليات توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: مدينة دورا، بلدتا بيت أمر، وسعير، وقرية ابو السجا في محافظة الخليل.

الاثنين 9/12/2019

* في حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة دورا، جنوب غربي محافظة الخليل. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن علي طالب الحروب، 28 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بيت كاحل، شمال مدينة الخليل. دهم أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال (3) مواطنين، واقتادوهم معهم. والمعتقلون هم: سامي سفيان عطاونة؛ 23 عاماً؛ احمد نائل عصافرة، 26 عاماً؛ وعبد الفتاح أنور عطاونة، 29 عاماً.

* في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة الخليل. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين نهاد محمد الجعبة؛ عمار علي الجعبة، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وفي وقت لاحق، انسحبت تلك القوات، ولم يبلغ عن أي عملية اعتقال بين أفراد المنزلين.

* في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة قباطية، جنوب شرقي مدينة جنين. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن عبد الرؤوف ناجح كميل، 30 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* وفي التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بلعا، شمال مدينة طولكرم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن أمير علي عجاج، 22 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

 

* في حوالي الساعة 3:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مخيم العروب للاجئين، شمال مدينة الخليل. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن شامخ جبر الطيطي، 24 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم. كما وصادروا هاتفه الشخصي وجاهز حاسوب محمول. يشار إلى أن المعتقل المذكور يعمل مراسلاً ومقدم برامج لراديو (علم) في مدينة الخليل.

* في حوالي الساعة 4:20 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بيتونيا، غرب مدينة رام الله. دهم أفرادها عدداً من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابها، اعتقلت تلك القوات المواطن عبد الله عاصم دار ابراهيم، 29 عاماً؛ واقتادته معها. كما وصادرت مركبة من نوع “هواندي” رمادية اللون، تعود ملكيتها للمواطن سائد ابو البهاء.

* اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي في ساعات الصباح منزل عائلة محافظ القدس عدنان توفيق غيث في بلدة سلوان، جنوب البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. سلّم أفرادها عائلته استدعاءً للتحقيق معه لدى مخابرات الاحتلال في معتقل “المسكوبية” في القدس الغربية. وفي ساعات المساء، ولدى مثوله أمام ضباط المخابرات في المعتقل المذكور جرى تسليمه قراراً صادراً عن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، جلعاد إردان، موقعاً بتاريخ 5/12/2019. يقضي القرار بمنعه من عقد اجتماعات، وندوات ونشاطات داخل مدينة القدس المحتلة لمدة ستة شهور، وجمع وتقديم مساعدات مآلية للأفراد والمتضررين.

* وفي ساعات المساء، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي حارة السعدية في البلدة القديمة من مدينة القدس الشرقية المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن المُسنّ محمود القولا غاصي، 65 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 4:00 مساءً، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً فجائياً على مدخل بلدة عرابة، جنوب غربي محافظة جنين. أوقف افراد الحاجز المركبات الفلسطينية، ودققوا في بطاقات ركابها. وقبل إزالة الحاجز اعتقلت تلك القوات المواطنين: سعيد ناصر جرار، 20 عاماً؛ ومثقال محمد حمدان، 20 عاماً، من سكان مدينة جنين، ونقلتهما إلى جهة غير معلومة.

* في حوالي الساعة 11:00 قبيل منتصف الليل، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية العيساوية، شمال شرقي مدينة القدس المحتلة. دهم أفرادها منزل عائلة الطفل منتصر ناصر سبته، 15 عاماً؛ وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال الطفل المذكور، واقتادوه معهم.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (8) عمليات توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: حي البالوع في مدينة البيرة، حي عين مصباح في مدينة رام الله، بلدة بيرزيت، وقرية سردا، شمال المدينة، قرية صيدا، شمال مدينة طولكرم؛ قرية السيميا، مدينة الخليل، وبلدة بيت اولا.

الثلاثاء 10/12/2019  

* في حوالي الساعة 12:30 بعد منتصف الليل، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية دير أبو مشعل، شمال غربي مدينة رام الله. دهم أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال (3) مواطنين، بينهم طفل، واقتادوهم معهم. المعتقلون هم: رمزي إبراهيم عطا، 17 عاماً؛ ومحمد خميس زهران، 24 عاماً؛ محمود محمد زهران، 27 عاماً.

 

* في حوالي الساعة 1:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة بيت لحم، وتمركزت في شارع الصف، وسط المدينة. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين عادل حجازي، 48 عاماً؛ ورضا صدوق، 29 عاماً؛ وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم. يشار إلى أن المواطنين حجازي وصندوقة كانا معتقلين سابقين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

* في التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة زعترة شرق مدينة بيت لحم. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن مجاهد جمال الوحش، 21 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية عوريف، جنوب مدينة نابلس. دهم أفرادها منزلي عائلتي المواطنين أحمد محمد احمد شحادة، 26 عاماً، وأسامة علي يوسف شحادة، 25 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتهما. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطنين المذكورين، واقتادوهما معهم.

* وفي نفس التوقيت، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية بيت عوا، جنوب غربي مدينة دورا، جنوب غربي محافظة الخليل. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن سمير صبحي المسالمة، 35 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، سلم الجنود المواطن المذكور طلب استدعاء لمقابلة جهاز المخابرات الإسرائيلية في مستوطنة “غوش عتصيون”، جنوب مدينة بيت لحم.

* وفي نفس التوقيت أيضاً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بني نعيم، شرق مدينة الخليل. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن صهيب عبد الحميد ابو جارور، 34 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وفي وقت لاحق، انسحبت تلك القوات، ولم يبلغ عن أي عملية اعتقال في صفوف ساكني المنزل.

* في حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية العيساوية، شمال شرقي مدينة القدس المحتلة. دهم أفرادها العديد من المنازل السكنية، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياتها. وقبل انسحابهم، سلم جنود الاحتلال (7) مواطنين استدعاءات للتحقيق معهم في مركز شرطة صلاح الدين وسط المدينة، وهم: أحمد محمد درباس؛ وليد عليان؛ والشقيقان مجد، ورشيد درويش؛ محمد رباح عليان؛ مؤيد بدر، وعيسى درباس.

* في حوالي الساعة 2:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية قوصين، غرب مدينة نابلس. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن أسيد بسام عبد العزيز يدك، 23 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.

* في حوالي الساعة 7:50 مساءً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة البيرة، وتمركزت في المنطقة الصناعية.  تجمهر عدد من الفتية والشبّان، ورشقوا آليات قوات الاحتلال بالحجارة. طارد أفرادها المتظاهرين بين البنايات السكنية، وأطلقوا القنابل الصوتية، وقنابل الغاز تجاههم، ما أسفر عن اصابة عدد من الشبان بحالات اختناق وإغماء جراء استنشاقهم الغاز. وفي تلك الأثناء قام أفرادها بمصادرة أجهزة تسجيل كاميرات لعدد من المحال التجارية والتي تعود ملكيتها لعائلتي أبو عقل والشني. هذا واستمر اقتحام المدينة المذكورة حوالي (5) ساعات متواصلة، ولم يبلغ عن وقوع إصابات، أو حدوث اعتقالات في صفوف المدنيين الفلسطينيين.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (6) عمليات توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: بلدة قباطية، جنوب شرقي مدينة جنين، وبلدة طمون، جنوب شرقي مدينة طوباس، مدينة دورا، مخيم العروب للاجئين، وبلدتا الظاهرية، والشيوخ في محافظة الخليل.

الأربعاء 11/12/2019

 

*  في حوالي الساعة 1:30 فجراً، اقتحمت قوة عسكرية إسرائيلية كبيرة مدينة البيرة، وتمركزت في حي أم الشرايط، جنوب المدينة. تجمهر العشرات من الشبّان الفلسطينيين في شوارع المدينة، ورشقوا الحجارة والزجاجات الفارغة تجاه جنود الاحتلال الذين ردّوا بإطلاق وابل كثيف من الأعيرة النارية، والأعيرة المعدنية المغلفة بطبقة رقيقة من المطاط تجاههم، ما أدى إلى إصابة العديد من المواطنين بحالات إغماء وغثيان، وتمت معالجتهم ميدانياً. دهم جنود الاحتلال العديد من المنازل السكنية في المدينة، وأجروا عمليات تفتيش وعبث بمحتوياتها، وقبل انسحابها بعد حوالي (3) ساعات متواصلة من الاقتحام، اعتقل جنود الاحتلال مواطن ومواطنة، واقتادوهما معهم، وهما: ليث عاصي الطريفي، 28 عاماً؛ وبشرى جمال الطويل، 26 عاماً؛ والتي تعمل كصحفية ومصورة لدى شبكة انين القيد الإعلامية. ويشار إلى أن المواطنة المذكورة كانت معتقلة سابقة لدى السجون الإسرائيلية، وهي ابنة القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، جمال الطويل.

وفي حوالي الساعة 2:00 فجراً، اقتحمت قوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مدينة حلحول، شمالي محافظة الخليل. داهم أفراد القوة منزلين، وأجروا فيهما أعمال تفتيش، وفي وقت لاحق، وقبل انسحابهم، اعتقل الجنود المواطنين: نايف عبد الله الشطريط، 33 عاماً؛ ومحمود باجس عقل، 32 عاماً، واقتادوهما إلى جهة غير معلومة.

وفي التوقيت نفسه، اقتحمت قوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، مدينة الخليل. داهم أفراد القوة منزل المواطن عز الدين محمود جعبري، 55 عاماً، وأجروا فيه أعمال تفتيش وفي وقت لاحق، انسحبت تلك القوة، ولم يبلغ عن أي عملية اعتقال.

* في حوالي الساعة 2:20 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية بيتين، شمال شرقي مدينة رام الله. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن أحمد كايد، 26 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابها، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن المذكور، واقتادته معها.

* وفي التوقيت نفسه، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة سلواد، شمال شرقي مدينة رام الله. دهم أفرادها منزل عائلة الطفل أحمد عبد الله الساحر، 17 عاماً، وأجروا أعمال عبث وتفتيش بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال الطفل المذكور، واقتادوه معهم.


* في حوالي الساعة 3:30 فجراً، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مخيم الجلزون للاجئين، شمال مدينة رام الله. دهم أفرادها منزل عائلة المواطن كامل جلال نخلة، 26 عاماً، وأجروا أعمال تفتيش وعبث بمحتوياته. وقبل انسحابهم، اعتقل جنود الاحتلال المواطن المذكور، واقتادوه معهم.


* وفي ساعات الظهيرة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المواطنة زكية علي حسين، 30 عاماً، من قرية بيت دقو، شمال غربي مدينة القدس الشرقية المحتلة، بعد استدعائها للتحقيق. جاء اعتقال المواطنة المذكورة بعد اعتقال زوجها في وقت سابق.

* ملاحظة: خلال اليوم المذكور أعلاه نفّذت قوات الاحتلال الإسرائيلي (11) عملية توغل في المناطق التالية دون الإبلاغ عن اعتقالات، وهي: بلدة قبلان، جنوب محافظة نابلس، بيرزيت، وأبو قش، وسردا، شمال مدينة رام الله، وقرى بيت إكسا، بدو، والجديرة، شمال غربي مدينة القدس الشرقية المحتلة؛ وبلدة سبسطية، شمال غربي مدينة نابلس، قرية كرزا، بلدة سعير، بلدة بيت امر، في الخليل.

ثالثاً: جرائم الاستيطان واعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة:

أعمال الهدم والتجريف والمصادرة لصالح الأعمال الاستيطانية:

* في حوالي الساعة 9:00 صباح يوم الخميس الموافق 5/12/2019، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة التنظيم والبناء في (الإدارة المدنية)، وجرافة من نوع (فولفو)، منطقة مغاير العبيد، جنوب شرقي مدينة يطا، جنوب محافظة الخليل. انتشر الجنود في المكان، فيما شرعت الجرافة بتجريف (3) منازل سكنية. يشار إلى ان مؤسسات دولية تقدمت بمنح لبناء هذه المنازل على شكل مساعدات من قبل الاتحاد الاوربي، وقد أصدرت قوات الاحتلال أوامر هدم لهذه المنازل بذريعة البناء غير المرخص. تعود لتلك المنازل لكل من المواطنين:

  1. منزل عائلة المواطن شحادة سلامة شحادة مخامرة، ومساحته 50م2، جدران من الطوب ومسقوف من الصفيح، تقطنه عائلة مكونة من (6) أفراد، بينهم 3 أطفال، يعاني أحدهم من مرض مزمن.
  2. منزل عائلة المواطن مصلح شحادة سلامة مخامرة، مساحته 40م2، جدران من الطوب وسقف من الصفيح، تقطنه عائلة مكونة من شخصين.
  3. منزل عائلة المواطن صلاح شحادة سلامة مخامرة، مساحته 45م2، جدران من الطوب وسقف من الصفيح، تسكنه عائلة مكونة من ثلاثة أفراد بينهم طفلة.

* في حوالي الساعة 4:00 مساء يوم الأحد الموافق 8/12/2019، شرعت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتجريف (27) دونماً من أراضي قرية كفر لاقف، شرق مدينة قلقيلية، بهدف انشاء منطقة صناعية وضمها لمستوطنة “كرنيه شمرون”. تعود ملكيتها مناصفةً لكل من ورثة المرحومين محمود عثمان قدورة، وصالح ابراهيم عساف، باعتبارها. ادعت تلك القوات أن قطعة الأرض المذكورة (أراضي ملك دولة) بادعاء أن أصحابها توقفوا عن الاعتراض القانوني. وأفاد رئيس مجلس قروي قرية كفر لاقف، نايف جبر، لباحثة المركز بما يلي:

{{ تفاجئنا مساء يوم الأحد الموافق 8/12/2019 بقدوم عدة جرافات وآليات للموقع، وهو مدخل البلدة الجنوبي، المحاذي لشارع 55 الرئيس الواصل بين مدينتي قلقيلية ونابلس. شرعت الجرافات والآليات بالتجريف، وأبلغتنا بقرار وضع اليد والمصادرة، مدعين أنها أراضي دولة، وذلك بحجة توقف اصحابها عن الاعتراض، لكن في الحقيقة أن مالكيها لم يتوانوا عن تقديم الأوراق الرسمية والاعتراض، والتوجه للجهات الرسمية والحقوقية والقانونية. وأعلن ضباط الإدارة المدنية أن هذه المنطقة سيتم ضمها لمستوطنة “كرنيه شمرون” المحاذية لقريتنا، كمنطقة صناعية بجوار منطقة المستوطنة الصناعية. بدورنا كمواطنين توجهنا للموقع مع أصحاب الأراضي وحاولنا ايقاف عمل الجرافات، لكن بعد عدة ساعات عادت للعمل وكأن شيئاً لم يحدث، ومازالت تعمل، حيث أنها جرفت نصف المساحة المقرر تجريفها حتى اللحظة}}.

* في ساعات صباح يوم الاثنين الموافق 9/12/2019، أقدم المواطن علي جعابيص على هدم منزله الكائن في قرية جبل المكبر، جنوب شرقي مدينة القدس الشرقية المحتلة، بيده تنفيذاً لقرار من بلدية الاحتلال، تفاديا لدفع غرامات مالية باهظة. وذكر المواطن جعابيص أن طاقماً من بلدية الاحتلال اقتحمت منزله في اليوم السابق، الأحد الموافق 8/12/2019، وتم امهاله لمدة (3) أيام لهدم منزله، والا ستقوم طواقمها بتنفيذ القرار، وعليه دفع غرامة وأجرة الهدم لها. يشار إلى أن المواطن المذكور قام ببناء منزله من الخشب فقط، إلا أن البلدية لاحقته عليهـ واصدرت قرارا يقضي بهدمه، اضافة إلى تجريف البلاط المحيط بالمنزل، وهدم الحجارة الاستنادية. تبلغ مساحة المنزل حوالي 70م2، قبل (7) أشهر ويعيش فيه مع عائلته المكونة من (6) أفراد، والمنزل عبارة عن غرفة واحدة تستخدم كغرفة للنوم والمعيشة، والمنافع قام بوضعها خارج المنزل.

* في حوالي الساعة 9:00 صباح يوم الاثنين المذكور، اقتحمت قوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بعدة آليات عسكرية، ترافقها مركبة تابعة لدائرة التنظيم والبناء في (الإدارة المدنية)، وحفار من نوع jcb، منطقة القطع، إلى الشرق من بلدة بيت امر، شمال مدينة الخليل. انتشر الجنود بين منازل المواطنين، فيما شرع الحفار بتجريف قطعة أرض مساحتها 200م2، مزروعة بأشجار العنب والزيتون، تعود ملكيتها للمواطن احمد بدر ابو عياش، 55 عاماً، بادعاء أنها أراضي دولة. يشار إلى ان سلطات الاحتلال اخطرت اصحاب الارض بقرار وجوب إخلائها قبل نحو عام.

وفي حوالي الساعة 10:00 صباح يوم الثلاثاء الموافق 10/12/2019، اقتحمت قوة من جيش الاحتلال الإسرائيلي، معززة بآلية عسكرية، ومركبة تابعة لدائرة البناء والتنظيم الإسرائيلي في (الإدارة المدنية)، خربة السيميا، غربي بلدة السموع، جنوب مدينة الخليل. قام موظف الإدارة والتنظيم بإخطار مدرسة التحدي والصمود (13) التي أقامتها مديرية تربية وتعليم الجنوب في الخربة المذكورة. وبرز الاخطار الصادر عن “الإدارة المدنية – ضابط شؤون الاثار” يحمل الرقم ( 0325) وجاء بعنوان ” تحذير وقف تدمير الآثار”.   وهدد بأنه سيتم توقيف المعتدين على الآثار دون إبداء الآلية التي سيتم فيها التوقيف. يشار إلى ان المدرسة المستهدفة مكونة من خمس غرف صفية، بمساحة ( 90 م2)، ويدرس فيها حاليا ( 18 طالبا) من الصف الأول حتى السادس الأساسي، ويعمل بها 6 موظفين.

يذكر أن سلطات الاحتلال أخطرت المدرسة في 30/10/2019، بوقف العمل والبناء بذريعة بناءها دون ترخيص. وحدد الإخطار تاريخ 11/11/2019، موعد انعقاد الجلسة الخاصة بذلك. وحينها تقدم المواطن المتبرع بقطعة الأرض المقام عليها المدرسة، بالملف اللازم للترخيص، لدى سلطات الاحتلال، كون المدرسة تقع في المنطقة “ج”، كما قام بتوكيل محامي من مؤسسة قانونية للاعتراض على إخطار الاحتلال، ومتابعة القضية.

اعتداءات المستوطنين على المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم:

* في حوالي الساعة 11:30 صباح يوم الخميس الموفق 5/12/2019، نفذت مجموعة من المستوطنين اعتداءً قرب مفترق المسعودية، على شارع جنين-نابلس، شمال غربي مدينة نابلس. رشق المستوطنون الحجارة تجاه مركبة مدنية فلسطينية، ما أدى إلى تحطيم زجاجها الأمامي، وهي من نوع (تندر مرسيدس 412 –تجاري) موديل 1996تعود ملكيتها للمواطن محمد حسن احمد عبادي، 44 عاماً، من سكان بلدة باقة الشرقية، جنوب غربي محافظة جنين. وأفاد المواطن عبادي لباحث المركز بما يلي:

{{في حوالي الساعة 11:30 صباح يوم الخميس الموافق 5/12/2019، كنت عائداً من مدينة نابلس إلى مكان منزلي في بلدة باقة الشرقية، في سيارتي التجارية، وهي من نوع تندر مرسيدس 412 خضراء اللون موديل 1996. أثناء وصولي إلى مفرق المسعودية، المتفرع من شارع نابلس – جنين، فوجئت بثمانية مستوطنين مقنعين يقومون بإغلاق الشارع المذكور بالحجارة. توقفت على بعد حوالي (500) متر تقريباً، وكانت متوقفة أمامي شاحنة تحمل لوحة تسجيل إسرائيلية. توقفنا حوالي (15) دقيقه حتى استقلوا سيارتين، إحداهما حمراء، والأخرى صفراء اللون، ولم أدقق في نوعيتهما، وانطلوا باتجاه الجنوب نحو مستوطنة “شافي شمرون” شمال غربي مدينة نابلس، أي باتجاهنا. تعدوا الشاحنة وعندما أصبحت السيارة الحمراء بموازاة سيارتي قذفني المستوطن الذي يجلس بجانب السائق بحجر ارتطم بزجاج سيارتي الأمامي من الجهة اليسرى وكسره. حضرت سيارة من نوع (تويوتا – تندر) عسكرية كان فيها ضابطان برتب عالية، ويتكلمان اللغة العربية، وسألانا عما جرى، وأخبرتهما بالأمر، ولم يفعلوا شيئاً. أثناء وجودهم حضرت سيارة شرطة إسرائيلية، وسألني الضابط فيها عما جرى، وإن كنت قد صورت المستوطن، قلت لا، فأبلغوني بأن أتوجه للارتباط العسكري الفلسطيني وأقدم شكوى بذلك، وبالفعل توجهت إلى الارتباط العسكري في مدينة جنين، وقدمت شكوى بذلك}}.

* في حوالي الساعة 2:30 فجر يوم الاثنين الموافق 9/12/2019، اقتحمت مجموعة من المستوطنين، انطلاقاً من مستوطنة “رامات شلومو” شارع الضهرة في بلد شعفاط، شمال مدينة القدس الشرقية المحتلة. قام أفراد المجموعة بإعطاب عجلات حوالي (160) مركبة وشاحنة مركونة في شوارع البلدة، وبعضها داخل مواقف البنايات، مستخدمين الأدوات الحادة، وخطوا شعارات عنصرية على شاحنة وجدران البنايات والشوارع، منها: “ارحلوا… العرب أعداء…” إضافة إلى رسم “نجمة داوود” على بعض المركبات الخاصة. وذكر عدد من أهالي البلدة بعد مشاهدة تسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة على منازلهم أن ثلاثة مستوطنين اقتحموا شارع “الضهرة” قادمين من مستوطنة “رامات شلومو”، والتي تبعد حوالي 500 متر فقط عن الشارع المذكور، ثم شرعوا باقتراف اعتداءاتهم. وأوضح السكان أنهم وخلال خروجهم من منازلهم فجرا شاهدوا تخريب إطارات المركبات والشاحنات، وعلى الفور انتشرت شرطة ومخابرات الاحتلال في شوارع المنطقة، وقاموا بتصوير المركبات، ومسحوا الشعارات، كما أخذوا الإفادات من المتضررين.

 

 

رابعاً: جرائم الحصار والقيود على حرية الحركة:

 

في الضفة الغربية:

فضلاً عن الحواجز الثابتة والطرق المغلقة، فقد شهدت الفترة التي يغطيها التقرير مزيداً من الحواجز الفجائية التي تعرقل حركة الأفراد والبضائع بين المدن والقرى وتمنعهم من الوصول لأماكن عملهم، حيث نصبت قوات الاحتلال (41) حاجزاً فجائياً، اعتقلت (3) مواطنين أثناء مرورهم عبرها (انظر/انظري بند الاعتقالات والاقتحامات). ووفق ما استطاع باحثو المركز توثيقه حول الحواجز الفجائية، فقد كانت على النحو التالي:

محافظة الخليل:

في يوم الخميس الموافق 5/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي (3) حواجز عسكرية على مداخل مخيم الفوار للاجئين، بلدة الظاهرية، وقرية الكوم. وفي الجمعة الموافق 6/12/2019، أقامت تلك القوات (4) حواجز مماثلة على مداخل مخيم العروب للاجئين، بلدتي إذنا والسموع، وقرية بيت عوا.

وفي يوم السبت الموافق 7/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزين عسكريين على مدخلي مدينة يطا (زيف)؛ وبلدة إذنا. وفي يوم الاحد الموافق 8/12/2019، أقامت تلك القوات (3) حواجز عسكرية على مداخل: مدينة الخليل الشمالي، بلدة إذنا، ومدينة يطا الشمالي.

وفي يوم الاثنين الموافق 9/12/2019، أقامت قوات الاحتلال حاجزين عسكريين على مدخلي بلدة بيت امر، ومخيم الفوار للاجئين. وفي يوم الثلاثاء الموافق 10/12/2019، أقامت تلك القوات (4) حواجز عسكرية على مداخل مخيم العروب للاجئين، قرية حدب الفوار، مدينة يطا الشمالي، ومدينة الخليل الجنوبي.

وفي يوم الأربعاء الموافق 11/12/2019، أقامت قوات الاحتلال (2)حواجز عسكرية على مدخل: مدخل مدينة دورا الشرقي، مدخل بلدة بني نعيم.

 

محافظة رام الله والبيرة:

في يوم الجمعة الموافق 6/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً فجائياً على مفرق بلدة الطيبة (على طريق المعرجات الواصل بين محافظتي رام الله وأريحا). كما أقامت في يوم الأحد الموافق 8/12/2019، حاجزاً مماثلاً على مدخل قرية الطيبة.

 وفي يوم الاثنين الموافق 9/12/2019، أقامت تلك القوات حاجزين عسكريين على مدخلي قريتي عين يبرود، وعين سينيا، شمال شرقي المدينة، فيما أقامت(3) حواجز مماثلة في يوم الثلاثاء الموافق 10/12/2019، على مداخل قرى النبي صالح، بيتين، عين يبرود.

محافظة قلقيلية:

في حوالي الساعة 9:15 مساء يوم الخميس الموافق 5/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً مفاجئاً قرب مفترق قرية عزبة الطبيب، شرق مدينة قلقيلية، فيما أقامت في حوالي الساعة 11:30 قبيل منتصف الليل حاجزاً مماثلاً على المدخل الشرقي للمدينة.

في حوالي الساعة 2:30 مساء يوم الجمعة الموافق 6/12/2019، أقامت تلك القوات حاجزاً عسكرياً مفاجئاً على المدخل الشرقي لمدينة قلقيلية، فيما أقامت في حوالي الساعة 9:20 مساءً، حاجزاً مماثلاً على مفترق قرية جيت، شمال شرقي المدينة. وفي حوالي الساعة 2:00 مساء يوم الأحد الموافق 8/12/2019، أقامت تلك القوات حاجزاً مماثلاً على المدخل الشرقي لمدينة قلقيلية.

 

محافظة سلفيت:

في يوم الخميس الموافق 5/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي (3) حواجز عسكرية مفاجئة على المدخل الغربي لقرية حارس، شمال مدينة سلفيت، مدخل بلدة قراوة بني حسان، شمال غربي المدينة، ومدخل بلدة دير بلوط، غرب المدينة. وفي حوالي الساعة 10:00 مساء يوم السبت الموافق 7/12/2019، أقامت تلك القوات حاجزاً مماثلاً على مدخل قرية حارس، شمال مدينة سلفيت.

محافظة نابلس:

في حوالي الساعة 7:30 صباح يوم الخميس الموافق 5/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً مفاجئاً لها بالقرب من مفترق مستوطنة “حومش” المخلاة، على شارع جنين – نابلس، فيما أقامت حاجزاً مماثلاً على مفترق مستوطنة “شافي شومرون” على الشارع المذكور.

وفي ساعات مساء يوم الاثنين الموافق 9/12/2019، أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدخل قرية آُوصَرين، جنوب مدينة نابلس، بالمكعبات الحجرية. وذكرت مصادر محلية أن تلك القوات أغلقت المدخل بادعاء استمرار رشق سيارات المستوطنين بالحجارة بالقرب من المدخل الرئيسي للقرية.

وفي حوالي الساعة 10:00 صباح يوم الثلاثاء الموافق 10/12/2019 أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً فجائياً لها على طريق نابلس – طوباس، بالقرب من الصيرفي ، شمال شرقي  المحافظة، فيما أقامت في حوالي الساعة 6:00 مساءً حاجزاً مماثلاً لها على مفرق بلدة صرة ، جنوب غربي المحافظة.

محافظة جنين:

في حوالي الساعة 12:30 ظهر يوم السبت الموافق 7/12/2019، أقامت قوات الاحتلال الإسرائيلي حاجزاً عسكرياً مفاجئاً لها بالقرب على مدخل بلدة السيلة الحارثية، غرب مدينة جنين، فيما أقامت حاجزاً مماثلاً على مفترق بلدة يعبد، جنوب غربي المحافظة.

لا تعليقات

اترك تعليق