a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

8:00 - 15:00

أيام العمل | الأحد - الخميس

972-82824776

اتصل بنا

Facebook

Twitter

Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

المركز يتابع بقلق استمرار محاكمة الصحفية هاجر حرب على خلفية تقرير صحفي حول شبهات فساد في إدارة حكومية

 المرجع: 25/2019

 

عقدت محكمة صلح غزة اليوم الموافق 26 فبراير 2019 جلسة محاكمة جديدة للصحفية هاجر حرب، صحفية حرة، ومراسلة لقناة المسيرة اليمنية، على خلفية قيامها بنشر تقرير استقصائي حول فساد في إدارة التحويلات الطبية للمرضى في قطاع غزة.  المركز يدين استمرار محاكمة الصحفية حرب، ويؤكد أن النيابة العامة ما كان لها أصلاً أن تحول الملف إلى القضاء، وأن حرية العمل الصحفي يجب أن تحترم من قبل الجهات القضائية.

 

ووفق افادة الصحفية حرب، فقد تم تأجيل جلسة المحاكمة التي عقدت اليوم الساعة العاشرة صباحاً إلى يوم 7 مارس 2019.  وتشمل لائحة الاتهام التي وجهتها النيابة العامة للصحفية ما يلي: قدح وزارة الصحة واتهامها بالفساد، نشر خبر غير صحيح، عدم توخي الدقة والنزاهة والموضوعية، وانتحال شخصية الغير.

 

وكانت الصحفية حرب أعدت تحقيقاً استقصائياً بتاريخ 25 يونيو 2016، حول شبهات فساد في ملف التحويلات الطبية. وفي افادتها للمركز، ذكرت حرب أنه وبعد أسبوع من النشر، قامت النيابة العامة باستدعائها بناء على شكويين، إحداهما مقدمة من طبيب يدعي تضرره من التحقيق، والثانية من مكتب الاعلام الحكومي.  وأضافت أنه تم التحقيق معها حول التقرير الصحفي، علماً بأن الطبيب مقدم الشكوى لم يرد ما يشير اليه في التقرير، على أن تقدم المواد الخام في التقرير للنيابة العامة لمتابعة شبهة الفساد، مقابل حفظ الشكاوى المقدمة.  وأضافت حرب أنها اضطرت بعد ذلك للسفر خارج البلاد لظروف علاجية.  وخلال علاجها في الخارج، تفاجأت حرب بأن المحكمة عقدت جلسة غيابية ونظرت في الدعوى، التي حركتها النيابة ضدها بالتشهير، واصدرت حكماً غيابياً بحقها بتهمة القدح بتاريخ 4 يونيو 2017، وذلك بالسجن الفعلي 6 شهور، وغرامة مالية 1000 شيكل.

 

وعند عودة الصحفية حرب إلى غزة مطلع العام الماضي، قدمت طلباً لإلغاء الحكم الغيابي، والخضوع لمحاكمة حضورية، وقُبِل الطلب.  وعقدت المحكمة سبع جلسات حضورية كانت آخرها اليوم، وسبقها جلسة عقدت بتاريخ 10 فبراير الماضي، حيث تم تأجيلها من قبل المحكمة إلى اليوم.

 

وما زالت المحاكمة مستمرة لتدخل في شهرها العاشر، بما تلقيه من أعباء وتخوفات لدى الصحفية وهو ما ينعكس على عملها وعلى الحريات الصحفية ككل، مما يثير تخوفات لدى الصحفيين العاملين في قطاع غزة من مواجهة نفس المصير في حال أقدموا على كشف شبهات الفساد.

 

يؤكد المركز أن قيام النيابة بتوجيه تهم للصحفية هاجر حرب، يعتبر تعسفاً في استخدام النيابة لحقها في توجيه الاتهام، حيث أن ما قامت به لا يعدو أن يكون ممارسة طبيعية لحقها في حرية العمل الصحفي، وكان الأجدر بالنيابة التحقيق في شبهات الفساد التي كشف عنها التقرير.

 

ولذا يطالب المركز النائب العام بالسحب الفوري للائحة الاتهام وحفظ الدعوى ضد الصحفية هاجر حرب.  كما يطالب أجهزة الأمن والجهات القضائية باحترام حرية الصحافة وعدم فرض قيود عليها، والامتناع عن استدعاء أو توجيه أي اتهام للصحفيين دون وجود جريمة حقيقة وادلة قاطعة.

لا تعليقات

اترك تعليق