a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

8:00 - 15:00

أيام العمل | الأحد - الخميس

972-82824776

اتصل بنا

Facebook

Twitter

Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

حالة المعابر في قطاع غزة (1/9/2018 – 30/9/2018)

يستمر الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة للعام الثاني عشر على التوالي، وخلال الفترة التي يغطيها هذا التقرير (شهر سبتمبر) شددت السلطات المحتلة القيود المفروضة على المعابر التجارية، حيث واصلت فرض القيود على دخول السلع والبضائع إلى القطاع، كما استمر حظر تصدير وتسويق كافة البضائع من قطاع غزة، باستثناء كميات محدودة جداً.  وعلى صعيد المعابر المخصصة لمرور الأفراد ما زالت سلطات الاحتلال تفرض قيوداً مشددة على حركة وتنقل سكان القطاع عبر معبر بيت حانون “ايرز”، وتسمح في نطاق ضيق جداً بمرور فئات محدودة.  وفي إطار فرض المزيد من القيود على سفر هذه الفئات، لجأت سلطات الاحتلال مؤخراً إلى إجبار بعض هذه الفئات وخاصة الطلاب في الخارج والمسافرين عبر معبر الكرامة، على السفر بواسطة باصات تنقلهم من معبر بيت حانون إلى معبر الكرامة مباشرة “نظام الشاتيل”، وهو ما فاقم معاناة هذه الفئات، ووضع قيوداً معقدة على حركتهم. 

وقد تسببت القرارات الإسرائيلية المتلاحقة الخاصة بتشديد إجراءات الحصار على قطاع غزة خلال الشهور الثلاثة الماضية، في تدهور الأوضاع الإنسانية والاقتصادية والاجتماعية لـ 2 مليون فلسطينيى، وذلك بفعل التأثيرات الخطيرة، الناجمة تلك القرارات[1]

للحصول على التقرير الرجاء الرجاء الضغط هنـا

 

 

 

[1] – للاطلاع على التأثيرات الخطيرة التي خلفتها قرارات تشديد الحصار على قطاع غزة، أنظر بيان المركز الصادر بتاريخ 2/8/2018، على الرابط الالكتروني:

تشديد إجراءات الحصار للمرة الثالثة خلال أقل من شهر، السلطات المحتلة تقرر حظر دخول الوقود والغاز إلى قطاع غزة

لا تعليقات

اترك تعليق