a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.

8:00 - 15:00

أيام العمل | الأحد - الخميس

972-82824776

اتصل بنا

Facebook

Twitter

Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

إصابة ثمانية عشر مواطناً في بلدة عصيرة القبلية، قضاء نابلس

تطورات ميدانية

 

أصيب أول أمس 18 مواطناً، بينهم 9 أطفال بجراح متفاوتة، جراء إطلاق النار عليهم من قبل مسلحين، في قرية عصيرة القبلية، جنوب شرق نابلس، وهو ما يندرج ضمن حالة فوضى انتشار السلاح والاعتداء على سيادة القانون في الأرض الفلسطينية المحتلة.

واستناداً لتحقيقات المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، في حوالي الساعة 7:00 من مساء يوم الجمعة الموافق 17 نوفمبر 2017، انطلقت مسيرة تقدمها مسلحون ملثمون، في بلدة عصيرة القبلية جنوب شرقي مدينة نابلس، احياءً لذكرى الرئيس الراحل ياسر عرفات.  جاب المشاركون في المسيرة شوارع البلدة وتمركزوا في وسط البلدة، حيث جرت مشادة وشجار مع أبناء القرية، قام على اثرها مسلحون بالتحصن في منزل خالٍ من السكان، وأطلقوا النار من بندقية صيد، كانت بحوزة أحدهم، صوب المشاركين بالمسيرة، مما أسفر عن إصابة  ثمانية عشر مواطناً بشظايا رصاص بندقية الصيد، نصفهم من الأطفال.  وقد تم نقل المصابين إلى مستشفى رفيديا بنابلس للعلاج.

ووفقا لما ذكره الناطق باسم الشرطة الفلسطينية، المقدم لؤي ازريقات، لوسائل اعلام محلية، فإن “المواطنين أصيبوا بجروح وصفت بالطفيفة نتيجة انفلات رصاصات خرطوش اثناء تجمع للمواطنين ببلدة عصيرة القبلية.” وأشار ازريقات ، أن الشرطة فتحت تحقيقاً في الحادثة و ألقت القبض على 4 اشخاص مشتبه بهم ، فيما عملت الاجهزة الامنية على اعادة الهدوء للبلدة.

من ناحية أخرى، أصدرت القوى الوطنية والاسلامية والمؤسسات في قرية عصيرة القبلية بياناً حول الحادثة، أكدت خلاله قيام “فئة مشبوهة ومأجورة بإطلاق النار بشكل مقصود على شباب القرية وأطفالها،” وطالبت محافظ نابلس والاجهزة الامنية “ايقاع أقصى العقوبات على من تورطوا بهذا الجرم.”

المركز اذ يدين هذه الجريمة التي أدت الى اصابة 18 مواطن بينهم 9 أطفال، فإنه يدعو النيابة العامة للتحقيق الجدي فيها وفي ملابساتها ونشر نتائج التحقيق فيها على الملأ. كما يشير المركز بقلق إلى تزايد سقوط ضحايا جراء استخدام الأسلحة النارية، ويطالب الجهات المختصة باتخاذ التدابير اللازمة للحد من ظاهرة انتشار السلاح والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين.

 

لا تعليقات

اترك تعليق