a
Search

Facebook

Twitter

Copyright 2019 .
All Rights Reserved.
English
Search
Generic filters
Filter by Categories
أخبار صحفية
اصدارات اخرى
أوراق حقائق
الإعتداءات في قطاع غزة
الإنتهاكات ضد الصيادين
انتهاكات حقوق الأطفال
أوراق موقف
اصدارات خارجية
النشرة الإعلامية
انتخاب مجالس الهيئات المحلية 2016
حلقات اذاعية
شهادات شخصية
الحياة تحت الإحتلال
فيديو
مجلس منظمات حقوق الانسان الفلسطينية
مداخلات الأمم المتحدة
مقالات
مواد تثقيفية
نشرات الإغلاق
الحق في الصحة
الرئيسية
الصفحة الأولى
المستوطنات الإسرائيلية
المناطق مقيدة الوصول
بيانات صحفية
بيرثا
بيرثا - النشاط
بيرثا- الزملاء
تحت الضوء
الإنفلات الأمني
الحصار على قطاع غزة
المحكمة الجنائية الدولية / الولاية القضائية الدولية
تطورات
تقارير مواضيعية
اخراس الصحافة
التعذيب في السجون الفلسطينية
الحرب على قطاع غزة
الحق في التجمع السلمي
الصيادين
الطواقم الطبية
الفقر في قطاع غزة
المجلس التشريعي
المعتقلون
تقارير أسبوعية
تقارير الإنتخابات
تقارير سنوية
تقارير فصلية
تقارير ودراسات خاصة
حرية التعبير / التجمع السلمي
حرية الحركة
حرية تكوين الجمعيات
عقوبة الإعدام
قتل خارج القانون
هدم المنازل / تدمير الممتلكات
حقوق المرأة
غير مصنف
قائمة جانبية
Content from
Content to
Menu

يعرب المركز الفلسطيني لحقوق الانسان عن قلقه البالغ باعتقال باسم عيد

للنشر الفوري

بيـــان صحفـــي

الساعة 11 بتوقيت غرينيتش 4/1/1996

يعرب المركز الفلسطيني لحقوق الانسان عن قلقه البالغ باعتقال باسم عيد في العاشرة من مساء يوم الثلاثاء الموافق 2 كانون ثان 1996. باسم عيد هو باحث ميداني في مجال حقوق الانسان يعمل مع منظمة حقوق الانسان الاسرائيلية “بتسيلم”.

لقد تم اعتقال السيد عيد ولم يجر معه التحقيق ولم توجه له أي تهم. كما أن اسباب اعتقاله والتي اعلنها الناطق بلسان السلطات الامنية الفلسطينية غير واضحة ولا محددة وغير مقبولة. ويقع على عاتق السلطة الوطنية الفلسطينية ضمان التزام مؤسساتها الامنية بالمعايير المقبولة دوليا فيما يتعلق باجراءات الاعتقال. وهذه الاجراءات مفصلة بشكل واضح في المادة 9 في كل من الاعلان العالمي لحقوق الانسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.

ان هذه هي المرة الثالثة على التوالي في غضون هذا الشهر والشهر الماضي التي تمارس بها انتهاكات لحقوق الانسان، والمرتان السابقتان هما:

  1. اعتقال د. اياد السراج، المفوض العام للهيئة الفلسطينية المستقلة لحقوق المواطن.
  2. اعتقال ماهر العلمي، نائب رئيس تحرير جريدة القدس.

ان جميع هذه الاعتقالات تمثل انتهاكا لحقوق الانسان الاساسية ولها انعكاسات خطيرة على حرية التعبير. ويأتي ذلك بشكل خاص خلال العملية الانتخابية، حيث تكتسب حرية التعبير أهمية خاصة.

ويبدو أنه لا توجد حلقة فعالة وواضحة من الاومر بين السلطة الوطنية الفلسطينية وأجهزتها الامنية. وهو أمر يثير الاهتمام فيما يتعلق بهذه القضايا حول المساءلة ومدى قانونية الاعمال التي تقوم بها هذه الاجهزة. وينبغي على السلطة الوطنية الفلسطينية التصدي لهذه الاعمال من أجل ضمان الالتزام بالمعايير الدولية.

ان المركز الفلسطيني لحقوق الانسان مهتم على وجه التحديد بان السلطة الوطنية الفلسطينية لا تبدو مقيدة بحقيقة أن كل من هؤلاء الاشخاص يحظى بالاحترام والمكانة المرموقة. ومن الاهمية بمكان بالنسبة لنا أن لا تتطور هذه الانتهاكات الى نمط مستمر وأن تبقى كحوادث معزولة.

ويدعو المركز الفلسطيني لحقوق الانسان السلطة الوطنية الفلسطينية الى:-

  1. أن تضمن عدم تكرار هذه الانتهاكات على أيدي أجهزتها الأمنية.
  2. تطوير أنظمة فعالة وشفافة من الاوامر لضمان المساءلة.
  3. ضمان أن نشاطات الأجهزة الأمنية لا تنتهك المعايير والمبادئ المقبولة دوليا وانها تقع في اطار القانون وتتبع الاجراءات القانونية الملائمة.

 

 

 

لمزيد من المعلومات الاتصال مع:-

عصام يونس وحمدي شقورة

تليفون / فاكس 825893-824776(07)

 

لا تعليقات

اترك تعليق